<جوجل اناليتكس>
الرئيسية / اقتصاد / إعادة التأمين – أنواع إعادة التأمين

إعادة التأمين – أنواع إعادة التأمين

أنواع اعادة التأمين

يوجد نوعان من إعادة التأمين هما إعادة التأمين الاختياري وإعادة التأمين الإلزامي (إعادة تأمين الاتفاقية) إن كلا من إعادة التأمين الاختياري والإلزامي يمكن تقسيمه إلى إعادة تأمين نسبي وإعادة تأمين لا نسبي.

1 – إعادة التأمين الاختياري Facultative Reinsurance

إعادة التأمين الاختياري ينقسم إلى :

1/1 إعادة التأمين النسبي Proportional R/I

إعادة التأمين يكون على أساس مبلغ التأمين .

1/2 إعادة التأمين اللانسبي Non Proportional R/I

إعادة التأمين يكون على أساس مبلغ الخسارة .

2 – إعادة التأمين الإلزامي  Obligatory Reinsurance

إعادة التأمين الإلزامي ينقسم إلى :

2/1 إعادة التأمين النسبي Proportional Re

إعادة التأمين يكون على أساس مبلغ التأمين

2/2 إعادة التأمين اللانسبي Non Proportional R/I

إعادة التأمين يكون على أساس مبلغ الخسارة .

إعادة التأمين الإجباري   Compulsory Reinsurance

بالإضافة إلى إعادة التأمين الاختياري و إعادة تأمين الاتفاقية (الإلزامي ) يوجد نوع ثالث من إعادة التأمين وهو إعادة التأمين الإجباري ،، فقد قامت الحكومات في الدول النامية بإنشاء هيئات إعادة التأمين المملوكة للدولة لتقديم خدمات إعادة التأمين إلى المؤمنين المحليين ( داخل الدولة ) حيث تلزم القوانين شركات التأمين المحلية بأن تسند أعمالها التأمينية إلى هيئات إعادة التأمين الوطنية المملوكة للدولة ،، ويتخذ إسناد إعادة التأمين الإجباري ( الأعمال التأمينية المتنازل عنها )    compulsory reinsurance  cession   أشكال عديدة  على سبيل المثال تأخذ هيئات إعادة التأمين الوطنية نسبة مئوية ثابتة من كل الوثائق التي يصدرها المؤمن المباشر الذي يعمل داخل الدولة .

ـ  كما قامت الحكومات في الدول النامية بإنشاء هيئات التأمين المملوكة للدولة التي يأخذ بعضها الشكل الاحتكاري بنسبة 100% لجميع الأعمال التأمينية ،، والبعض الآخر يأخذ الأعمال التأمينية من الشركات المملوكة للدولة ولكن عليه أن ينافس بالنسبة لباقي أعمال الشركات الغير المملوكة للدولة

إعادة التأمين الاختياري Facultative Reinsurance  ( fac  r/i )

إعادة التأمين الاختياري هو إعادة التأمين على الخطر الواحد Single Risk  Reinsurance   لأن شركة التأمين تعرض كل خطر على حدة (كل طلب لوثيقة تأمين واحدة) على معيد التأمين ،، ثم تنتظر موافقته على قبول هذا الخطر أو رفضه التغطية ،،  وإعادة التأمين الاختياري يعني حرية العمل وفقاً للاختيار الحر ،، فشركة التأمين ليست ملزمة بأن تسند (تتنازل عن) أي خطر لمعيد التأمين ،، كما أن معيد التأمين له الحرية الكاملة في قبول أو رفض أي خطر يعرض عليه من شركة التأمين.

مزايا وعيوب إعادة التأمين الاختياري :

1ـ يمكن شركات التأمين الصغيرة من المنافسة على الأخطار المحلية الضخمة والتي تكون خارج نطاق طاقتها الاكتتابية أو التي تكون خارج نطاق وشروط الاتفاقية .

2ـ يعطي الفرصة لتبادل المعاملة بين شركات التأمين فيتبادلون الأخطار الضخمة بين بعضهم البعض .

3ـ تمكن شركات التأمين من تلبية طلبات عملائها بقبول أخطار خارج نطاق قدرتها الاكتتابية

4ـ يؤدي إعادة التأمين الاختياري إلى ارتفاع التكاليف الإدارية ،، حيث يتطلب إعادة التأمين الاختياري من شركة التأمين أن تعرض على معيد التأمين كل خطر على حدة في صورة فاكس أو تلكس أو قسيمة إعادة تأمين تحتوي معلومات عن ذلك الخطر ،، ثم تنتظر موافقته على قبول هذا الخطر أو رفضه ،، ولما كانت شركة التأمين تقوم بإصدار آلاف الوثائق فإن إعادة التأمين الاختياري يؤدي إلى مجهودات إدارية ضخمة متمثلة في الوقت والتكلفة التي تنفقها شركة التأمين في كتابة تلكسات أو فاكسات ..الخ إلى معيد التأمين بخصوص كل خطر على حدة ثم تنتظر موافقته أو رفضه أو استفساره عن تفاصيل كل خطر .

5ـ لما كان إعادة التأمين الاختياري يتطلب تقديم تفاصيل عن كل خطر إلى معيد التأمين فقد يؤدي ذلك إلى تسرب المعلومات إلى الشركات المنافسة ،  وبعد الاتصالات المكثفة مع معيد التأمين فقد يتأخر المعيد في قبول الخطر وقد يرفضه مما يؤدي إلى فقد شركة التأمين لأعمالها التأمينية ، وسوء سمعتها أو قد تحدث الخسارة قبل قبول المعيد للخطر.

إعادة التأمين الإلزامي (الاتفاقية أو إعادة تأمين الاتفاقية)

Obligatory reinsurance / treaty  / treaty reinsurance/ reinsurance treaty

الاتفاقية (اتفاقية إعادة التأمين) هي عقد بين الشركة المُسندة ومعيد التأمين ،، بموجبها فإن الشركة المُسندة توافق علي أن تسند كل أو جزء من أعمالها التأمينية إلي المعيد ،، ويوافق المعيد علي قبول تلك الأعمال التأمينية المسندة إليه لنوع معين من التأمين وسنة الاتفاقية   Treaty Yearهي المدة بين التاريخين السنويين للاتفاقية (12 شهر) على سبيل المثال اتفاقية إعادة تأمين تبدأ في أول يناير 2016 وتنتهي في أول يناير 2017

وعقود إعادة تأمين تجاوز الخسائر يكون لمدة مؤقتة (في الغالب سنة واحدة)  Term Contract وينتهي العقد تلقائياً في نهاية المدة ويجب تجديده بالتفاوض بين الأطراف المعينة ،، بينما عقود إعادة التأمين النسبي تكون عقود مستمرة Continuous Contract فتجدد تلقائياً

