الرئيسية / اقتصاد / إعادة تأمين تجاوز الخسائر – طرق التسعير

إعادة تأمين تجاوز الخسائر – طرق التسعير

طرق تسعير اتفاقيات إعادة تأمين تجاوز الخسائر

في إعادة التأمين النسبي يتم تقسيم أقساط التأمين بين المعيد النسبي والشركة المُسندة نسبياً ،، أي بنسبة حصة كل طرف من مبلغ التأمين إلى إجمالي مبلغ التأمين ،، في مقابل عمولة إعادة تأمين يدفعها المعيد للشركة المُسندة حسابياً ،، بمعنى أن الشركة المُسندة تقوم بطرح عمولة إعادة التأمين المستحقة لها من أقساط إعادة التأمين المستحقة للمعيد.

* أما في إعادة تأمين تجاوز الخسائر فإن معيد التأمين لا يشارك الشركة المُسندة في أقساط التأمين نسبياً ،، ولذلك فغالباً لا يدفع عمولة إلي الشركة المُسندة ،، وفي حالة عدم تعرض الاتفاقية لأي خسارة ربما يدفع ما يسمى بمكافأة عدم المطالبة NCB

 * يتم تحديد معدل القسط المستحق لمعيد تجاوز الخسائر عن سنة الاتفاقية وفقاً لإحدى طرق التسعير التالية :

1 ـ طريقة تكلفة الاحتراق ( تكلفة الخسائر )

2 ـ طريقة التعرض للخطر .

3 ـ طريقة مدة الاسترداد

4 ـ طريقة السعر علي أساس التعويض المتوقع .

وتسمى الطرق السابقة بطرق تسعير اتفاقيات تجاوز الخسائر  وفيما يلي شرحاً لهذه الطرق

1) تكلفة الاحتراق ( تكلفة الخسارة) أو نسبة تكلفة الاحتراق الصافية لتسعير اتفاقية تجاوز الخسائر

Burning cost   / Burning cost ratio / pure loss cost ratio

تكلفة الاحتراق (تكلفة الخسارة) هي الخسائر التحميلية التي تحملتها اتفاقية إعادة التأمين

وغالباً ما يعبر عن تكلفة الاحتراق كنسبة مئوية من دخل أقساط التأمين الإجمالية الصافية التي تكون موضوع إعادة التأمين ،، والخسائر التحميلية تشتمل على الخسائر المدفوعة واحتياطي الخسائر (الخسائر الغير مدفوعة) خلال سنة الاتفاقية

* دخل الأقساط الإجمالية الصافيةGross net premium income GNPI

هو مجموع أقساط وثائق التأمين خلال سنة الاتفاقية مطروحاً منها فقط الإلغاءات والمرتدات وأقساط إعادة التأمين الأخرى التي تعود بالفائدة على معيد اتفاقية تجاوز الخسائر بتقليل الخسارة المطبقة عليه ،،

نسبة تكلفة الاحتراق الصافية (نسبة تكلفة الخسارة الصافية) pure loss cost ratio هي الخسائر التحميلية التي تحملتها اتفاقية إعادة التأمين في السنة أو السنوات الماضية منسوبة لأقساط التأمين الإجمالية الصافية التي تكون موضوع إعادة التأمين في السنة أو السنوات الماضية ،، لذا نسبة تكلفة الاحتراق تتحدد على أساس الخسائر في السنوات الماضية التي تكبدها المعيد من الاتفاقية في الماضي فيكون التسعير على أساس النتائج الماضية ،، والمقصود بأقساط التأمين موضوع إعادة التأمين  subject premium / subject matter premium يعني أقساط الأعمال التأمينية المغطاة بالاتفاقية ،، فلو كانت الاتفاقية تغطي أجسام السفن فإن المقصود بأقساط التأمين موضوع إعادة التأمين هو أقساط وثائق أجسام السفن فقط ،، والمقصود بكلمة صافية في مصطلح نسبة تكلفة الاحتراق الصافية هو أن النسبة غير محملة (غير معدلة) بأي عامل تحميل

* نسبة تكلفة الاحتراق الصافية = خسائر المعيد من الاتفاقية عن السنة أو السنوات الماضية  ÷ أقساط التأمين الإجمالية الصافية عن السنة أو السنوات الماضية

وهذه الطريقة في التسعير تكون مبنية على أساس الخسائر التاريخية الماضية

* نسبة تكلفة الاحتراق الصافية تصبح هي سعر إعادة التأمين الذي سيتم ضربه في دخل أقساط التأمين الإجمالية الصافية GNPI عن السنة الحالية ،، للتوصل إلى قسط إعادة تأمين تجاوز الخسائر عن اتفاقية السنة الحالية

مثـــال :

أبرمت الشركة المُسندة اتفاقية تجاوز الخسائر الشغالة التالية :

النوع : أجسام سفن .

المدة   : 12 شهر تبدأ من يناير 2017

حدود الاتفاقية   : 2000 دولار لما يزيد عن  500 دولار لكل سفينة

* دخل أقساط  التأمين الأصلية عن سنة 2017   = 60000 دولار

* الخسائر التالية وقعت في خلال سنة 2017 وكل خسارة تعتبر حادث مستقل

رقم الخسارة الخسائر المدفوعة احتياطي الخسائر الخسائر التحميلية تاريخ الخسارة
السفينة رقم 1    1000 دولار   1000 يناير 2017
السفينة رقم 2 1100 دولار 1000 دولار 2100 مايو 2017
السفينة رقم 3 2000 دولار   2000 يوليو  2017
السفينة رقم 4       450  دولار 450 نوفمبر 2017

الخسائر التحميلية = مجموع الخسائر المدفوعة + احتياطي الخسائر .

المطلوب :

*حساب تكلفة الاحتراق عن سنة 2017

* حساب أقساط تجاوز الخسائر المستحقة للمعيد عن سنة 2018 علي أساس تكلفة الاحتراق الصافية ؟

معلومات  : دخل أقساط التأمين التقديري (المتوقع) عن سنة 2018  = 80000 دولار

الحـــل

رقم الخسارة الخسائر التحميلية التحمل خسائر الاتفاقية
1 1000 500 500
2 2100 500 1600
3 2000 500 1500
4 450 450
المجموع    
3600 دولار

نسبة تكلفة الاحتراق الصافية عن سنة 2017 = الخسائر التحميلية لاتفاقية سنة 2017 ÷  أقساط التأمين الإجمالية الصافية عن سنة 2017 = 3600 ÷ 60000 = 6 %

قسط تجاوز الخسائر المستحق للمعيد عن سنة 2018 =80000  × 6 % =4800

التسعير بتحميل نسبة تكلفة الاحتراق الصافية بمُعامل التحميل

تكلفة الاحتراق الصافية (تكلفة الخسارة الصافية) في المثال السابق تكون علي أساس الخسائر التي دفعها المعيد إلي الشركة المُسندة قبل أن نأخذ في الحسبان التكلفة الإدارية لمعيد التأمين والعمولة التي دفعها إلي سمسار إعادة التأمين ..الخ ،، لذا يجب تصحيح تكلفة الاحتراق الصافية بزيادتها بنسبة معينة ( 80/100 مثلاً ) تسمى معامل التحميل Loading factor  لمقابلة المصاريف الإدارية للمعيد والعمولة التي دفعها لسمسار إعادة التأمين والربح المتوقع من الاتفاقية وعوامل التضخم .. الخ

تكلفة الاحتراق الصافية بعد تحميلها بمُعامل تحميل يطلق عليها تكلفة الاحتراق المُحملة loaded burning cost وبالرجوع إلي المثال السابق مباشرة عندما كانت تكلفة الاحتراق الصافية 6 % لذا يجب تحميلها  بمعامل تحميل 125 %  كما يلي  :

تكلفة الاحتراق المُحملة = 6 %  ×   125 %    = 7.5 % .

