الرئيسية / سياسة وفكر / لا سيادة للصهيونية على أرض الجولان المحتل

لا سيادة للصهيونية على أرض الجولان المحتل

أرض الجولان المحتل

لا سيادة للصهيونية على أرض الجولان المحتل

و لن نقبل بقرار المتوحش ترومب الخاذل

و سنحرر الجولان أرض الزيتون و الفل

الجولان أرضنا العربية

فالجولان السوري أرضنا العربية وعنها لن نتنازل

و لن يتحرر الجولان و القدس الغالي و الجميل

الا بالتكتل العربي و بالموقف الثوري المتغول

فمن تغول علينا بالاستبداد نحن عليه نتغول

و ثقتي في نضال الشعوب العربية الكل

و من ينتظر مائدة موسى لتحرير أرضنا غبي عتل

العمل والنضال للتحرير

اذا الشعب يوما أراد الحياة فلا بد أن يستجيب القدر و الله الوكيل

عليه توكلنا و لا بد من النضال و العمل 

و من ينتظر مساندة الغرب المسيحي يجهل

و يتجاهل عن سوء نية أن جراحنا من تلك الدول

              ***

فالاستعمار لما حل لبيوتنا بدعم حكام الجهل

من تاريخ الحروب الصليبية و العرب من ذل الى ذل

فمتى ينهض العرب دفاعاً على كرامة الأصول؟

             ***

و كما رفضنا المحتل سوف نناضل مع كل مظلوم أحتل

فالسيادة العربية لا بد أن تتواصل مع الأجيال

و إلا سنعلن وفاة العرب كما قال نزار المتغزل بالجمال

             ***

و لن نعلنها و نحن أمة المنزول و السيد الرسول

الموصول بأجداده الأفاضل و ابراهيم والد اسماعيل

              ***

و نصيحتي لكل أمم الرسالات دحر الغول و الوندال

وصهيونية العربيد اسرائيل

تحقيقا لنصرة القضية العربية و نحن خير أمة أخرجت للناس ككل.