الرئيسية / أدب / كتاب / “تميمة” (مردخاي زئيف فايربرج) أسفل مجهر ترجمة (باسم الشايب)

“تميمة” (مردخاي زئيف فايربرج) أسفل مجهر ترجمة (باسم الشايب)

صدر عن دار إبداع للترجمة والنشر والتوزيع كتاب التميمة نيكتوفيليا اليهود، ترجمة الأعمال الكاملة لمردخاي زئيف فايربرج للمترجم والباحث في الشؤون الإسرائيلية باسم الشايب.

من هو الكاتب “مردخاي زئيف فايربرج”؟

يعتبر مردخاي زئيف فايربرج رغم قلة إنتاجه الأدبي, واحداً من أفضل الكتاب اليهود البولنديين الذين شيدوا مدرسة الرومانسية العبرية في فترة يصنفها الباحثون باسم فترة (الهاسكالا) أي التنوير والاستنارة، وقد قدم الباحث باسم الشايب إلينا هذه الترجمة التي كشفت لنا النقاب عن مكنونات الشخصية اليهودية بشكل عام وشخصية الكاتب الفريدة بشكل خاص.

كتاب “التميمة نيكتوفيليا اليهود” والحديث عن الشخصية اليهودية

  • يبدأ الكتاب بمجموعة قصصية تتباين بين القصة القصيرة والقصة الطويلة, تتناول جميها أفكار متاشبهة إلى حد ما.
  • مثل فكرة القبوع في الظلام.
  • والحيرة الداخلية التي تغذيها الديانة اليهودية.
  • وذلك أيضا إلى جانب تنفنيد مساوئ وسوداوية الفتاوي اليهودية.
  • ثم ينتقل الكتاب إلى رواية نقلها المترجم فيما يقرب من ال 120 صفحة من الحجم المتوسط.
  • وترسم لنا الرواية رحلة الشخصية اليهودية منذ الطفولة وحتى المشيب.
  • وما يعترض طريقها من مباحث وقضايا يهودية كانت تراود وتؤرق أبناء هذا الجيل.

الحديث عن فكرة الصهيونية

  • من أهم الأفكار التي تناولها الكاتب في الرواية, فكرة الصهيونية وكيف كان ينظر إليها في فترة الهاسكالا أو تحديدا في فترة ما بعد الهاسكالا أو فشل الهاسكالا الذي خلف من ورائه فراغا جاءت الصهيونية وشغرته.
  • الكتاب الذي يعتبر نقلاً كاملاً لجميع الإنتاجات الأدبية للكاتب البولندي اليهودي مردخاي زئيف فايربرج’ قد نقله المترجم باسم الشايب مباشرة إلى العربية من لغته العبرية الإصلية.
  • وهو يعتبر إسهاماً في مجال ترجمة الأدب العبري, ولكن لا يستمد الكتاب أهميته من كونه كتاباً ينطوي على قيمة أدبية بقدر ما يستمد أهميته بما يحويه من أفكار خالجت مكنون الشخصية اليهودية ولا زالت.
  • فرسم لنا خطوطاً دقيقة عن الإنسان اليهودي محب الظلام القابع خلف جدران الفتاوي اليهودية التي وجدناها مريبة إلى حد كبير.

والجدير بالذكر أن المترجم باسم الشايب قد قدم إلينا كتابا قبل ذلك بعنوان: الترجمة التطبيقية بين العربية والعبرية, قصة بيت حنان نموذجا, وهو كذلك كتابا أكاديميا إلى جانب محتواه الأدبي, بالإضافة إلى تأليفه لروايته الوحيدة ألوان ودموع.

فيديو مقال “تميمة” (مردخاي زئيف فايربرج) أسفل مجهر ترجمة (باسم الشايب)

أضف تعليقك هنا