قسط تجاوز الخسائر المستحق للمعيد عن اتفاقية سنة 2018 علي أساس نسبة تكلفة الاحتراق المحملة  =80000  × 7.5 %  =  6000  دولار

تكلفة الاحتراق علي أساس عدة سنوات ماضية

مثــال

* فيما يلي جدول يحتوي على بيانات لأقساط التأمين الأصلية وخسائر اتفاقية تجاوز الخسائر خلال السنوات 2015 و 2016 و 2017

السنـــــــة أقساط التأمين الأصلية خسائر الاتفاقية تكلفة الاحتراق
2015 60000 3000 5 %
2016 66000 5280 8 %
2017 70000 7700 11 %
المجموع 196000 15980

معلومات : معامل التحميل = 80/100  = 125 %

دخل أقساط التأمين التقديري (المتوقع)  EPI عن سنة 2018 = 80000 دولار

المطلوب

حساب قسط اتفاقية تجاوز الخسائر عن سنة 2018 طبقاً لطريقة تكلفة الاحتراق

الحل

نأخذ متوسط نتائج الثلاث سنوات السابقة (أو أكثر) وهي 2015 ، 2016 ، 2017 بأن نقسم مجموع خسائر الاتفاقية على مجموع أقساط التأمين الأصلية

نسبة تكلفة الاحتراق الصافية عن ثلاثة سنوات = مجموع الخسائر التحميلية للاتفاقية ÷  مجموع أقساط التأمين الإجمالية الصافية عن ثلاثة سنوات = 15980÷ 196000 = 8.15 %

نسبة تكلفة الاحتراق المُحملة بمُعامل التحميل  = 8.15 × 125 % = 10.18 %

قسط تجاوز الخسائر عن سنة 2018 =80000  × 10.18 %  = 8144 دولار  ،، هذا المبلغ تدفعه الشركة المُسندة للمعيد مقدماً في بداية اتفاقية سنة 2018

ربط الخسائر بمؤشر الأسعارمن أجل المقارنة السليمة بين خسائر السنوات المختلفة

يجب تصحيح تكلفة الاحتراق عن طريق ربط الخسائر الأصلية بمؤشر الأسعار indexation of losses  وإعادة تقييم أقساط التأمين الإجمالية الصافية (السنوية) GNPI وفقاً للتغيرات في تعريفة التأمين ،، من أجل المقارنة السليمة بين خسائر السنوات المختلفة ،، على سبيل المثال لنفترض مطالبة سيارة في سنة 2015 وقد تم استبدال قطعة غيار لها بمبلغ مائة دولار ،، إلا أن الأسعار زادت في سنة 2018 بنسبة 50%  لذا فإن نفس المطالبة التي كانت في سنة 2015  بمبلغ مائة دولار تصبح بمبلغ 150 دولار في سنة 2018 وبافتراض ثبات حدود اتفاقية تجاوز الخسائر في كل سنة وهي ألف دولار لما يزيد عن مائة دولار للخطر الواحد ،، لذا المطالبة التي وقعت في سنة 2015 لا يكون لها تأثير على المعيد لأنها في حدود التحمل ،، ولكن لو وقعت نفس المطالبة في سنة 2018 فيكون لها تأثير على المعيد لأنها تجاوزت التحمل ،، ويجب على المعيد أن يدفع مبلغ 50 دولار

* وكنتيجة طبيعية لربط خسائر التأمين الأصلية بمؤشر الأسعار فإنه يجب إعادة تقييم أقساط التأمين (الإجمالية الصافية) revaluation of premium وفقاً للتغيرات في تعريفة التأمين ،، لنفترض أن أقساط التأمين الإجمالية الصافية في سنة 2015 كانت 1000 دولار ،، ولكن تعريفة تأمين السيارات زادت في سنة 2018 بنسبة 25% لذا يجب زيادة أقساط التأمين الإجمالية الصافية (السنوية) GNPI إلى 1250 دولار

مثـــال

بافتراض ثبات حدود اتفاقية تجاوز الخسائر في كل سنة وهي 1000 دولار لما يزيد عن 100 دولار للخطر الواحد

وقعت  الخسائر التالية في سنة 2015

رقم الخسارة الخسارة من الأساس تاريخ الخسارة
1 100 دولار فبراير 2015
2 300 دولار يونيو 2015
3 800 دولار نوفمبر 2015

مجموع أقساط التأمين الإجمالية الصافية لسنة 2015 = 6000 دولار

مؤشر الأسعار لسنة 2015 = 100

مؤشر الأسعار لسنة 2018 = 150

زادت أسعار تعريفة التأمين  في سنة 2018 بنسبة  10% زيادة

المطلوب :

حساب تكلفة الاحتراق الصافية لسنة 2015 قبل وبعد تطبيق مؤشر الأسعار

الحـــــل

** حساب تكلفة الاحتراق الصافية لسنة 2015 قبل تطبيق مؤشر الأسعار

رقم الخسارة الخسائر التحميلية التحمل خسائر الاتفاقية
1 100 دولار 100
2 300 دولار 100 200
3 800 دولار 100 700
المجموع    
900 دولار

نسبة تكلفة الاحتراق الصافية عن سنة 2015 = الخسائر التحميلية لاتفاقية سنة 2015 ÷  أقساط التأمين الإجمالية الصافية عن سنة 2015 = 900 ÷ 6000 = 15 %

** حساب تكلفة الاحتراق الصافية لسنة 2015 بعد تطبيق مؤشر الأسعار على الخسائر

الخسارة الأولى بعد ربطها بالمؤشر = 100 × 150/100 =  150 دولار

الخسارة الثانية بعد ربطها بالمؤشر = 300 × 150/100 =  450 دولار

الخسارة الثالثة بعد ربطها بالمؤشر = 800 × 150/100 =  1200 دولار

إعادة تقييم أقساط التأمين الإجمالية الصافية (السنوية) =  6000 × 110% = 6600

رقم الخسارة الخسائر بعد تطبيق المؤشر التحمل الأساسي خسائر الاتفاقية
1 150 دولار 100 50
2 450 دولار 100 350
3 1200 دولار 100 1000
المجموع    
1400 دولار

نسبة تكلفة الاحتراق الصافية عن سنة 2015 =  الخسائر التحميلية لاتفاقية سنة 2015 ÷  أقساط التأمين الإجمالية الصافية عن سنة 2015 = 1400 ÷ 6600 = 21.21 %

2ــ  طريقة التعرض للخطر  في تسعير اتفاقيات تجاوز الخسائرExposure Rating / Exposure Quotation

السؤال الرئيسي في طريقة التعرض للخطر  يركز على ما هي النسبة المئوية المطلوبة من قسط التأمين الأصلي لتغـطية هذا الجزء من الخسارة الذي يزيد عن التحمُل (الاحتفاظ) وحتى الحد الأقصى لمسئولية المعيد ؟ وهذه الطريقة تنص على إنه كلما كان التحمل أكبر كلما كانت الخسائر الملحقة بالمعيد أقل وبناء عليه فإن القسط المستحق له يجب أن يكون أقل ،، على سبيل المثال إذا كان التحمل (الاحتفاظ) كنسبة مئوية من مبلغ التأمين يساوي أو يزيد على 100% فمعنى ذلك أن المعيد لن يتعرض للخطر ولن يشارك في الخسارة وبالتالي لا يستحق أيه قسط

مثـــال : لتوزيع الخسارة بين المعيد والشركة المُسندة طبقاً لطريقة  التعرض للخطر

خطر مبلــغ  تأمينه    = 2000 دولار

تم إعادة تأمين هذا الخطر اختيارياً بموجب إعادة تأمين تجاوز الخسائر الاختياري ،، وحدود إعادة تأمين تجاوز الخسائر الاختياري  هي تحمل الشركة  المُسندة   = 1000 دولار ،، مسئولية معيد تجاوز الخسائر (الغطاء)    = 1000 دولار لكل خطر

لذلك فإن نسبة التحمل إلي مبلغ التأمين   = 50 %

ونسبة الغطاء إلي مبلغ التأمين   = 50 %

فإذا كانت الخسارة من الأساس   = 1250 دولار فإن الشركة المُسندة يجب أن تدفع 80% من مبلغ الخسارة (التحمل ÷  الخسارة ) لذلك يكون من المعقول أن نخصص للشركة المُسندة نسبة مئوية أكبر من القسط

