الرئيسية / الحياة / ماذا يحدث لو ؟

ماذا يحدث لو ؟

الإحتباس الحراري , وزيادة التصحر,  وإرتفاع درجة حرارة كوكب الإرض ؟ وثقب الأوزون وزيادة ثانى أكسيد الكربون , والتلوث والفساد وذوبان الثليج فى القطبين الشمالي والجنوبي , وزيادة منسوب مستوى البحر والوصول إلى المريخ!  واكتشافات جديدة للقضاء على القرصنة الإلكترونية ؟

زيادة عمر الإنسان 

واكتشافات هائلة للقضاء على امراض كثيرة وزيادة سن الإنسان ! نتيجة لإكتشاف أسباب الأمراض وسرعة علاجها والصراع الدائم على الماء والخضرة والوجه الحسن والصراع على إحتلال كواكب أخرى غير الأرض وإستعمارها والحروب الإلكترونية والكيماوية والغازات التي تبيد البشرية !! وإنتشار الحماقة وهى غير الجنون ؟ والقتل بدون أسباب مقنعة !! والأغاني الهابطة وغيرها من المشاكل الغير معروفة حتى الآن ؟ كلها مشاكل سوف يواجهها شباب  المستقبل !!!

الإبداع 

والسبيل الوحيد للتصدى لهذه المشاكل هو الأبداع . إن الأبداع هو السبيل الوحيد لإنقاذ العالم من كل ما هو غير سوي؟  إن الدهشة هى التى صنعت حضارة الانسان ! إن التساؤل هو الذى أسهم في التطور إن الدهشة تدفع الشباب  إلى حب المغامرة ! وحساب الإحتمالات المتوقعة تدفعهم

أن يكون لديهم خيال فعال وقدرة على التعرف على المشكلات وإختراع الحلول وحب الإستطلاع والتعلم والمعرفة والتفكير خارج حدود المألوف !!

إحباطات الحياة 

إن إحباطات الحياة كثيرة تحتاج إلى الإيمان بالإبداع إن الإبداع يثبت السوي ويصلح غير السوي إن على الآباء ولأمهات أن يغرسوا في أبنائهم الشباب  حب الأستطلاع والتفكير الأبداعي والبعد عن الخوف والإحساس بالقهر والإرغام ليكون الأبناء شباب  أسوياء نفسيا قادرين على أيجاد حلول مبتكرة مبدعة فعالة للتغلب على مصاعب الحياة وعلى كل المثبطات !!

التسامح 

إن غرس قيم التسامح في نفوس أبنائنا الشباب  رغم كل التناقضات والإختلافات ورغم كل الغموض!  رغم كل ذلك يجب أن يكون الشباب  متمتعين بالمرونة النفسية والعقلية التي تجعلهم أسوياء قادرين على التعبير عن المشكلة وعن أنفسهم وعن ظروفهم ومعرفة سبب المشاكل ولماذا الحياة ؟وكيف تكون  ؟ وماذا يمكننا أن نفعله من أجل الخير؟ ومن أجل الإنسان ؟ على كل الشباب  أن يعرفوا أن الخير هو الذي يبقى دائما !

التطرف والإرهاب !

أن الكون صغير جدا وأنه متماسك جدا وأنه يتأثر ببعضه تأثرا شديدا جدا إن التطرف والإرهاب هو غموض الفكر وتصلب الرأى وإنغلاق العقل ولابد أن يتعلم الشباب  كيف يتقبلوا كل ما هو جديد كل ما هو مفيد دون تعصب وببساطة ودون تحزب  أو تعصب ديني أو مذهبي أو إنغلاق !

الحياة مع الآخر؟

وكيف يتقبل الآخر أن الآخر ضروري جدا لسير الحياة على وجه الأرض يجب أن يعرف الشباب  أنهم والآخر وجهين لعملة واحدة إن الإبداع يدفع الشاب  إلى تقبل الآخروالتواصل معه لحل المشكلات والتعرف على التجارب ومعرفة الأسباب والنتائج والسلبيات والإيجابيات وأخذ المفيد والإبتعاد عن الضار غير المفيد .

كل شباب  العالم !

وعلى كل شباب العالم أن يعمل على الإبتعاد عن الشاذ المتطرف  وغبر السوي يجب أن يتعلم كل الشباب  أن كل منهم ليس مسؤل عن بلده فقط بل هو أيضا مسؤل عن بقية دول العالم ! وعن كل شباب  العالم  ! وأن سلامته نابعة من سلامة الآخر وأن الحياة أخذ وعطاء وإنه يوم لك ويوم عليك  وعلى الآباء والامهات أن يعلموا أبناؤهم الشباب  إنه يجب أن يتقبلوا الصعب إن الحياة ليست سهلة دائما ؟ وأنها أحيانا تكون الحياة غير عادلة !!لأسباب لا يعرفها إلا الله سبحانه وتعالى وأن الله خلق الإنسان ليكدح ويعمل تحت كل الظروف وبأقل الإمكانيات ويشهد لله بالوحدانية في إدارة شؤون  الكون كله ! إن الحكم إلا لله .

ماذا يحدث لو ؟!

إن الإبداع يبدأدائما بإثارة سؤال يثير الدهشة ويحتاج إلى إجابة أقرب ما تكون إلى الصواب والسؤال لكل شباب  الأرض ماذا يحدث لكوكب الأرض لو تم تشكيل مجلس للأمن الدولي من نخبة ممتازة من شباب كوكب الأرض ؟!

[email protected]

“عني”

أنا إسكندراني أصيل وفي حارة سلطان أمام سيدي العدوي بحى الجمرك كان مسقط رأسي بحري والسيالة ورأس التين أماكن محفورة في ذاكرتي سيدي بشر وأبو العباس مساجد أصلي فيها على شواطىء المنتزة والمعمورة كتبت معظم قصصي كنت أعمل محاسب في شركة المطاحن ومن المقالات الإقتصادية التي كنت أنشرها في الأهرام الإقتصادي والقصص القصيرة التي كنت أنشرها في جريدة الجمهورية عرفني الرؤساء والزملاء بأنني كاتب وأديب وقاص وشاعر أحب يوسف إدريس ويحيى حقي ومحمد متولي الشعراوي وأقرأ لانطون تشيكوف وآلان بو وأحب سلفادور دالي أكتب السيناريو والحوار وعلى إستعداد تام للقيام بأى عمل يطلب مني

[email protected]

فيديو مقال ماذا يحدث لو ؟

أضف تعليقك هنا