بسبب العيوب والسلبيات المتعلقة بإعادة التأمين الاختياري فقد نشأ وخرج إلى حيز الوجود اتفاقية إعادة التأمين (إعادة التأمين الإلزامي) لتتغلب على تلك الصعوبات سالفة الذكر ،،، إعادة التأمين الإلزامي (إعادة تأمين الاتفاقية) هو إعادة التأمين التلقائي أو الأوتوماتيكي   Automatic Reinsurance ويسمى أيضاً الاتفاقية التلقائية   Automatic treaty ، فبموجب اتفاقية إعادة التأمين بين شركة التأمين ومعيد التأمين تكون شركة التأمين ملزمة بأن تسند جزء من كل خطر (وثيقة أصدرتها) لمعيد التأمين مادام هذا الخطر يقع ضمن نطاق وشروط الاتفاقية ،، ويكون معيد التأمين ملزم بقبول حصته من هذا الخطر تلقائياً ،، دون أن تعرض عليه شركة التأمين هذا الخطر مادام هذا الخطر يقع ضمن نطاق وشروط الاتفاقية ،، لذلك يطلق على هذا القبول من جانب معيد التأمين مصطلح القبول المحجوب (دون رؤية) Blind acceptance لأن تفاصيل كل خطر على حدة لا ترسل إليه ولكنه يقبل عدد ضخم من الأخطار (الوثائق التأمينية ) بمجرد أن تصدرها شركة التأمين دون أن يراها أو يعرف تفاصيلها ،، كل ما في الأمر أن شركة التأمين ترسل له كشف حساب سنوي أو نصف سنوي أو ربع سنوي بإجمالي الأقساط ،، وإجمالي الخسائر والعمولات … الخ ،، وذلك دون أية تفاصيل للأخطار الفردية ،، وينبثق ذلك من مبدأ حسن النية ،، فقد وضع معيد التأمين ثقته في شركة التأمين من خلال شهرتها وطول فترة التعامل معها ،، ومع ذلك فقد ترسل شركة التأمين في نهاية كل فترة كشف تفاصيل الأخطار Bordereaux إلى معيد التأمين يوضح فيه تفاصيل الأخطار التي اكتتبت فيها و أعادت تأمينها.

إعادة التأمين اللانسبي ( أو إعادة تأمين تجاوز الخسائر)

أو إعادة تأمين الخسائر

Excess of Loss Reinsurance)  )Non Proportional Reinsurance

Loss Reinsurance / XL / XOL

إعادة التأمين اللانسبي لا يعتمد على نسبة مئوية لتوزيع مبالغ التأمين والأقساط والخسائر لكل خطر (  لكل وثيقة تأمين ) بين الشركة المُسندة ومعيد التأمين ،، ومن هنا جاءت تسميته  إعادة التأمين اللانسبي ،، في إعادة التأمين اللانسبي فإن احتفاظ شركة التأمين ومسئولية معيد التأمين تعتمد على مبلغ الخسارة ومن هنا جاءت التسمية ( إعادة تأمين تجاوز الخسائر ) ،،

ومن أنواع إعادة تأمين تجاوز الخسائر ما يلي :

* اتفاقية تجاوز الخسائر للخطر الواحدPer Risk XL-Treaty

* اتفاقية تجاوز الخسائر للحادث الواحد أو اتفاقية تجاوز الخسائر للكوارثPer event XL-Treaty

* اتفاقية تجاوز الخسائر الإجمالية وأنواع أخرى

المثال على اتفاقية تجاوز الخسائر للخطر الواحد هو تتحمل شركة التأمين مبلغ الخمسين ألف جنيها الأولى من أي خسارة على سيارة واحدة ويتحمل معيد التأمين ما يزيد عن ذلك المبلغ ولكن بحد أقصى مائة ألف جنيه مثلاً ،، فإذا حققت شركة التأمين خسارة على سيارة واحدة قدرها (70000 جنيه ) فإنها تتحمل مبلغ الخمسين ألف جنيه الأولى (الاحتفاظ) ويدفع معيد التأمين 20000 جنيه ( مسئولية المعيد).

إعادة التأمين النسبي

Pro rata reinsurance /  /  Proportional reinsurance

( أو إعادة التأمين المشارك   (  participating reinsurance

في هذا النوع من إعادة التأمين ،، فإن مبلغ تأمين الوثيقة التي أصدرتها شركة التأمين يتم توزيعه أو تقسيمه بين شركة التأمين (الشركة المُسندة) ومعيد التأمين طبقاً لنسبة متفق عليها في عقد إعادة التأمين وبنفس النسبة يتم توزيع أقساط التأمين والخسائر بينهما ، ومن هنا جاءت التسمية (إعادة التأمين النسبي)

تنقسم اتفاقيات إعادة التأمين النسبي إلى الأنواع التالية :

1 ـ اتفاقية إعادة تأمين الحصة

2 ـ اتفاقية إعادة تأمين الفائض

3 ـ اتفاقية الفائض والحصة المختلطة

4 ـ اتفاقية إعادة التأمين الاختياري الإلزامي

5 ـ اتفاقية إعادة التأمين الإلزامي الاختياري

اتفاقية إعادة تأمين الحصةQuota Share Reinsurance  Treaty / Share Reinsurance

* تسند (تتنازل عن) شركة التأمين عن نسبة مئوية معينة ( 60% مثلاً ) من مبلغ تأمين كل خطر إلى معيد التأمين ، أما باقي النسبة ( 40% ) تحتفظ بها الشركة المُسندة لحسابها الخاص ، وبنفس النسب (60%  ،  40%  ) يتم تقسيم أقساط التأمين ، وخسائر التأمين ،

* ولكن المعيد يضع حد أقصى لمبلغ تأمين الخطر الذي تطبق عليه نسبة الإسناد (التنازل) ،، هذا الحد الأقصى يسمى الحد الأقصى للقبول الإجمالي gross acceptance limit (maximum gross acceptance) على سبيل المثال إذا كان القبول الإجمالي مليون جنيه للخطر الواحد ،، وأمنت شركة التأمين على خطر قيمته خمسة مليون جنيه ،، فإن نسبة الإسناد (60% مثلاً )  تطبق على مليون جنيه فقط ،، ليكون معيد الحصة مسئول عن ستمائة ألف جنيه فقط