* ويدفع معيد التأمين 20 % من الخسارة ( 250 ÷1250 ) لذلك يكون من المعقول أن نخصص للمعيد نسبة مئوية أقل من القسط

* في المثال السابق فإن مسئولية الشركة المُسندة كنسبة مئوية من مبلغ التأمين تساوي 50% (التحمل ÷ مبلغ التأمين ) ،، ومسئولية المعيد كنسبة مئوية من مبلغ التأمين تساوي 50 % (الغطاء ÷ مبلغ التأمين ) ، إن الفطرة السليمة تتوقع بأن تكون الخسارة الملحقة بمعيد تجاوز الخسائر أقل من 50 % من إجمالي الخسارة الممكنة ،، لأن الخسارة الصغيرة سوف تقع داخل التحمل الذي تتحمله الشركة المُسندة ،، وأن الخسارة الكبيرة فقط سوف تزيد عن التحمل ،، لذلك فكلما كان التحمل أكبر كلما كانت الخسارة الملحقة بالمعيد أقل وبناء عليه فإن القسط المستحق له يجب أن يكون أقل ،، لقد حاول العديد من مكتتبي إعادة التأمين إنتاج دليل أو مرشد للتسعير يقنن هذه العلاقة الكمية بين التحمل والقسط لمعيد تأمين تجاوز الخسائر في شكل جدول التعرض للخطر ومنحنى التعرض للخطر لتوزيع قسط التأمين الأصلي بين الشركة المُسندة ومعيد تجاوز الخسائر  ،، وتستخدم منحنى التعرض للخطر في تسعير إعادة تأمين تجاوز الخسائر الاختياري أو اتفاقية تجاوز الخسائر ،،

* منحنى التعرض للخطر exposure curve هو رسم بياني يوضح العلاقة بين التحمل كنسبة مئوية من مبلغ التأمين (على المحور الأفقي) والقسط المستحق للمعيد كنسبة مئوية من قسط التأمين الأصلي (على المحور الرأسي)

* جدول التعرض للخطر (المعروض أدناه)  Exposure Table هو إحصائية تبين العلاقة بين التحمل كنسبة مئوية من مبلغ التأمين والقسط المستحق للمعيد كنسبة مئوية من قسط التأمين الأصلي وهذه الإحصائية تصلح للتطبيق على السوق كله ولا تعتمد على النتائج الماضية لشركة التأمين

* ومن جدول التعرض للخطر المذكور أدناه نجد أن التحمل كنسبة مئوية من مبلغ التأمين (50 %) يقابله 18% نصيب المعيد كنسبة مئوية من قسط التأمين

* إن المعلومات المطلوبة لطريقة التعرض هي  صورة الخطر وجدول التعرض للخطر

(1) صورة الخطر (صورة المحفظة) Risk Profile

صورة الخطر لا تكون مطلوبة في حالة إعادة تأمين تجاوز الخسائر الاختياري حيث يتم تسعير كل خطر بمفرده ،، ولكن في حالة اتفاقية إعادة تأمين تجاوز الخسائر نجد أن شركة التأمين تصدر آلاف الوثائق أثناء سنة الاتفاقية ويكون من الصعب إيجاد قسط إعادة التأمين لكل وثيقة بمفردها ،، لذا يستخدم المعيد صورة الخطر التي يحصل عليها من الشركة المُسندة لإيجاد قسط إعادة التأمين المطلوب عن الاتفاقية

* إن صورة الخطر هي ملخص يبين عدد وثائق التأمين  التي تصدرها شركة التأمين في خلال السنة وإجمالي مبالغ التأمين لهذه الوثائق ومجموع أقساط التأمين لهذه الوثائق ،، إن صورة الخطر تمكن معيد التأمين من تقدير وتقييم مدى تعرضه لاحتمال الخسارة فوق التحمل (الاحتفاظ ) ،، وبالتالي يستطيع أن يحدد القسط المستحق له

* إن صورة الخطر يتم تصنيفها إلى فئات ،، وكل فئة تبين عدد الوثائق (الأخطار) التي يقع مبلغ تأمينها داخل هذه الفئة ،، علي سبيل المثال الوثيقة التي يكون مبلغ تأمينها 1100 دولار سوف تقع  في فئة مبلغ التأمين (1000 دولار إلي 2000  دولار) كما هو واضح من الجدول المعروض أدناه ،، ومتوسط مبلغ التأمين لكل فئة يمكن إيجاده بطريقتين ،،

* الطريقة الأولى هي أن نقسم مجموع الحد الأدنى والحد الأعلى لكل فئة على اثنين كما يلي :

متوسط مبلغ التأمين للفئة (1000 : 2000 ) = ( 1000 + 2000 ) ÷ 2 = 1500 دولار

* والطريقة الثانية هي أن نقسم مجموع مبالغ التأمين لكل فئة على عدد الوثائق لكل فئة ،،  والطريقة الثانية هي المستخدمة في المثال المعروض

 

صورة الخطر لمحفظة الحريق

فئة مبلغ

التأمين بالدولار

عدد الوثائق

 للفئة الواحدة

إجمالي مبالغ

التأمين للفئة

مجموع الأقساط للفئة الواحدة
صفر  :  1000 45 27000 400
1000  :  2000 20 22220 350
2000  :  3000 8 18180 300
3000  :  5000 8 31750 480

 

صورة مقطعية لجدول التعرض للخطر ( افتراضي للشرح )

Exposure Table

التحمل كنسبة مئوية من

 مبلغ التأمين

نصيب المعيد كنسبة مئوية من قسط التأمين
25% 41%
40 % 24%
44 % 22%
50 % 18%
60 % 14%
70 % 10%
80 % 6%
88 % 3.6%
90 % 3%

مثــال  :

أبرمت الشركة المُسندة اتفاقية إعادة تأمين تجاوز الخسائر التي حدودها كما يلي :

2500 دولار لما يزيد عن 1000  دولار لكل خطر

من حدود الاتفاقية السابقة يتضح لنا أن التحمل  للشركة المُسندة يساوي 1000  دولار  ،، والحد الأقصى لمسئولية المعيد (الغطاء)  يساوي 2500 دولار

* صورة الخطر للشركة المسندة هو صورة الخطر لمحفظة تأمين الحريق المذكورة أعلاه

* جدول التعرض للخطر  هو جدول التعرض للخطر  الافتراضي المذكور أعلاه

المطلوب

حساب القسط المستحق لمعيد تأمين تجاوز الخسائر باستخدام طريقة التعرض للخطر  وجدول التعرض للخطر  المذكور أعلاه وصورة الخطر المذكورة أعلاه

الحـــل :

الخطوة الأولى

* من واقع صورة الخطر المذكورة أعلاه الخاصة بالشركة المُسندة نجد أن عدد الوثائق التي تصدرها شركة التأمين هو 45 وثيقة تقع داخل فئة مبلغ التأمين ( صفر  :  1000 ) ،، وإجمالي مبالغ التأمين هو 27000 دولار ،، وإجمالي أقساط التأمين هو 400 دولار

متوسط مبلغ التأمين = إجمالي مبالغ التأمين ÷  عدد الوثائق = 27000 ÷ 45 = 600

التحمُل (الاحتفاظ) أكبر من متوسط مبلغ التأمين ،، لذا فإن المعيد لن يشارك في الخسائر ،، وبالتالي لا يشارك في الأقساط ،،

الخطوة الثانية  :

* من واقع صورة الخطر المذكورة أعلاه الخاصة بالشركة المُسندة نجد أن عدد الوثائق التي تصدرها شركة التأمين هو 20 وثائق تقع داخل فئة مبلغ التأمين ( 1000  :  2000 ) ،، وإجمالي مبالغ التأمين هو 22220 دولار ،، وإجمالي أقساط التأمين هو 350 دولار

