الرئيسية / قضايا مجتمعية / أرحمو من فى الأرض يرحمكم من فى السماء

أرحمو من فى الأرض يرحمكم من فى السماء

بقلم: ايمى منصور

ارتفاع الأسعار

منذ فترة ونحن نعيش حياة شبية بالمستحيل مع الأرتفاع الرهيب فى السلع والمعيشة فكل يوم نلاحظ الارتفاع الرهيب لأحتياجات المواطن البسيط حتى يعيش حياة طبيعية هل سبب هذا الأرتفاع هو ماتمر به الدولة من تدهور فى الأقتصاد أم سببه عدم الرقابة من المسئولين مما أدى الى لجوء التجار لرفع الأسعار والذى يدفع الثمن هو المواطن البسيط .

وهناك أيضا ارتفاع الكهرباء والغاز بطريقة غريبة حتى ما يسموها بالشرائح ايضا قد قطعت المواطن البسيط الذى أصبح تحت الصفر ،ولكن هناك الثقيل فاتورة المياة التى أصبحت فوق الخيال والتى أضافوا عليها الصرف الصحى وأقل واجب 70 جنيه صرف صحى أنت تعيش هنا فيجب عليك دفع الضريبة الضعف . أين العدل ؟

متى يكون هناك جهة رقابية بعيدة عن الوزارات مكلفة من الحاكم لكى تراقب عن قرب كل مايحدث داخل البلد من ظلم للمواطن وانتهاك للقطاعات المختلفة سواء كانت حكومية أو خاصة يجب ان يرى كل ما تسول له نفسه اللعب بالمواطن الجزاء .

أذا كان هناك فعلا من يراقب عن جدية والتزام وقتها فقط سوف ينصلح حال الكل اذا وجد العقاب خاف السارق . فرفقا بالمواطن البسيط ورفقا بشبابنا الذى أصبحوا محتلين القهاوى والشوارع لعدم وجود فرص حقيقية للعمل وانخفاض مرتباتهم والشروط العاجزة للشباب حتى يعملوا فأرحموا من فى الأرض يرحمكم من فى السماء.

بقلم: ايمى منصور