،، إن بساطة وسهولة اتفاقية إعادة تأمين الحصة تكون ميزة رئيسية إلى الشركة المُسندة حيث يمكن تطبيق النسبة المتفق عليها على إجمالي الأقساط والخسائر خلال الفترة بدلاً من فحص كل وثيقة على حدة طالما أن هذه النسب ثابتة على كل خطر ،،  وتحصل الشركة المُسندة على عمولة عالية من معيد التأمين عبارة عن نسبة مئوية من مجموع الأقساط المتنازل عنها إلى المعيد ،، ولكن جمود هذا النوع هو العيب الأساسي للشركة المُسندة لأن نسبة التنازل المئوية المتفق عليها لا يمكن تغييرها ،، وأن الشركة المُسندة يجب أن تسند (تتنازل عن) كل خطر حتى الأخطار الصغيرة جداً التي يمكن أن تحتفظ بها دون أن تعيد تأمينها مما يؤدي إلى تسرب نسبة كبيرة من أقساط التأمين إلى معيد التأمين ،، وبذلك يحصل معيد تأمين الحصة على محفظة متوازنة ويتجنب الاختيار السيئ ضده Anti-selection بمعنى أن شركة التأمين لم تعد تستطيع أن تحتفظ بالأخطار الجيدة ،، وتتنازل عن الأخطار الرديئة عالية الخطورة.

مثــــــــال :

اتفاقية إعادة تأمين الحصة حدودها كما يلي :

حد احتفاظ الشركة المُسندة 20% Retention  Limit 20%
معيد الحصة  80% Quota Share Reinsurer  80%

معني ذلك أن شركة التأمين ستحتفظ بنسبة 20% من كل خطر ، وتتنازل عن النسبة الباقية 80% إلى معيد التأمين

الخطر المؤمن عليه هو سيارة بمبلغ تأمين 5000  جنيه .

قسط التأمين على السيارة = 300 جنيه .

وقع حادث للسيارة وبلغت قيمة الخسارة لشركة التأمين 1000  جنيه

المطلوب : توزيع مبلغ التأمين وقسط التأمين والخسارة بين شركة التأمين ومعيد التأمين .

البيان مبلغ التأمين الأقساط الخسائر
حد الاحتفاظ للشركة المُسندة 20% 1000 60 200
حصة معيد التأمين 80% 4000 240 800
5000 300 1000

* الاحتفاظ (أو الحصة المحتفظ بها)   Retention / Retention limit / Retained  Line     هو مبلغ التأمين الذي تحتفظ به شركة التأمين دون أن تعيد تأمينه ،، فالمبلغ الذي لا يعاد تأمينه يسمى الاحتفاظ ،، أما المبلغ المتبقي remainder  الذي يعاد تأمينه يسمى المبلغ المُسند   ceded amount أو الإسناد   Cession (reinsurance ceded) والإسناد يعني هذا الجزء من التأمين أو من مبلغ التأمين المسند لمعيد التأمين ،،

اتفاقية إعادة تأمين الفائض

ويطلق عليها أيضاً تجاوز الخط أو اتفاقية إعادة تأمين الحصة المتغيرة

Surplus reinsurance treaty  

a/k/a,   excess of line /  excess line / Surplus of line/ Surplus Share / Surplus Share Reinsurance Treaty/ Variable Quota Share Reinsurance Treaty

بموجب اتفاقية إعادة تأمين الفائض ،، فإن معيد التأمين يشارك فقط في الأخطار التي يزيد مبلغ تأمينها عن حد احتفاظ الشركة المُسندة .

حد احتفاظ الشركة المُسندة retention يسمى خطLine   وهو دائماً خـط

واحد فقط ،، وتكون سعة اتفاقية الفائض ( مسئولية معيد التأمين ) أضعاف هذا الخط أو خطوط أو عدد من الخطوط lines على سبيل المثال إذا كانت سعة اتفاقية الفائض Surplus Capacity  ستة خطوط فإن شركة التأمين تستطيع إعادة تأمين الجزء المتبقي من مبلغ التأمين (الذي يزيد عن حد الاحتفاظ) ويسمى الفائض Surplus وبحد أقصى قدره ستة أضعاف حد الاحتفاظ ،، وبناء عليه يتم تقسيم القسط والخسارة لكل خطر بين الشركة المُسندة ومعيد الفائض بنفس نسبة حد الاحتفاظ إلي الفائض المتنازل عنه.

مثـــال  :

اتفاقية فائض سعتها ستة خطوط ،، والاحتفاظ = خــط واحـــد = مليـــون جنيــه

تعطي هذه الاتفاقية طاقة اكتتابيةUnderwriting Capacity  لشركة التأمين قدرها سبعة خطوط [ 6 + 1 ] بمعنى أن شركة التأمين تستطيع قبول أي خطر بحد أقصى سبعة مليون جنيه بمقتضى هذه الاتفاقية ،، مصطلح سعة أو طاقة اكتتابية  Capacityيشير إلى أقصى مبلغ تأمين يستطيع المؤمن أو المعيد أو السوق قبوله.

لنفترض أن شركة التأمين قبلت خطر مبلغ تأمينه سبعة مليون جنيه فيكون :

حد الاحتفاظ = خط واحد = مليون جنيه = 1000000 = 14.29 %
7000000

—

حصة معيد الفائض  = 6 خطوط = 6مليون جنيه = 6000000 =85.71 %
7000000

مجموع الحصص = 14.29 %  + 85.71 % = 100%

ويتم توزيع القسط والخسارة بنفس النسب المذكورة أعلاه

مثـــال  :

اتفاقية فائض سعتها ستة خطوط ،، والاحتفاظ = خــط واحـــد = ألف جنيــه

في ضوء الاتفاقية الموضحة أعلاه وزع الأخطار التالية بين شركـة التأمين ومعيد التأمين .

رقم الخطر مبلغ التأمين قسط التأمين الخسائر
1 7000 490 350
2 5000 400 200
3 9000 630 450
4 800 54 40
5 1000 60 30

توزيع الخطر رقــــم ( 1 )

التوزيع ( التقسيم ) مبلغ التأمين قسط التأمين الخسائر
إجمالي الخطر 7000 490 350
حد احتفاظ الشركة المُسندة ( خط واحد) 1000 70 50
معيد تأمين الفائض ( 6 خطوط ) 6000 420 300

تم توزيع القسط والخسارة أعلاه بين الشركة المُسندة والمعيد بنسبة 1 : 6 ( 1000 : 6000)

توزيع الخطر رقــــم ( 2 )

التوزيــــع مبلغ التأمين قسط التأمين الخسائر
إجمالي الخطــر 5000 400 200
حد الاحتفاظ ( خط واحد ) 1000 80 40
معيد تأمين الفائض (4 خطوط) 4000 320 160

تم تقسيم القسط والخسارة أعلاه بين الشركة المُسندة والمعيد بنســبة 1 : 4 ( 1000 : 4000 )

توزيع الخطر رقــــم ( 3 )