متوسط مبلغ التأمين = إجمالي مبالغ التأمين ÷  عدد الوثائق = 22220 ÷ 20 = 1111

التحمل كنسبة مئوية من متوسط مبلغ التأمين = التحمل ÷ متوسط مبلغ التأمين = 1000 ÷ 1111= 90%

من واقع جدول التعرض للخطر المذكور أعلاه نجد أن التحمل كنسبة مئوية من مبلغ التأمين (90%) يقابلها نصيب المعيد كنسبة مئوية من قسط التأمين هو 3%

نصيب معيد تجاوز الخسائر من إجمالي أقساط التأمين = 350 × 3 % = 10.5 دولار

الخطوة الثالثة :

* من واقع صورة الخطر المذكورة أعلاه الخاصة بالشركة المُسندة نجد أن عدد الوثائق التي تصدرها شركة التأمين هو 8 وثائق تقع داخل فئة مبلغ التأمين ( 2000  :  3000 ) ،، وإجمالي مبالغ التأمين هو 18180 دولار ،، وإجمالي أقساط التأمين هو 300 دولار

متوسط مبلغ التأمين = إجمالي مبالغ التأمين ÷  عدد الوثائق = 18180 ÷ 8 = 2272

التحمل كنسبة مئوية من متوسط مبلغ التأمين = التحمل ÷ متوسط مبلغ التأمين = 1000 ÷ 2272 = 44%

من واقع جدول التعرض للخطر نجد أن التحمل كنسبة مئوية من مبلغ التأمين 44% يقابلها نصيب المعيد كنسبة مئوية من قسط التأمين هو 22%

نصيب معيد تجاوز الخسائر من إجمالي أقساط التأمين = 300 × 22 % = 66 دولار

الخطوة الرابعة

* من واقع صورة الخطر المذكورة أعلاه الخاصة بالشركة المُسندة نجد أن عدد الوثائق التي تصدرها شركة التأمين هو 8 وثائق تقع داخل فئة مبلغ التأمين ( 3000  :  5000 ) ،، وإجمالي مبالغ التأمين هو 31750 دولار ،، وإجمالي أقساط التأمين هو 480 دولار

* متوسط مبلغ التأمين = إجمالي مبالغ التأمين ÷  عدد الوثائق = 31750 ÷ 8 = 3969

* التحمل الأساسي كنسبة مئوية من متوسط مبلغ التأمين = التحمل ÷ متوسط مبلغ التأمين = 1000 ÷ 3969 = 25 %

* مسئولية المعيد كنسبة مئوية من متوسط مبلغ التأمين = مسئولية المعيد ÷ متوسط مبلغ التأمين = 2500 ÷ 3969 = 63%

* في هذا المثال نجد أن التحمل + الحد الأقصى للغطاء ( 1000 + 2500 ) أقل من متوسط مبلغ التأمين (3969) ،، يعني في حالة الخسارة الكلية فإن الشركة المُسندة تتحمل تحمل أساسي هو مبلغ 1000 دولار ،، ويتحمل المعيد مبلغ 2500 دولار ،، ويتبقى مبلغ 469 تحمل إضافي تتحمله الشركة المسندة بالإضافة إلى التحمل الأساسي ،، وهذا التحمل الإضافي هو احتفاظ إضافي فوق الحد الأقصى لمسئولية المعيد ،، لذا الفطرة السليمة توحي بأن الشركة المسندة يجب أن يكون لها نصيبين من قسط التأمين هما نصيب الشركة المسندة من قسط التأمين ((عن التحمل الأساسي)) ونصيب الشركة المسندة من قسط التأمين ((عن التحمل الإضافي))

* قبل الكشف في جدول التعرض للخطر يجب أن نتأكد من أن حاصل جمع التحمل كنسبة مئوية من متوسط مبلغ التأمين ومسئولية المعيد كنسبة مئوية من متوسط مبلغ التأمين يساوي 100%

* حاصل جمع الاحتفاظ الأساسي كنسبة مئوية من متوسط مبلغ التأمين (25%) ومسئولية المعيد كنسبة مئوية من متوسط مبلغ التأمين (63%)  يساوي 88 %  ويكون التحمل الإضافي كنسبة مئوية من متوسط مبلغ التأمين هو المتمم الحسابي لحاصل جمع النسبتين(88%)   يعني التحمل الإضافي كنسبة مئوية من متوسط مبلغ التأمين يساوي 12%  لتكون مجموع النسب الثلاثة 100%

* لذا نكشف عن نسبة 88% من واقع جدول التعرض للخطر فنجد ما يقابلها من نسبة في القسط هو 3.6% هو نصيب الشركة المُسندة كنسبة مئوية من قسط التأمين (( عن التحمل الإضافي))

* من واقع جدول التعرض للخطر نجد أن التحمل الأساسي كنسبة مئوية من متوسط مبلغ التأمين (25% ) يقابلها نسبة مئوية 41% هي حاصل جمع نصيب المعيد كنسبة مئوية من قسط التأمين و نصيب الشركة المُسندة كنسبة مئوية من قسط التأمين (( عن التحمل الإضافي)) 

* لذا نصيب المعيد كنسبة مئوية من قسط التأمين = 41% – 3.6%  = 37.4 %

* نصيب الشركة المُسندة كنسبة مئوية من قسط التأمين (( عن التحمل الأساسي)) = 100 % – 41 % = 59 % وهي المتمم الحسابي لنسبة 41%

* نصيب معيد تجاوز الخسائر من إجمالي أقساط التأمين = 480 × 37.4% = 179.52 دولار

نصيب الشركة المُسندة من إجمالي أقساط التأمين (( عن التحمل الإضافي)) =480 × 3.6% = 17.28 دولار

نصيب الشركة المُسندة من إجمالي أقساط التأمين (( عن التحمل الأساسي)) =480 × 59% = 283.20 دولار

الخطوة الخامسة

* نقوم بجمع نصيب معيد تجاوز الخسائر من إجمالي أقساط التأمين في كل خطوة من الخطوات الأربعة السابقة

* نصيب معيد تجاوز الخسائر من إجمالي أقساط التأمين = صفر + 10.5 + 66 + 179.52 = 256.02

* ولكن نصيب معيد تجاوز الخسائر من إجمالي أقساط التأمين يجب زيادته بعامل تحميل لنفترض إنه 25% لمقابلة مصاريفه الإدارية وانحراف النتائج الفعلية

نصيب معيد تجاوز الخسائر من إجمالي أقساط التأمين = 256.02 × 125 % = 320

3 – طريقة مدة الاسترداد Pay back method / Pay back period

* طريقة مدة الاسترداد – كما يوحي الاسم – هي طريقة  لتسعير اتفاقية الكوارث بموجبها  فإن معيد التأمين يتنبأ (يتوقع) بالمدة الزمنية المطلوبة (عدد السنوات) التي في خلالها سوف يقوم بتحصيل أقساط سنوية  من الشركة المُسندة ليدفع خسارة كلية متوقعة ،، والخسارة الكلية المتوقعة بالنسبة للمعيد تساوي الحد الأقصى للغطاء ،، لذا مدة الاسترداد ويطلق عليها مدة الاستهلاك amortization period هي عدد السنوات اللازمة لتحصيل أقساط إعادة تأمين تعادل خسارة كلية متوقعة للمعيد ،، ومدة الاسترداد يمكن الحصول عليها بقسمة الحد الأقصى لمسئولية المعيد (ما يعادل الخسارة الكلية المتوقعة) على القسط السنوي الذي يحصله المعيد

مثـــال :

الحد الأقصى لمسئولية المعيد (ما يعادل الخسارة الكلية المتوقعة ) = 10 مليون دولار

القسط السنوي الذي يحصله المعيد  = 2  مليون دولار

مدة الاسترداد = 10  مليون دولار ÷ 2  مليون دولار = 5 سنوات

من المعادلات المذكورة أعلاه يتضح لنا إنه إذا كانت الخسارة الكلية المتوقعة للمعيد تحدث مرة كل خمسة سنوات ،، فإن قسط إعادة التأمين يمكن الحصول عليه بقسمة الحد الأقصى لمسئولية المعيد وهو10 مليون دولار على خمسة سنوات

