<جوجل اناليتكس>
الرئيسية / أخلاق / إلى متى العمالة الوافدة تحكم في أبناء الوطن في اسعار الزيوت والكفرات وغيرها

إلى متى العمالة الوافدة تحكم في أبناء الوطن في اسعار الزيوت والكفرات وغيرها

بقلم: كاتب

يؤسفني,, لا يوجد تكاتف بيننا

(السعوديين)

لماذا أسعار الزيوت والكفرات في محلات الجملة رخيصة وفي كل البناشر اسعارها دبل سعر الجملة؟

لنفترض ان سعر زيت A1 الذهبي (10000) تمشي عليه.

سعره بالبناشر العلبة الواحدة تتراوح مابين 35 الى 45 ريال ، وسعره في محلات الجملة العلبة الواحدة  21 ريال

و سعر زيت التوتال في البناشر  العلبة الواحدة تتراوح مابين 17الى 18ريال ، وسعره في محلات الجملة العلبة الواحدة  9 ريال

خلينا نحسب الفرق لو افترضنا زيت A1  بــ 35 في 4 = 140

ولو قلنا زيت A1 ب21في4=84

الفرق 56 ريال

والمصيبة العظمى لما يكون معك زيت وتبي العامل يغيره هالحين يبدأ يتشرط عليك بـ 20 يغيره لك او يتعذرك

لماذا نرضى على أنفسنا في دفع مبالغ زيادة وهم لا يرضوا يغيروا لنا

وغيررررها مثل الكفرات السيفونات

والله لو انه سعودي يشتغل في البنشر وفرض علينا هذه الأسعار ما رايحين نخلي جهة حكومية إلا وقدمنا فيها بلاغ ،،،،

اتمنى لكم دوام الصحة والعافية

بقلم: كاتب