التوزيـــع مبلغ التأمين قسط التأمين الخسائر
إجمالي الخطر 9000 630 450
حد الاحتفاظ ( خط واحد )* 1000 70 50
مسئولية المعيد ( حد أقصى 6 خطوط ) 6000 420 300
احتفاظ إضافي للشركة المُسندة * 2000 140 100

* في توزيع الخطر رقــــم ( 3 )  نجد أن إجمالي الاحتفاظ للشركة المُسندة = مبلغ 3000 جنيه وهو عبارة عن ( الاحتفاظ الأساسي 1000 جنيه) + (احتفاظ إضافي 2000 جنيه وهو مبلغ غير معاد تأمينه لأنه تجاوز الحد الأقصى لمسئولية المعيد المحدد في الاتفاقية بستة خطوط) ، لذا فإن الأقساط والخسائر يجب أن توزع بنفس نسبة إجمالي الاحتفاظ إلي الفائض أو مسئولية المعيد (3000 : 6000 )

الاحتفاظ الإضافي ( المبلغ الغير معاد تأمينه) 2000 Additional retention (unreinsured amount )
الحد الأقصى لمسئولية معيد التأمين 6000 Limit
الاحتفاظ الأساسي 1000 Basic retention

توزيع الخطر رقــــم ( 4 )

لا تنازل إلي معيد التأمين لأن مبلغ تأمين هذا الخطر أقل من حد الاحتفاظ للشركة المُسندة .

توزيع الخطر رقــــم ( 5 )

شركة التأمين لن تسند هذا الخطر إلي معيد التأمين لأن مبلغ تأمين هذا الخطر يساوي حد الاحتفاظ للشركة المُسندة .

اتفاقية الفائض الثانية (اللاحقة)

second surplus treaty / second surplus reinsurance  (follow-on reinsurance)

اتفاقية الفائض الثانية second surplus treaty هي اتفاقية فائض إضافية بالإضافة إلى اتفاقية الفائض الأولى  first surplus treaty تستخدمها شركة التأمين عندما يزيد مبلغ الخطر على مجموع حد احتفاظها والطاقة الاكتتابية لاتفاقية الفائض الأولى ،، على سبيل المثال مبلغ الخطر ( مبلغ التأمين على الخطر) عشرين مليون جنيه ،، وحد الاحتفاظ (الخط) مليون جنيه والطاقة الاكتتابية لاتفاقية الفائض الأولى تساوي عشرة خطوط والطاقة الاكتتابية لاتفاقية الفائض الثانية تساوي عشرة خطوط ،، لذا تحتفظ شركة التأمين بمبلغ مليون جنيه (حد الاحتفاظ ) وتملئ اتفاقية الفائض الأولى بعشرة مليون جنيه (عشرة خطوط) وما فاض بعد ذلك وهو تسعة مليون جنيه تسنده لاتفاقية الفائض الثانية (تسعة خطوط).

مثـــال :   اتفاقية الفائض الثانية

احتفاظ الشركة المُسندة ( الخط الواحد )   =1000 جنيه

اتفاقية الفائض الأولى = 10 خطوط .

اتفاقية الفائض الثانية = 5 خطوط .

فيما يلي توزيع خمسة أخطار ذات مبالغ تأمين مختلفة بين الشركة المُسندة ومعيد اتفاقية الفائض الأولى ومعيد اتفاقية الفائض الثانية :

رقم الخطر مبلغ التأمين  الأصلي الاحتفاظ للشركة المُسندة اتفاقية الفائض الأولي اتفاقية الفائض الثانية
1 800 800 ــــ ــــ
2 1600 1000 600 ــــ
3 8600 1000 7600 ــــ
4 12000 1000 10000 1000
5 16000 1000 10000 5000

غالباً لا يتم تشغيل اتفاقية الفائض الثانية حتى يتم امتلاء اتفاقية الفائض الأولى بالكامل ،، فقد يتم وضع قيود على استخدام اتفاقية الفائض الثانية قبل امتلاء اتفاقية الفائض الأولى

جدول حدود الاكتتاب Table of Underwriting Limits

في اتفاقية الفائض يستخدم جدول الحدود  Table of Limits لتوزيع مبالغ تأمين الأخطار المختلفة النوعية بين الشركة المُسندة ومعيد تأمين الفائض وذلك بتحديد حد الاحتفاظ للشركة المُسندة طبقاً لكل نوع من أنواع الخطر ودرجة خطورته ( أكثر خطورة أو أقل خطورة ) .

ـ لذلك فأن الشركة المُسندة سيكون لديها حدود احتفاظ مختلفة طبقاً لدرجة خطورة الخطر المؤمن عليه ،، ومن ثم فإن مسئولية المعيد ستكون مختلفة من خطر إلي آخر ،، لأن مسئولية المعيد تتحدد بأضعاف حد الاحتفاظ .

ـ يعتبر جدول حدود الاحتفاظ جزء لا يتجزأ من عقد اتفاقية إعادة تأمين الفائض بين الشركة المُسندة ومعيد التأمين .

جدول حدود اتفاقية الفائض  ( لفرع الحريق )

اتفاقية الفائض يذكر بها الحد الأقصى للاحتفاظ وسعة الاتفاقية كما يلي:

الحد الأقصى للاحتفاظ = 100000 جنيه maximum retention

سعة الاتفاقية treaty capacity = 10 خطوط × 100000 جنيه =  1000000 جنيه

ويكون الحد الأقصى للاحتفاظ وسعة الاتفاقية للأخطار من الدرجة الأولى بنسبة 100% من سعة الاتفاقية

ويكون الحد الأقصى للاحتفاظ وسعة الاتفاقية للأخطار من الدرجة الثانية بنسبة 80% من سعة الاتفاقية مثلاً

ويكون الحد الأقصى للاحتفاظ وسعة الاتفاقية للأخطار من الدرجة الثالثة بنسبة 60% من سعة الاتفاقية مثلاً

ويكون الحد الأقصى للاحتفاظ وسعة الاتفاقية للاحتفاظ وسعة الاتفاقية للأخطار من الدرجة الرابعة بنسبة 40% من سعة الاتفاقية

ثم يتم تحديد أنواع الأخطار من كل درجة

درجة الخطر النسبة المئوية من سعة الاتفاقية الخط

( الاحتفاظ )

 سعة الاتفاقية
الدرجة الأولى 100 % من سعة الاتفاقية 100000 1000000
الدرجة الثانية 80 % من سعة الاتفاقية 80000 800000
الدرجة الثالثة 60 % من سعة الاتفاقية 60000 600000
الدرجة الرابعة 40 % من سعة الاتفاقية 40000 400000

ـ  الأخطار من الدرجة الأولى هي الأخطار التي لا تكون معرضة لخسائر فادحة ، ومن أمثلة تلك الأخطار  المدارس والمستشفيات وصالات عرض السيـارات والفنادق … الخ .