* طريقة مدة الاسترداد غالباً ما تستخدم في تسعير اتفاقية تجاوز الخسائر للكوارث التي تغطي المخاطر الطبيعة كالزلازل والفيضانات والأعاصير والعواصف ،، حيث يكون التحمل والغطاء على أساس الواقعة أو الحادث الواحد ،، إن طريقة مدة الاسترداد هي قرار شخصي (غير موضوعي) للمعيد ولا تعتبر علم دقيق في تقديره للخسارة الكلية المتوقعة والمدة التي سوف يقوم خلالها بتحصيل أقساط كافية لتغطية تلك الخسارة الكلية المتوقعة

4 – السعر علي أساس التعويض المتوقع

(معدل قسط إعادة التأمين كنسبة مئوية من التعويض المتوقع)Rate on indemnity   /  Rate on line

وهذه الطريقة هي مقلوب ( معكوس ) طريقة مدة الاسترداد ،، يعني معدل قسط إعادة التأمين علي أساس التعويض المتوقع هو نسبة مئوية نحصل عليها بقسمة القسط السنوي الذي يحصله المعيد على الحد الأقصى لمسئولية المعيد (ما يعادل الخسارة الكلية المتوقعة)

 

مثـــال :

الحد الأقصى لمسئولية المعيد (ما يعادل الخسارة الكلية المتوقعة ) = 10 مليون دولار

القسط السنوي الذي يحصله المعيد  = 2  مليون دولار

السعر علي أساس التعويض المتوقع = 2  مليون دولار ÷ 10  مليون دولار = 20%

* السعر علي أساس التعويض المتوقع يساوي 20% من الخسارة الكلية المتوقعة يعني أن تكرار الخسارة المتوقعة هو مرة كل خمسة سنوات (( 100% ÷ 20% = 5)) يعني المعيد يسترد قسط سنوي يساوي20% من الخسارة الكلية التي يتوقع دفعها في خلال خمسة سنوات ،، وكلما أرتفع السعر علي أساس التعويض المتوقع (50% مثلاً) دل ذلك على ارتفاع تكرار الخسارة المتوقعة ( احتمال تكرارها مرة كل سنتين )

أنواع أقساط تجاوز الخسائر

excess of loss premiums

بعد أن نتوصل إلى سعر تجاوز الخسائر ،، باستخدام أي طريقة مثل طريقة تكلفة الاحتراق ،، فإن هذا ليس نهاية القصة ،، فكل شركة إعادة تأمين لها سياسة اكتتابية خاصة بها ،، على سبيل المثال إذا كان سعر تكلفة الاحتراق المحملة هو 3%  فقد نجد شركة إعادة تأمين تطبق هذا السعر على الاتفاقية الجديدة فيطلق على قسط إعادة التأمين في هذه الحالة مصطلح قسط ذات سعر ثابت ،، بينما نجد شركة إعادة تأمين أخرى لا تطبق هذا السعر الثابت ولكنها تعتبره سعر استرشادي فتطبق سعر متغير يتراوح بين 2% حد أدنى إلى 5% حد أقصى  حسب الخسارة الفعلية للاتفاقية الجديدة نفسها فيطلق على قسط إعادة التأمين في هذه الحالة مصطلح قسط ذات سعر متغير ،، يزيد كلما زادت خسارة الاتفاقية ويقل كلما قلت خسارة الاتفاقية

وعموماً فإن أنواع أقساط إعادة التأمين هي كما يلي :

1) قسط  ثابت                  

2) قسط ذات سعر ثابت   أو قسط متغير (خاضع للتسوية) 

3) وديعة القسط  المدفوعة مقدماً كحد أدنى      

4) قسط ذات سعر متغير أو معدل تكلفة الاحتراق ذات الحد الأدنى والأقصى

وفي جميع الحالات (الأنواع السابقة) فإن قسط تجاوز الخسائر يجب أن يدفع مقدماً إلي معيد التأمين أو على دفعات ربع سنوية خلال سنة الاتفاقية في تواريخ متفق عليها (علي سبيل المثال 1/1  ،،  1/4  ،،  1/7  ،،  1/10/2018 لاتفاقية تبدأ في يناير 2018 ) ،،

ولكن أقساط التأمين السنوية الفعلية ـ ومن ثم قسط تجاوز الخسائر الفعلي ـ لا يمكن معرفتهما إلا في نهاية سنة الاتفاقية ،، لذا فإن الشركة المسندة تقدم للمعيد في بداية سنة الاتفاقية معلومات عن أقساط التأمين السنوية التقديرية التي تتوقعها خلال سنة الاتفاقية ،، ليطبق عليها سعر تجاوز الخسائر للتوصل إلى قسط  تجاوز الخسائر ،، على أن تحدث تسوية للقسط في نهاية سنة الاتفاقية عندما يتم معرفة أقساط التأمين السنوية الفعلية محل الحماية

1) القسط الثابت Flat premium

القسط الثابت يعني أن قسط اتفاقية إعادة تأمين تجاوز الخسائر الذي تدفعه الشركة المُسندة إلي المعيد لا يتأثر بدخل أقساط التأمين الفعلية خلال سنة الاتفاقية ولا يتأثر بالخسائر الفعلية خلال سنة الاتفاقية لأنه عبارة عن مبلغ نقدي ثابت ،، القسط الثابت يتم دفعه في بداية سنة الاتفاقية أو على دفعات أثناء سنة الاتفاقية ويظل ثابتاً ،، فلا توجد تسوية للقسط في نهاية السنة ،، وهو  نادر الاستخدام

* لنفترض أن قسط  تجاوز الخسائر الثابت المستحق للمعيد عن الاتفاقية هو مبلغ 200 دولار تم دفعه في بداية سنة الاتفاقية ،، فهذا القسط يظل ثابتاً ولا يتأثر بدخل أقساط التأمين الفعلية خلال سنة الاتفاقية سواء كانت أقساط التأمين الفعلية ألف دولار أو عشرة آلاف دولار ،، كما إنه لا يتأثر بالخسائر الفعلية الملحقة بالاتفاقية خلال سنة الاتفاقية سواء كانت مائة دولار أو ألف دولار

2)  قسط ذات سعر ثابت أو قسط متغير

Fixed Rate Premium / Adjustable Premium

قسط اتفاقية إعادة تأمين تجاوز الخسائر الذي تدفعه الشركة المُسندة إلي المعيد سوف يتحدد طبقاً للتغير في دخل أقساط التأمين الفعلية خلال سنة الاتفاقية وذلك بضرب سعر ثابت (معدل ثابت 4% مثلاً ) في مجموع أقساط التأمين الفعليـة في نهاية سنة الاتفاقية لنوع التأمين محل الحماية ،، معنى ذلك أنه كلما زاد دخل أقساط التأمين الفعلية في نهاية السنة زاد قسط تجاوز الخسائر ،، لأن زيادة أقساط التأمين تشير إلي زيادة الأخطار المكتتب فيها ومن ثم زيادة تعرض المعيد للخسارة ،، لذا بموجب القسط ذات السعر الثابت فإن قسط اتفاقية إعادة تأمين تجاوز الخسائر يتأثر بدخل أقساط التأمين الفعلية خلال سنة الاتفاقية ولكنه لا يتأثر بالخسائر الفعلية الملحقة بالاتفاقية خلال سنة الاتفاقية

3) وديعة القسط المدفوعة مقدماً كحد أدنى

Minimum and deposit premium  

وديعة القسط المدفوعة مقدماً كحد أدنى هي النسبة المئوية (80 % مثلاًًً ) من قسط تجاوز الخسائر التقديري (المتوقع)  في بداية سنة الاتفاقية والتي يجب أن تدفعها الشركة المُسندة مقدماً إلي معيد تجاوز الخسائر في بداية سنة الاتفاقية (( أو يتم تقسيطها إلي أربعة دفعات ربع سنويـة))

ـ وديعة القسط المدفوعة مقدماً في بداية سنة الاتفاقية قد تكون مبلغاً مختلفاً عن قسط تجاوز الخسائر الفعلي ( الحقيقي ) في نهاية سنة الاتفاقية .

