الرئيسية / سياسة وفكر / القمة العربية بين الحلم والواقع

القمة العربية بين الحلم والواقع

القمة العربية

أفادت مصادر رسمية أن ماتم عليه الاتفاق في القمة العربية للدورة 28  والتي عقدت في منطقة البحر الميت في الأردن هو أن توكل إلى الجيش المصري مهمة إرسال جنودها إلى غزة والضفة الغربية للبدء بمحاربة جيش الاحتلال بدعم من السعودية حيث وفرت للجيش المصري أحدث أنواع الطائرات والدبابات والسلاح اليدوي والغواصات التي تفوق تكلفتها ال20 مليار مقدمة من السعودية ودول الخليج وتتعهد دول  الخليج بتقديم الدعم اللازم لكل من سوريا ومصر لإعادة الإعمار وتطوير البنية التحتية وتقوم السودان بزراعة كافة الأراضي السودانية لتوفير احتياجات الوطن العربي من المواد الغذائية وتوكل إلى إثيوبيا مهمة ازالة السد المقام على نهر النيل ليصبح حرا وتستفيد منه جميع الدول التي يمر بها وتزال الحدود بين جميع الدول العربية وتتعهد كافة الدول العربية بإلغاء جميع أنواع التطبيع مع الاحتلال الصهيوني الغاشم ومقاطعة المنتجات الغربية والأمريكية واستخراج النفط بواسطة شركات عربية وتعفي الدول العربية بعضها من الديون المستحقة عليها واستقبال الطلبة الأجانب في افضل جامعاتنا العربية وتدريسها باللغة العربية  التي ستصبح اللغة الرسمية محليا ودوليا وجمع التبرعات لحل أزمة كل من ليبيا واليمن والعراق وتقديم الدعم اللازم لهم وتمنع الولايات المتحدة الأمريكية من دخول المياه الإقليمية العربية وإزالة جميع القواعد العسكرية الأمريكية والروسية وتأميم شركاتهم ونقل ملكيتها من الاجنبية إلى العربية.

هذا هو حلم المواطن العربي أو حلم الحكام العرب حين ناموا في جلسة 28 للقمة العربية في الأردن منطقة البحر الميت.

من المواقف المحرجة التي تثبت تخاذل العرب وفشلهم ومؤشر عدم نجاح القمة

1.نوم الحكام العرب مدة لا بأس بها بسبب تعبهم من متابعة أمور الشعوب

2.سقوط محمد بن راشد آل مكتوم عند وصوله إلى الأردن للمشاركة في القمة العربية

3.سقوط الرئيس اللبناني ميشال عون أرضا

4.لعبهم بهواتفهم الذكية وانشغالهم بها

نأتي إلى القرارات التي اتخذت وتم الاتفاق عليها في القمة العربية 2017 مع وقف التنفيذ

أبرز ما تضمنته بخصوص القضية السورية

1.تكثيف العمل لايجاد حل سلمي لإنهاء الأزمة السورية بما يحمي سيادتها واستقلالها

2.العمل على تثبيت وقف إطلاق النار في سوريا

3.حث المجتمع الدولي على دعم الدول  المستضيفة للسوريين

4.تكليف مجلس الجامعة بوضع آلية محددة لدعم الدول المستضيفة للاجئين  السوريين

القرارات الخاصة بالقضية الفلسطينية

1.الاستمرار في إعادة إطلاق مفاوضات السلام مع الإسرائيليين

2.ضمان قيام دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس الشرقية

3.الالتزام  بمبادرة السلام الشامل التي أطلقت خلال قمة بيروت 2002 والتي تنص على انسحاب إسرائيل من الأراضي اللبنانية والفلسطينية والسورية المحتلة عام 1967م

4.التأكيد على دعم مخرجات مؤتمر باريس للسلام في الشرق الأوسط والذي جدد التزام المجتمع الدولي بحل الدولتين

5.التأكيد على رفض خطوات إسرائيل لتغيير الوضع القانوني والتاريخي في المقدسات المسيحية والإسلامية

6.المطالبة بتنفيذ جميع قرارات مجلس الأمن المتعلقة  والتي تطالب بعدم نقل  سفارة إسرائيل للقدس

7.المطالبة بتنفيذ جميع قرارات المجلس التنفيذي لليونسكو بوقف انتهاكات الاحتلال ضد المسجد الأقصى

أما القرارات الأخرى العامة التي صدرت عن المؤتمر

1.التأكيد على أن أمن العراق واستقلاله جزء من الأمن العربي القومي والإقليمي

2.مساندة جهود التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن وإنهاء الأزمة اليمنية

3.تكثيف الجهود لابادة العصابات الإرهابية والقضاء على الإرهاب

4.القلق من ظاهرة الربط بين الدين الإسلامي الحنيف والإرهاب

5.التأكيد على دعم جامعة الدول العربية وتمكينها كحاضنة للهوية العربية

6.الحرص على بقاء علاقات حسن الجوار مع الدول العربية

7.التأكيد على سيادة دولة الإمارات على جزرها الثلاثة

8.ادانة التدخلات الايرانية في الشؤون العربية

9.تكليف مجلس الجامعة الاقتصادي والاجتماعي بوضع خطة لتنفيذ القرارات السابقة

لقيت القمة من الانتقادات مل لم تلقاه من قبل

1.يقول علاء الريماوي في منشور له حين تنظر للحكام العرب يجول بخاطرك إلى أي مكب وقعت عيني

2.يغرد علي سلام ب القمة خطاباتهم تنافي أفعالهم ضحك على الشعوب

3.وينشر هيثم كوارع تجتمع الرمة العربية اليوم حيث خسف الله قوم لوط

4.سندس تنشر القمة العربية في اخفض بقعة في العالم

5.ويقول حرث ابو صعيليك نظرا لنفاذ التذاكر بسبب الإقبال الكبير على الرمة العربية  قررنا أن يتابع الجمهور العربي الرمة مجانا

6.زكريا العربي يبدع في الانتقاد حيث يقول لو أمطرت الدنيا شرفا لمسك حكام العرب مظلات

جاء المقال متاخرا عن القمة كي لا يقال لم يأخذ الحكام فرصتهم حتى يظهر خيرهم من شرهم فأخذوا فرصتهم الكافية ولا جديد.

بقلم /محمود عبدالعزيز مصباح قاسم

فيديو المقال القمة العربية بين الحلم والواقع

أضف تعليقك هنا