ـ الأخطار من الدرجة الثانية هي الأخطار التي تكون مهددة باحتمال حادث كبير يؤدي إلي خسائر كبيرة ، ومن أمثلة هذه الأخطار محطات الكهرباء و الصناعات الكهربائية وصناعة الملابس و الصناعة الكيماوية ..الخ .

ـ  الأخطار من الدرجة الثالثة هي الأخطار ذات الخطورة المرتفعة ومعرضة لخسائر فادحة ،، ومن أمثلة هذه الأخطار زيت النفط والغازات البترولية والأخطار البتروكيماوية  و مصانع الدهان والبويات و الأقطان

ـ الأخطار من الدرجة الرابعة هي الأخطار ذات الخطورة الشديدة الارتفاع ، ومن أمثلة هذه الأخطار المتفجرات ، والكبريت ، والبضائع شديدة الخطورة ….. الخ

الغرض من جدول الحدود

  • يتم إدراج جدول الحدود في اتفاقية الفائض لمنع الشركة المُسندة من أن تسند إلي معيد التأمين مبالغ كبيرة من الأخطار شديدة الخطورة أو غير المرغوب فيها وبذلك يمنع شركة التأمين من أن تقوم بدور السمسار الذي يسند أعمالاً رديئة مقابل عمولة

س – ميز بين :

  • اتفاقية الفائض الإلزامية Obligatory surplus treaty
  • اتفاقية الفائض الاختيارية Optional surplus treaty

* بموجب اتفاقية الفائض إلزامية الاحتفاظ ،، لا تستطيع الشركة المُسندة  تغيير احتفاظها إلا طبقاً لجدول الاحتفاظ ،، ولذا يتم الإسناد إلي الاتفاقية في أي وقت حتى بعد حدوث حادث.

* بموجب اتفاقية الفائض اختيارية الاحتفاظ ،، تستطيع الشركة المُسندة تغيير احتفاظها في حدود معينة ،، فإذا كان الحد الأقصى للاحتفاظ مائة ألف تستطيع الشركة المُسندة أن تحتفظ بسبعين ألف ،، أي أن الشركة المُسندة حرة في تحديد المبلغ الذي تحتفظ به لنفسها ،، لذلك فإنه يجب إجراء الإسناد (تحديد المبلغ المسند للاتفاقية) قبل سريان الخطر وقبل وقوع الخسارة.

مزايا وعيوب اتفاقية الفائض

تمد اتفاقية الفائض الشركة المُسندة بمرونة كبيرة ( لاختلاف حدود الاحتفاظ وفقاً لنوع الأخطار ودرجة خطورتها ) ، ولكن العيب الرئيسي بالنسبة للشركة المُسندة أن اتفاقية الفائض تتطلب معلومات عن كل خطر ( وثيقة ) ويكون ذلك بفحص كل خطر لمعرفة المبلغ الصحيح الذي يجب أن تسنده الشركة المُسندة إلي معيد الفائض مما يتطلب هيئة كبيرة من الموظفين للقيام بفحص كل وثيقة وتحديد المبلغ المتنازل عنه للمعيد ،، الأمر الذي يكون صعباً ومكلفاً للشركة المُسندة من ناحية المصاريف الإدارية والكتابية ، لذلك فقد فقدت اتفاقية الفائض شعبيتها في الآونة الأخيرة ولكن قدوم أجهزة الكمبيوتر الحديثة أدت إلي تقليل المصاريف الإدارية ، لذا استردت اتفاقية الفائض شعبيتها مرة أخرى.

ـ تستطيع الشركة المُسندة أن تحتفظ بمبلغ من كل خطر ( دون أن تعيد تأمينه ) يسمى خط وتكون سعة اتفاقية الفائض أضعاف هذا الخط.

ـ ومن وجهة نظر معيد الفائض فإن اتفاقية الفائض تمثل له محفظة غير متوازنة من الأعمال التأمينية Unbalanced book of business لأن معيد الفائض قد يتحمل مسئولية كبيرة في مقابل أقساط قليلة وقد يؤدي حادث كبير إلي ابتلاع أرباح عدة سنوات مربحة لمعيد الفائض كما أن الشركة المُسندة تحتفظ بمقدار أكبر من الأخطار الجيدة.

لذلك يفضل معيد التأمين اتفاقية الحصة لأنها أكثر توازناً من اتفاقية الفائض لأن معيد الحصة يشارك في كل خطر مع الشركة المُسندة حتى الأخطار الصغيرة جداً بينما يشارك معيد الفائض في الأخطار الكبيرة فقط والتي تزيد عن حد الاحتفاظ.

اتفاقية الفائض والحصــة ( المختـلطة )

( Combined ) Quota Share Surplus Treaty

Quota Surplus Reinsurance

اتفاقية الفائض والحصة هي أحد أنواع إعادة تأمين الاتفاقيات النسبية الذي يجمع بين اتفاقية الحصة واتفاقية الفائض  ،،

* يسمى احتفاظ الفائض بالاحتفاظ الإجمالي Gross retention

*يأخذ معيد الحصة جزء من احتفاظ الفائض (نسبة مئوية من احتفاظ الفائض) .

*الجزء المتبقي من الاحتفاظ الإجمالي بعد التنازل إلي معيد الحصة يسمي الاحتفاظ الصافي Net retention

* قد يكون معيد الحصة هو نفسه معيد الفائض .

مثـــال :

قامت شركة تأمين بعقد اتفاقية فائض واتفاقية حصة كما يلي :

شروط الاتفاقية : احتفاظ الفائض ( الاحتفاظ الإجمالي ) =  خط واحد = 100000 جنيه ،

سعة اتفاقية الفائض Surplus Capacity  =  4 خطوط

نصيب معيد الحصة 50 % من الاحتفاظ الإجمالي ،،

في ضوء الاتفاقية المذكورة أعلاه ، وزع الخطر التالي بين الشركة المُسندة ومعيد الفائض ومعيد الحصة

مبلغ التأمين:  500000 جنيه .