ـ المقصود بكلمة ( كحد أدني) أن المعيد لن يرجع أي مبالغ إلي الشركة المُسندة في حالة كون قسط تجاوز الخسائر الفعلي في نهاية السنة أقل من وديعة القسط المدفوعة مقدماً ،، ومن هنا جاءت التسمية (وديعة القسط المدفوعة مقدماً كحد أدنى) يعني أقل قسط يقبله المعيد

لماذا وديعة القسط المدفوعة مقدماً ؟

إن أقساط التأمين السنوية الفعلية ـ ومن ثم قسط تجاوز الخسائر الفعلي ـ لا يمكن معرفتهما إلا في نهاية سنة الاتفاقية ،، في نفس الوقت الذي يقوم فيه معيد تجاوز الخسائر بدفع نصيبه في الخسائر خلال سنة الاتفاقية ،، لذا يكون من العدل أن يحصل على وديعة القسط المدفوعة مقدماً في بداية سنة الاتفاقية وينتظر حتى يتم معرفة أقساط التأمين السنوية الفعلية في نهاية سنة الاتفاقية حيث يتم تسوية القسط المستحق له ،، بخلاف الحال في الاتفاقيات النسبية حيث يقوم المعيد النسبي بسداد نصيبه في الخسائر حسابياً ( عكس نقدياً ) ومؤخراً بمعنى أن الشركة المُسندة تقوم في نهاية سنة الاتفاقية النسبية ( أو نهاية المدة المتفق عليها سواء كانت ربع سنوية أو نصف سنوية ) بخصم الخسائر التي تخص المعيد النسبي من القسط المستحق له في كشف الحساب المرسل إليه ،، ولذلك فإن وديعة القسط المدفوعة مقدماً تنطبق علي الاتفاقيات اللانسبية ولا تنطبق علي الاتفاقيات النسبية

مثـــال :

دخل أقساط التأمين الإجمالية الصافية التقديرية (المتوقعة في بداية السنة) = 100000 دولار

سعر تجاوز الخسائر = 10 % من دخل أقساط التأمين السنوية الفعلية

وديعة القسط المدفوعة مقدماً كحد أدنى = 70 % من قسط تجاوز الخسائر التقديري

أقساط التأمين الفعلية للشركة المُسندة في نهاية سنة الاتفاقية = 150000 دولار

المطلوب

تحديد وديعة القسط المدفوعة مقدماً في بداية سنة الاتفاقية و تسوية قسط إعادة التأمين في نهاية سنة الاتفاقية

الحــــــــل

قسط تجاوز الخسائر التقديري في بداية سنة الاتفاقية = 100000 × 10% = 10000

وديعة القسط المدفوعة مقدماً كحد أدنى = 10000 × 70% = 7000 دولار تدفعها الشركة المُسندة للمعيد مقدماً في بداية سنة الاتفاقية

قسط تجاوز الخسائر الفعلي في نهاية سنة الاتفاقية = 150000 × 10% = 15000 دولار

* تسوية القسط في نهاية سنة الاتفاقية

في نهاية سنة الاتفاقية تدفع الشركة المُسندة للمعيد 8000 دولار وهو قسط التسوية وهو الفرق بين القسط الفعلي 15000 دولار ،، والوديعة 7000 دولار

 

مثـــال :

دخل أقساط التأمين السنوية التقديرية (المتوقعة في بداية السنة) =100000 دولار

سعر تجاوز الخسائر  =10% من دخل أقساط التأمين السنوية الفعلية

وديعة القسط المدفوعة مقدماً كحد أدنى  =70 % من قسط تجاوز الخسائر التقديري

الأقساط الفعلية للشركة المُسندة في نهاية سنة الاتفاقية  =100000 دولار

المطلوب

تحديد وديعة القسط المدفوعة مقدماً في بداية سنة الاتفاقية و تسوية قسط إعادة التأمين في نهاية سنة الاتفاقية

الحــــــــل

قسط تجاوز الخسائر التقديري في بداية سنة الاتفاقية = 100000 × 10% = 10000

وديعة القسط المدفوعة مقدماً كحد أدنى = 10000 × 70% = 7000 دولار تدفعها الشركة المُسندة للمعيد مقدماً في بداية سنة الاتفاقية

قسط تجاوز الخسائر الفعلي في نهاية سنة الاتفاقية  = 100000 × 10% = 10000 دولار

* تسوية قسط اتفاقية تجاوز الخسائر في نهاية سنة الاتفاقية :

في نهاية سنة الاتفاقية تدفع الشركة المُسندة للمعيد 3000 دولار وهو قسط التسوية adjustment premium وهو الفرق بين القسط الفعلي 10000 دولار ،، والوديعة 7000 دولار

 

مثـــال :

دخل أقساط التأمين الإجمالية الصافية التقديرية (المتوقعة في بداية السنة) =100000 دولار

سعر تجاوز الخسائر =10 % من دخل أقساط التأمين السنوية الفعلية

وديعة القسط المدفوعة مقدماً كحد أدنى =70 % من قسط تجاوز الخسائر التقديري

أقساط التأمين الفعلية للشركة المُسندة في نهاية سنة الاتفاقية =40000 دولار

المطلوب

تحديد وديعة القسط المدفوعة مقدماً كحد أدنى في بداية سنة الاتفاقية و تسوية قسط إعادة التأمين في نهاية سنة الاتفاقية

الحــــــــل

قسط تجاوز الخسائر السنوي التقديري = 100000 × 10% = 10000 دولار

وديعة القسط المدفوعة مقدماً كحد أدنى = 10000 × 70% = 7000 دولار تدفعها الشركة المُسندة للمعيد مقدماً في بداية سنة الاتفاقية

قسط تجاوز الخسائر الفعلي = 40000 × 10% = 4000 دولار

* تسوية قسط تجاوز الخسائر في نهاية سنة الاتفاقية :

لا يرد المعيد أي شيء للشركة المُسندة لأن وديعة القسط المدفوعة مقدماً تعتبر حد أدنى للقسط الواجب دفعه للمعيد

 

4) قسط ذات سعر متغير  أو معدل تكلفة الاحتراق ذات السعر الأدنى والأقصى

Variable rate premium  ( Minimum / maximum burning cost rate)

في هذا النوع يتم تطبيق سعر متغير ((مدرج أسعار ذات حد أدنى وحد أقصى)) ،، على سبيل المثال مدرج أسعار يتراوح بين 2 %  و 5 %  ،، معتمداً علي الخسائر الفعلية في نهاية سنة الاتفاقية ،، أي معتمداً علي تكلفة الاحتراق الفعلية للاتفاقية نفسها في نهاية سنة الاتفاقية وهي عبارة عن الخسائر الفعلية للاتفاقية نفسها منسوبة إلي أقساط التأمين الفعلية في نهاية سنة الاتفاقية بعد التحميل بمعامل تحميل 100 ÷ 80 مثلاً

فإذا كانت نسبة تكلفة الاحتراق (تكلفة الخسارة) للاتفاقية نفسها أقل من الحد الأدنى لمدرج الأسعار (2 %) يطبق الحد الأدنى لمدرج الأسعار ،، وإذا كانت نسبة تكلفة الاحتراق للاتفاقية نفسها أعلى من الحد الأقصى لمدرج الأسعار (5 %) يطبق الحد الأقصى لمدرج الأسعار ،، وإذا كانت نسبة  تكلفة الاحتراق للاتفاقية نفسها تقع بين الحد الأدنى والحد الأقصى لمدرج الأسعار ( بين 2 % و 5 % مثلاً ) تطبق نسبة  تكلفة الاحتراق

* على سبيل المثال إذا كانت الخسائر الفعلية للاتفاقية (100 دولار ) وكانت أقساط التأمين الفعلية في نهاية سنة الاتفاقية (10000 دولار) فإن تكلفة الاحتراق الصافيـة 1 % و تكلفة الاحتراق المحملة 1.25 % ولذلك نطبق الحد الأدنى لمدرج الأسعار وهو 2 %

* على سبيل المثال إذا كانت الخسائر الفعلية للاتفاقية (900 دولار ) وكانت أقساط التأمين الفعلية في نهاية سنة الاتفاقية (10000 دولار) فإن تكلفة الاحتراق الصافيـة 9 % وتكلفة الاحتراق المحملة 11.25 % ولذلك نطبق الحد الأقصى لمدرج الأسعار وهو 5% .