القـــسط : 30000 جنيه ،،

الخسارة نتيجة حادث  = 60000 جنيه

الحـــــل

توزيع مبلغ التأمين

الاحتفاظ الإجمالي ( خط واحد ) =  100000 جنيه

الاحتفاظ الصافي = 50% من الاحتفاظ الإجمالي    = 50000 جنيه

نصيب معيد الحصة = 50 % من الاحتفاظ الإجمالي = 50000 جنيه

نصيب معيد الفائض = 4 خطوط =  400000 جنيه

نسب التوزيع = 50000 : 50000 : 400000 = 1 : 1 : 8

مجموع النسب = 1 + 1 + 8 = 10

توزيع القسط :

الشركة المُسندة  = 30000  × 1 =   3000 جنيه
10

*

معيد الحصــة  =  30000  × 1 =   3000 جنيه
10

*

معيد الفائض  = 30000  × 8 =   24000 جنيه
10

توزيع الخسارة :

الشركة المُسندة  = 60000  × 1 =   6000 جنيه
10

*

معيد الحصــة  = 60000  × 1 =   6000 جنيه
10

*

معيد الفائض  = 60000  × 8 =   48000 جنيه
10

اتفاقية إعادة التأمين الاختياري الإلزامي

Facultative obligatory reinsurance treaty (Facultative Semi-automatic treaty , Facultative semi-obligatory  treaty )

عقد إعادة التأمين الاختياري الإلزامي قد يطلق عليه أيضاً الغطاء المفتوح Open Cover reinsurance (Open Cover)

عقد إعادة التأمين الاختياري الإلزامي هو نوع من أنواع إعـادة التأمين.

النسبي بموجبه فإن الشركة المُسندة لها الحق في أن تسند أو لا تسند  أي خطر يقع في نطاق وشروط الاتفاقية ،، فإذا اختارت أن تسند أي خطر  فإن معيد التأمين ملزم بأن يقبل هذا الخطر المسند إليه ومن هنا جاءت التسمية ( اختياري / إلزامي  ) ، اختياري بالنسبة للشركة المُسندة ،، وإلزامي بالنسبة لمعيد التأمين.

— ولما كانت اتفاقية الفائض هي اتفاقية إلزامية بموجبها تكون الشركة المُسندة ملزمة أن تسند الخطر إلى اتفاقية الفائض أولاً حتى كامل سعة الاتفاقية ،، لذا عقد إعادة التأمين الاختياري الإلزامي يقع بعد الأنواع الأخرى من اتفاقيات إعادة التأمين النسبي،، فإذا كان الخطر ضخماً يتم الإسناد أولاً إلى اتفاقية الفائض الأولى والثانية ،، وما زاد من الخطر تقرر الشركة المُسندة ما إذا كانت تريد إسناده إلى اتفاقية إعادة التأمين الاختياري الإلزامي.

—  في سوق سهلة قد تكون اتفاقية إعادة التأمين الاختياري الإلزامي غير خطية unlined يعني لا يذكر بها احتفاظ ولكن يذكر بها حد أقصى لمسئولية المعيد ،، فيكون الإسناد (المبلغ المسند) إلى المعيد غير مرتبط باحتفاظ الشركة المُسندة ،، على سبيل المثال اتفاقية اختيارية إلزامية غير خطية ( ليس لها خط ولكن لها حد أقصى لمسئولية المعيد 3.7 مليون جنيه)  ولذلك فهي تعطي تسهيلات أكبر للشركة المُسندة.

— عقد إعادة التأمين الاختياري الإلزامي غير مرغوب فيه من معيدي التأمين بسبب الاختيار السيئ ضدهم ،، فقد تختار شركة التأمين الأخطار الرديئة ذات درجة الخطورة المرتفعة وتسندها إلي معيدي التأمين بموجب هذا العقد بينما تحتفظ بالأخطار الجيدة لنفسها ،، مما يؤدي إلي عدم توازن محفظة معيد التأمين.

ويستطيع معيد التأمين أن يحترس من الاختيار السيئ الذي تمارسه الشركة المُسندة بموجب العقد الاختياري الإلزامي وذلك باتخاذ الإجراءات التالية :

  • يضع بعض الاستثناءات في العقد الاختياري الإلزامي ، علي سبيل المثال استثناء الأخطار ذات الخطورة المرتفعة .
  • يصر معيد التأمين علي أن احتفاظ الشركة المُسندة يجب أن لا يقل عن 25 % من مبلغ تأمين أي خطر متنازل عنه .
  • يصر معيد التأمين علي اشتراك الشركة المُسندة في الخسائر التي يتكبدها عقد إعادة التأمين الاختياري الإلزامي ، علي سبيل المثال تتحمل الشركة المُسندة 10% من قيمة الخسارة التي تلحق بمعيد التأمين (بموجب هذا العقد ).

أنواع من عقود إعادة التأمين الاختياري الإلزامي 

1- غطاء السمسار ( تفويض السمسار بالتأمين)

Brokers cover / Broker Binder / Binder/ Binding authority

يقوم معيدو التأمين بتفويض سمسار إعادة التأمين بالاكتتاب في الأخطار ( قبول أعمال إعادة التأمين من شركات التأمين)  في حدود مبالغ معينة وذلك نيابة عنهم ،، لذلك فإن غطاء السمسار يكون عبارة عن نظام بموجبه يقوم السمسار باتخاذ كافة الإجراءات لإبرام إعادة التأمين نيابة عن معيدي التأمين الذين وافقوا علي الاشتراك في هذا النظام في حدود مبالغ معينة ،، يقرر السمسار الأخطار والحصص المسندة للمعيدين ويجب علي المعيدين قبول الحصص المسندة إليهم لأنهم فوضوا إليه سلطة الاكتتاب ،، ولكن قد ينشأ التناقض عندما يعمل السمسار نيابة عن المعيد ( الذي يرغب في أعلى سعر ويرغب في عدد من الاستثناءات ) ،، وفي نفس الوقت يعمل السمسار نيابة عن العميل ( الشركة المُسندة التي ترغب في أقل الأسعار وتريد تغطية واسعة) ، وقد يكتتب السمسار في أخطار رديئة ( أعمال غير مربحة ) من أجل الحصول علي أكبر دخل من الأقساط لأن عمولته تكون علي أساس نسبة من دخل الأقساط وليس علي أساس النتائج

ويطلق مصطلح المفوض بالتأمين coverholder على السمسار الذي فوضت إليه شركة التأمين الاكتتاب في الأخطار ( قبول التأمين).

2 ـ قسيمة الحصص line  slip

قسيمة الحصص هي نفس الشيء مثل غطاء السمسار مع الاختلاف الرئيسي وهو أن قسيمة الحصص لا تعطي السلطة للسمسار في قبول الأخطار نيابة عن المعيدين المشاركين في الاتفاقية ،، ولكن بدلاً من ذلك يقدم السمسار الأخطار إلى المعيد القائد leading reinsurer  الذي يقرر قبول الخطر أو رفضه ،، فإذا قبل المعيد القائد الخطر وجب على جميع المعيدين التابعين  following reinsurers قبول حصتهم في هذا الخطر خضوعاً لموافقة المعيد الرائد ،، وبذلك تتغلب هذه الطريقة على العيوب المذكورة في غطاء السمسار.