* ودائماً يكون قسط إعادة تأمين تجاوز الخسائر مساوياً لتكلفة الاحتراق المحملة للاتفاقية نفسها طالما أن نسبة تكلفة الاحتراق المحملة تقع بين الحد الأدنى والحد الأقصى لمدرج الأسعار ،، على سبيل المثال إذا كانت خسائر الاتفاقية (200 دولار) وكانت أقساط التأمين الفعلية في نهاية سنة الاتفاقية (10000 دولار) فإن نسبة تكلفة الاحتراق الصافيـة 2 % ونسبة تكلفة الاحتراق المحملة 2.5 %  لذا معدل قسط تجاوز الخسائر هو  2.5 %  يعني قسط تجاوز الخسائر يساوي مبلغ 250 دولار وهو يساوي تكلفة الاحتراق المحملة

*وغالباً ما تكون وديعة الأقساط المقدمة كحد أدنى مساوية للحد الأدنى لمدرج الأسعار

* مدرج الأسعار من 2 % إلي 5 % من أقساط التأمين السنوية ،، يعني أن سعر اتفاقية إعادة تأمين تجاوز الخسائر سوف يتراوح بين الحد الأدنى لسعر اتفاقية تجاوز الخسائر (2%) والحد الأقصى لسعر اتفاقية تجاوز الخسائر (5 %) معتمداً علي الخسائر الفعلية في نهاية سنة الاتفاقية (وأقساط التأمين الفعلية في نهاية سنة الاتفاقية )

5) القسط مع دفع المعيد مكافأة عدم المطالبة للشركة المُسندة

غالباً لا يمنح معيد تجاوز الخسائر عمولة إلي الشركة المُسندة لأنه لم يشارك معها نسبياً في الأقساط ،، كما أن أي خسارة فوق التحمل سوف يتحملها معيد تجاوز الخسائر بمفرده ،، ولذا فهو يحتاج إلي بناء احتياطيات ،، أضف إلي ذلك أن قسط تجاوز الخسائر يكون عادة مبني علي أساس النتائج الماضية (راجع تكلفة الاحتراق) أو نتائج السوق كله (راجع طريقة التعرض) ،، وربما يدفع معيد تجاوز الخسائر ما يسمى بمكافأة عدم المطالبة No Claim Bonus –   NCB في السنة التي تكون فيها الاتفاقية خالية من الخسائر ، ومكافأة عدم المطالبة تكون عبارة عن نسبة مئوية من قسط تجاوز الخسائر ،، على سبيل المثال 35% من قسط تجاوز الخسائر يردها المعيد إلى الشركة المُسندة

التسعير علي أساس الخبرة (الخسائر)

experience rating / loss rating

* الخبرة هي المعلومات أو المهارات التي يكتسبها الفرد أثناء ممارسة العمل أو من خلال الحواس مثل الرؤية والسمع ،، والمقصود بالخبرة في مجال التأمين أو إعادة التأمين ،، هو الخسائر أو النتيجة ،، يعني المعلومات التي عرفها المؤمن عن الخسائر على وثيقة معينة أو نتيجة هذه الوثيقة من ربح أو خسارة ،، أو المعلومات التي عرفها معيد التأمين عن الخسائر الملحقة باتفاقية معينة أو نتيجة هذه الاتفاقية من ربح أو خسارة

* التسعير (في مجال التأمين) يعني تحديد سعر يطبق على وثيقة التأمين في السنة الحالية ،، والتسعير (في مجال إعادة التأمين)  يعني تحديد سعر يطبق على اتفاقية إعادة تأمين تجاوز الخسائر في السنة الحالية ،، وتسعير الخبرة يعني أن القسط سوف يتأثر بالخسائر ،، فكلما زادت الخسائر كلما زاد القسط

التسعير علي أساس الخبرة (الخسائر) ينقسم إلى:

1 ـ التسعير علي أساس الخبرة الماضية (الخسائر الماضية) prospective rating يعني القسط عن الفترة الحالية يتحدد على أساس الخسائر عن فترة ماضية أو فترات ماضية ،، أما الخسائر التي وقعت أثناء نفس الفترة الحالية لا يكون لها تأثير على تحديد القسط   

2 ـ التسعير على أساس خسائر نفس الفترة الحالية ويطلق عليه التسعير بأثر رجعي retrospective rating ،، يعني القسط عن الفترة الحالية يتحدد على أساس الخسائر الفعلية عن نفس هذه الفترة الحالية ،، ولكن الخسائر الفعلية عن نفس الفترة الحالية لا يمكن معرفتها إلا في نهاية الفترة الحالية ،، يعني الخسائر في نهاية الفترة الحالية يكون لها تأثير في تحديد القسط عن الفترة الحالية ،،

و في مجال التأمين فإن تسعير الخبرة هو عكس تسعير التعريفة (أسعار التأمين في تعريفة التأمين ) manual rates على سبيل المثال سائقين متساويين في كافة العوامل من حيث السن والجنس ونوع السيارة الخ ،، ويريد كلٍ منهما تأمين السيارة التي اشتراها تأمين شامل ضد الأضرار المادية للسيارة ،، فعندما تصدر شركة التأمين الوثيقة لكلٍ منهما في بداية السنة الأولى من شراء السيارة ،، سيتم فرض نفس معدل القسط على كلٍ منهما وليكن 4% من واقع تعريفة التأمين ،، والسائق الأول هو سائق حكيم في قيادة السيارة ولم يتقدم بأي مطالبات لشركة التأمين ،، ولكن السائق الثاني هو سائق مهمل في قيادة السيارة وتقدم بمطالبات لشركة التأمين ،، فطبقاً لتسعير التعريفة يتساوى السائقين في القسط خلال السنة الأولى ،، ولكن في التجديد السنوي (في بداية السنة الثانية) ستطبق شركة التأمين التسعير على أساس الخسائر الماضية ،، فتمنح السائق الأول خصم عدم المطالبة NCD بينما تعاقب السائق الثاني فلا تمنحه خصم ،، بل تفرض عليه سعر أعلى ،، أو ربما ترفض التأمين له

طريقة التسعير على أساس الخبرة الماضيةأو طريقة التسعير على أساس الخسائر الماضية أو طريقة التسعير الثابت

Prospective rating / Prospective experience rating  / flat rating

طريقة التسعير على أساس الخسائر الماضية (في مجال التأمين) هي طريقة تستخدم للتوصل إلى قسط التأمين عن مدة وثيقة التأمين على أساس الخسائر المتعلقة بوثيقة التأمين  عن فترة ماضية أو فترات ماضية ،، ولكن الخسائر عن الفترة الحالية موضوع التسعير لا يكون لها أي تأثير في تحديد قسط التأمين