5 – اتفاقية إعادة التأمين الإلزامي الاختياري

Obligatory Facultative Reinsurance Treaty

بموجب هذه الاتفاقية فإن المؤمن يجب أن يعرض الخطر على معيد التأمين ،، و معيد التأمين له الحق أن يقبل أو يرفض الخطر ،، اتفاقية إعادة التأمين الإلزامي الاختياري هي نوع منقرض من الاتفاقيات.

مثــــال

برنامج إعادة تأمين نسبي يتكون من  :

1 ـ إعادة تأمين حصة 60 %

والحد الأقصى للقبول الإجمالي  gross acceptance هو مبلغ مليون جنيه

2 ـ اتفاقية فائض أولي خمسة خطوط واتفاقية فائض ثانية خمسة خطوط

3 ـ اتفاقية اختيارية إلزامية بحد أقصى 3.7 مليون جنيه لكل خطر

والمطلوب تحديد أقصى قبول إجمالي يمنحه هذا البرنامج للشركة المُسندة.

الحـــــــــــل

1 ـ اتفاقية الحصة هي اتفاقية يشارك فيها كلا من الشركة المُسندة والمعيد بنسب ثابتة محددة مقدماً وهي في هذا المثال 60 % من كــل خطر وبحد أقصى مليون جنيه مصري قبول إجمالي  ،، لذلك فإن الاحتفاظ الإجمالي يساوي مليون جنيه  .

2 ـ الخط في اتفاقية الفائض يجب أن يساوي مليون جنيه ،، لذا فإن أقصى إسناد maximum cession لاتفاقية الفائض الأولى يساوي خمسة مليون جنيه وهذا المبلغ هو أقصى غطاء  تمنحه اتفاقية الفائض الأولى  ،، بالإضافة إلي أن أقصى غطاء لاتفاقية الفائض الثانية يساوي خمسة مليون جنيه ،، ولا يشترط ملئ اتفاقية الفائض الأولى بالكامل حتى يتم الإسناد إلي اتفاقية الفائض الثانية ، ولكن يشترط إسناد أي قدر من الخطر إلي اتفاقية الفائض الأولى قبل الإسناد إلي اتفاقية الفائض الثانية

3 ـ الاتفاقية الاختيارية الإلزامية غير خطية  unlined( ليس لها خط ) ولكن لها حد أقصى 3.7 مليون جنيه .

4 ـ  أقصى قبول إجمالي أو أقصى طاقة اكتتابية maximum underwriting capacity للشركة المُسندة هو مبلغ 14.7 مليون جنيه وهذا المبلغ هو أقصى حصة إجمالية maximum gross line تستطيع الشركة المُسندة الاكتتاب فيها بموجب كل الاتفاقيات

أنواع إعادة التأمين الاختياري

u ينقسم إعادة التأمين الاختياري إلي إعادة تأمين نسبي وإعادة تأمين لا نسبي ،

uإن إعادة التأمين الاختياري قد يكون علي أساس الشروط الأصلية لوثيقة التأمين الأصلية Original condition reinsurance ويؤدي ذلك إلي تسرب قسط التأمين من الشركة المُسندة إلي معيد التأمين.

u إن إعادة التأمين الاختياري قد يكون علي أساس شروط محدودة Limited condition reinsurance  ، وإعادة التأمين بالشروط المحدودة هو عقد يعوض الشركة المُسندة عند حدوث أحداث معينة فقط مثل الخسارة الكلية للسفينة أو البضائع ، فعلى سبيل المثال قد تصدر شركة التأمين وثيقة تأمين أجسام سفن بشروط جميع الأخطار ( وبناء عليه يكون قسط التأمين مرتفع ) ثم تقوم بإعادة تأمينها بوثيقة إعادة تأمين علي أساس شروط الخسارة الكلية أي الفقد الكلي للسفينة ،، وبناء عليه يكون  قسط إعادة التأمين منخفض لأن معيد التأمين يعوض الشركة المُسندة فقط في حالة غرق السفينة بالكامل واستحالة استردادها.

مثال

عقدت شركة التأمين اتفاقيات الفائض التالية :

الاحتفاظ =  خط واحد =  مليون جنيه .

اتفاقية الفائض الأولى = 9 خطوط  = 9 مليون جنيه .

اتفاقية الفائض الثانية = 5  خطوط  = 5 مليون جنيه .

  • قبلت الشركة خطر بمبلغ 30 مليون جنيه ،، ونتيجة لحادث فقد لحقت خسائر بهذا الخطر قدرها 18 مليون جنيه .

أولاً : وزع الخسائر بين الشركة المُسندة ومعيدي التأمين ،، علماً بأن الشركة المُسندة قد قامت بإعادة التأمين الاختياري النسبي علي المبلغ الغير معاد تأمينه والذي يزيد عن الطاقة الاكتتابية بموجب اتفاقيتي الفائض ( 15 مليون ) .

ثانياً : ماذا تكون النتيجة لو كان إعادة التأمين الاختياري علي أساس تجاوز الخسائر

الحل

يتم توزيع الخطر ( 30 مليون ) كم يلي  :

الشركة المُسندة ( الاحتفاظ )   = مليون جنيه .

معيد اتفاقية الفائض الأولى = 9 مليون جنيه .

معيد اتفاقية الفائض الثاني =  5 مليون جنيه .

ـ ويتبقى مبلغ 15 مليون غير مغطى باتفاقيات الفائض ،، لذلك يذهب هذا المبلغ إلي المعيد الاختياري النسبي  ،،  وبناء عليه تكون نسب توزيع الخسائر كما يلي  :

الاحتفاظ   : الفائض الأول  : الفائض الثاني: الاختياري النسبي
1 مليون  : 9 مليون       : 5 مليون     : 15 مليون

مجموع النسب = 1 + 9 + 5 + 15 = 30

الخسارة الأصلية   = 18  مليون .

18 مليون  ÷ ( 1  +9  +5  +15 )  = 600000 جنيه

الخسارة للشركة المُسندة = 600000 جنيه

خسـارة الفائض الأول =  600000 × 9 =   5400000

خسارة معيد الفائض الثاني  =600000   × 5 =   3000000

خسارة المعـيد الاختياري  =600000 × 15 = 9000000

ثانياً : ماذا يحدث لو كان إعادة التأمين الاختياري علي أساس تجاوز الخسائر؟

ج- ستكون الحدود لمعيد تجاوز الخسائر ( الاختياري ) 15 مليون زيادة على 15 مليون تحمل ،، بمعني أن مسئولية معيد تجاوز الخسائر الاختياري تكون محددة بخمسة عشر مليون لما زاد عن 15 مليون (التحمل المشترك للشركة المُسندة ومعيدي الفائض ) .