،، على سبيل المثال إذا كانت شركة التأمين تتوقع أن الخسارة عن السنة التأمينية 2016 لعميل معين سوف تبلغ مليون دولار على أساس الخسائر في السنوات السابقة لهذا العميل لذا فإنها تفرض قسط على هذا العميل في بداية السنة التأمينية 2016 يساوي مليون دولار محملاً بمعامل تحميل لمقابلة المصاريف الإدارية ويظل هذا القسط ثابتاً لا يتغير ولا يتأثر بالخسائر التي وقعت في خلال السنة التأمينية 2016  طالما كانت تطبق طريقة التسعير على أساس الخسائر الماضية ،، أما إذا كانت تطبق طريقة التسعير على أساس خسائر الفترة الحالية فإنها تفرض قسط على هذا العميل في بداية السنة التأمينية 2016 يساوي مليون دولار محملاً بمعامل تحميل لمقابلة المصاريف الإدارية ،، ولكن في نهاية السنة التأمينية 2016 فإن هذا القسط يتم تسويته للوصول إلى القسط النهائي على أساس ما تظهره نتيجة السنة التأمينية 2016 لهذا العميل مع الخضوع لحد أدنى وحد أقصى لهذا القسط ،، فإذا كانت نتيجة السنة التأمينية 2016 لهذا العميل جيدة أو تحتوي على خسائر أقل من المتوسط فإن شركة التأمين ترد جزء من القسط للعميل مع الخضوع لحد أدنى لهذا القسط ،، أما إذا كانت نتيجة السنة التأمينية 2016 لهذا العميل سيئة أو تحتوي على خسائر أعلى من المتوسط فإن شركة التأمين تفرض قسط إضافي على هذا العميل مع الخضوع لحد أقصى لهذا القسط ،،

طريقة التسعير على أساس الخسائر الماضية (في مجال إعادة التأمين) هي طريقة تستخدم للتوصل إلى قسط إعادة التأمين عن الفترة الحالية للاتفاقية على أساس الخسائر الملحقة بالاتفاقية عن فترة ماضية أو فترات ماضية ،، ولكن الخسائر عن الفترة الحالية موضوع التسعير لا يكون لها أي تأثير في تحديد قسط إعادة التأمين

* وطريقة التسعير على أساس الخسائر الماضية ( التسعير الثابت) هي طريقة بموجبها يطبق سعر ثابت (معدل ثابت) في بداية مدة اتفاقية إعادة تأمين تجاوز الخسائر ولا يتغير هذا السعر الثابت في نهاية سنة الاتفاقية ،، وهذا السعر الثابت يكون مبني علي أساس الخسائر لفترة سابقة محـددة على سبيل المثال تكلفة الاحتراق التي سبق دراستها في بداية هذا الباب هي مثال جيد لطريقة التسعير على أساس الخسائر الماضية

 

طريقة التسعير على أساس خسائر نفس الفترة أو طريقة التسعير بأثر رجعي retrospective rating

طريقة التسعير على أساس خسائر نفس الفترة الحالية هي طريقة بموجبها فإن قسط التأمين النهائي أو قسط إعادة التأمين النهائي للفترة الحالية لا يتم تحديده إلا في نهاية هذه الفترة الحالية ،، علي أساس الخسارة الفعلية لنفس هذه الفترة الحالية ،، لذا فإن معدل القسط يكون متغير ولكنه يخضع لحد أدنى وحد أقصى ،، على سبيل المثال في بداية السنة الحالية لاتفاقية تجاوز الخسائر يتم تطبيق سعر مؤقت هو الحد الأدنى للسعر ،، وفي نهاية السنة الحالية للاتفاقية يتم تعديل هذا السعر المؤقت طبقاً للنتائج الفعلية لهذه السنة الحالية ،، والقسط النهائي في نهاية السنة الحالية يطلق عليه القسط بأثر رجعي retrospective premium   وهذا النظام يمكن تطبيقه أيضاً في أنواع تأمين مختلفة مثل تأمين المسئولية وتعويض العمال ،، والمثال الجيد لطريقة التسعير على أساس خسائر نفس الفترة هو القسط ذات السعر المتغير  أو معدل تكلفة الاحتراق ذات السعر الأدنى والأقصى ،،  المذكور أعلاه

س : ما هي طريقة المحاسبة الأساسية في اتفاقيات تجاوز الخسائر  لإقفال سنة الاتفاقية اللانسبية ؟

ج : هي قسط متفق عليه تدفعه الشركة المُسندة مقدماً للمعيد في بداية سنة الاتفاقية ،، على سبيل المثال قسط في صورة وديعة القسط المدفوعة مقدماً كحد أدنى ،، علي أن يتم تسويته في نهاية سنة الاتفاقية علي أساس نسبة مئوية من دخل أقساط التأمين الفعلي أثناء مدة الاتفاقية لفرع التأمين الذي يكون موضوع إعادة التأمين ( كالتأمين البحري مثلاً )

* ويجب تحديد ما المقصود بدخل أقساط التأمين الإجمـالية الصافية     GNPI  ، هل هو دخل أقساط التأمين المكتتبة الإجمـالية الصافية GNWPI  أم دخل أقساط التأمين المكتسبة الإجمـالية الصافية GNEPI

* إن دخل أقساط التأمين الفعلية لن يكون معروفاً حتى نهاية سنة الاتفاقية ،، ولذلك يتم تقدير دخل أقساط التأمين عن سنة الاتفاقية  في بداية سنة الاتفاقية فيسمي ( دخل أقساط التأمين التقديرية (المتوقعة)

* ويتم حساب قسط تجاوز الخسائر في بداية الاتفاقية علي أساس دخل أقساط التأمين التقديرية علي أن يتم تسوية قسط تجاوز الخسائر في نهاية سنة الاتفاقية علي أساس دخل أقساط التأمين الفعلية

* يدفع معيد تجاوز الخسائر نصيبه في المطالبات (الخسائر) إلي الشركة المُسندة بطريقة منفصلة ومستقلة عن قسط تجاوز الخسائر المستحق له ،، بمعنى أنه لن يكون هناك ما يسمــى بصافي الحساب Net account  فلا تستطيع الشركة المُسندة خصم الخسائر من الأقساط (( علي عكس الحال في الاتفاقيات النسبية حيث تخصم الشركة المُسندة الخسائر من أقساط معيد الاتفاقية النسبية تلقائياً في كشف الحساب المرسل إليه )) ،، بل يجب علي الشركة المُسندة أن تعرض علي معيد تجاوز الخسائر أي مطالبة ليفحصها ويدرسها إذا طلب ذلك ،، ثم يقرر ما إذا كانت هذه المطالبة تنطبق مع شروط واشتراطات اتفاقية تجاوز الخسائر أم لا تنطبق مع شروط الاتفاقية فتقع خارج نطاقها .

س : ما هي المعلومات الرئيسية التي تهم معيد تجاوز خسائر الحساب الكلي ؟

ج : المعلومات الرئيسية التي تهم معيد تجاوز خسائر الحساب الكلي هي  :

  • أنواع التأمين التي تكتتب فيها الشركة المُسندة .
  • دخل الأقساط لكل نوع من أنواع التأمين للخمس سنوات السابقة
  • الخسائر السابقة لكل نوع من أنواع التأمين للخمس سنوات السابقة والسنة الحالية .
  • الحد الأقصى للاكتتاب للشركة المُسندة لكل نوع من أنواع التأمين .
  • هل يوجد إعادة تأمين أكثر تخصصاً لكل نوع من أنواع التأمين .
  • إعادة السريان والوثائق الخلفية لكل نوع من أنواع إعادة التأمين الأكثر تخصصاً
  • هل لدى الشركة المُسندة إعادة تأمين نسبي .

فيديو مقال إعادة تأمين تجاوز الخسائر – طرق التسعير

أضف تعليقك هنا

نبيل محمد مختار عبد الفتاح

الأستاذ: نبيل محمد مختار عبد الفتاح
تاريخ الميلاد: 6/2/1959
المؤهلات: بكالوريوس تجارة شعبة المحاسبة 1984 جامعة الإسكندرية.
- زميل معهد التأمين القانوني بلندن F.C.I.I.
الخبرات: 31 سنة خبرة في مجال التأمين، حياة ولا حياة، مدير المطالبات بشركة مصر لتأمينات الحياة.
المؤلفات:
- إعادة التأمين والطرق البديلة (نشر شخصي – مكتبة لبنان)
- أساسيات المحاسبة (نشر شخصي – مكتبة لبنان)
- تأمين الحياة (منشأة المعارف بالإسكندرية)
- أساسيات التأمين (تحت النشر)