توزيع الخسارة  ( 18 مليون جنيه)

يتم توزيع التحمل المشترك ( 15 مليون جنيه) كما يلي  :

مجموع النسب = 1 + 9 + 5  = 15

الشركة المُسندة             مليون جنيه.

معيد الفائض الأول     9 مليون جنيه.

معيد الفائض الثاني     5 مليون جنيه.

ويدفع معيد تجاوز الخسائر الاختياري مبلغ 3 مليون وهو ما زاد عن قيمة التحمل المشترك

 تبادل إعادة التأمين (تبادل المعاملة في سوق إعادة التأمين) Reciprocity

تبادل إعادة التأمين هو تبادل أعمال إعادة التأمين بين شركات التأمين علي أساس المثل بالمثل (علي أساس تبادل أعمال بنفس الجودة ونفس النتائج) ،، علي سبيل المثال تقوم شركة التأمين ( أ ) بإعادة تأمين بعض الأخطار الجيدة التي قبلتها ( اكتتبت فيها ) لدى شركة التأمين ( ب) وتقوم شركة التأمين ( ب) بإعادة تأمين بعض الأخطار التي اكتتبت فيها

لدى شركة التأمين ( أ ) .

إن إعادة التأمين النسبي وعلي وجه الخصوص إعادة تأمين الحصة هو الأكثر شيوعاً لتبادل إعادة التأمين.

مزايا تبادل إعادة التأمين

إن تبادل إعادة التأمين يمكن شركات التأمين من الحصول علي أعمال كانت لا تستطيع بخلاف ذلك أن تحصل عليها ،، تبادل إعادة التأمين يعطي توزيع وتفتيت جيد للأخطار التي تتحملها شركات التأمين ،، والمحصلة النهائية لتبادل إعادة التأمين هو أن شركات التأمين تستطيع أن تحتفظ بإجمالي الأقساط لأن إعادة التأمين الخارج من شركة التأمين Outward reinsurance سوف يتعادل مع إعادة التأمين الداخل إلي شركة التأمين .Inward reinsurance

عيوب تبادل إعادة التأمين:

أن الأعمال التأمينية الجيدة قد تستبدل بأعمال تأمينية رديئة

أنواع تبادل إعادة التأمين:

1- تبادل إعادة التأمين المباشر Direct reciprocity

تحصل شركات التأمين علي الأعمال مباشرة من بعضها البعض بدون تدخل سمسار إعادة التأمين ،، وذلك لتوفير عمولة السمسار .

2-  تبادل إعادة التأمين عن طريق السمسارBroker reciprocity

تعطي شركة التأمين ( أ ) بعض الأعمال التأمينية للسمسار ليعيد تأمينها علي أمل أن السمسار سوف يعطيها بعض الأعمال التأمينية التي حصل عليها من شركات التأمين الأخرى .

3- تبادل معاملة السمسار للسمسار Broker to broker reciprocity

تحدث تبادل معاملة السمسار للسمسار عندما يتبادل سمسار في سوق معينة الأعمال مع سمسار في سوق أخرى ( في دولة أخرى ) .

مصطلحات

الطاقة الاكتتابية underwriting capacity (capacity)     

أقصى مبلغ يستطيع المؤمن أو المعيد الاكتتاب فيه علي خطر معين أو خلال فترة معينة

الزيادة عن الطاقة الاكتتابية   Over-line 

مقدار التأمين ( أو إعادة التأمين ) الذي يزيد عن الطاقة الاكتتابية للمؤمن ( أو معيد التأمين ) ويمكن تغطيته عن طريق إعادة التأمين الاختياري

الاحتفاظ     Retention 

هذا الجزء من مبلغ التأمين الذي تحتفظ به شركة التأمين لنفسها دون أن تعيد تأمينه

دليل الحدود الاكتتابية    ( Line Sheet  ( Line Guide 

دليل الحدود الاكتتابية (دليل الحصص)   هو جدول يعتبر دليل أو مرشد لموظفي شركة التأمين ليبين لهم أقصى مبلغ تأمين تستطيع الشركة قبوله لكل نوع من أنواع الخطر ،، وكذلك ليبين لهم الحصص التي يمكن إسنادها إلي اتفاقيات إعادة التأمين النسبية

إن مصطلح Line يعني حصة من مبلغ التأمين (قبول 25% من مبلغ التأمين مثلاً ) ،، ويعني خط (احتفاظ) في اتفاقية الفائض ،، ويعني نوع من أنواع التأمين Line of business مثل تأمين الحريق

الحصة الإجمالية gross line

أقصى مبلغ تأمين تؤمن به شركة التأمين على الخطر الواحد قبل طرح المبلغ المسند (المتنازل عنه) لاتفاقية إعادة التأمين ،، لذا الحصة الصافية  net line تساوي الحصة الإجمالية مطروحاً منها المبلغ المسند (المتنازل عنه) لاتفاقية إعادة التأمين

إشعار تغطيةCover Note (also known as , binder or the Slip)

بيان مكتوب أو مذكرة اتفاق على تغطية ( تأمين أو إعادة تأمين ) يتم إصداره بواسطة الوسيط أو السمسار أو المؤمن المباشر ليشير إلى أن التغطية قد تم إبرامها لحين إصدار العقد الرسمي أو الوثيقة الرسمية

فيديو مقال إعادة التأمين – أنواع إعادة التأمين

نبيل محمد مختار عبد الفتاح

الأستاذ: نبيل محمد مختار عبد الفتاح
تاريخ الميلاد: 6/2/1959
المؤهلات: بكالوريوس تجارة شعبة المحاسبة 1984 جامعة الإسكندرية.
- زميل معهد التأمين القانوني بلندن F.C.I.I.
الخبرات: 31 سنة خبرة في مجال التأمين، حياة ولا حياة، مدير المطالبات بشركة مصر لتأمينات الحياة.
المؤلفات:
- إعادة التأمين والطرق البديلة (نشر شخصي – مكتبة لبنان)
- أساسيات المحاسبة (نشر شخصي – مكتبة لبنان)
- تأمين الحياة (منشأة المعارف بالإسكندرية)
- أساسيات التأمين (تحت النشر)

شاهد أيضاً

إعادة تأمين تجاوز الخسائر - طرق التسعير|| بقلم: نبيل محمد مختار عبد الفتاح|| موقع مقال

إعادة تأمين تجاوز الخسائر – طرق التسعير

طرق تسعير اتفاقيات إعادة تأمين تجاوز الخسائر في إعادة التأمين النسبي يتم تقسيم أقساط التأمين …