<جوجل اناليتكس>
الرئيسية / مشاعر

مشاعر

أعدت الكره رغم فشلها [ الظن الحسن ]

أعدت الكره رغم فشلها [ الظن الحسن ] بقلم: محمد عبدالعزيز الحمدان

  التفاؤل من وجهة نظري! هو أن تكرر العمل الصحيح في الاتجاه الصحيح حتى وإن كَانت النهاية { فشل المُحاوله }.   خُلقَ البشر بإختلاف! خلق الله سُبحانه البشر بإختلاف في: مكنونهم، خفاياهم، شخصياتهم، اشكالهم! فَقَد أخبرنا سُبحانه وتعالى بأنه خلقَ البشر شعوباً وقبائلاً، وهذا يثبت اختلافاتهم ويعزز نظرية { …

أكمل القراءة »

هل أنت وحيداً مثلي ؟!

هل أنت وحيداً مثلي ؟! بقلم: ريم تيسير غنام

ماذا يعني أن تكون وحيداً!! هل مررتَ بلحظةٍ، أو أيامٍ، أو شهورٍ و شعرتَ بوحدةِ روحٍ رغم زُحام الأمكنة و الأزمنة؟! هل شعرتَ مرةً بانسلاخِ كيانك عن جسدك؟! و أن جسدك تربع على عرش الآخرين… بينما ترحل روحك إلى مكان آخر؟! إلى مكانٍ تبحثُ فيه عن أُنسٍ لا تعرف أين …

أكمل القراءة »

زارعة المحبة’ فن لاتتقنه سوى حواء

زارعة المحبة’ فن لاتتقنه سوى حواء بقلم: حيدر بهاء

يدهشني بعض الناس حين يتكلم عن النساء ناقصات عقل ولاتشاوروهن ولا تولوهن عليكم ولاسيما في مجتمعاتنا العربية التي دائما ماتنتقص من هذا المخلوق الرائع الذي يمدنا بالحب والحنان . وننسى ان للنساء دورا بارزا في مؤازرة وصنع الرجال على مر العصور. فمريم امرأة ’وخديجة امرأة ’وغيرها الكثير من النساء اللواتي …

أكمل القراءة »

أريدك زوجة لي … فهل تقبلين ؟

لا أعلم كلمة في قاموس العربية تعبر عن الحب مثل كلمة (الحب)، فليس هناك أصدق من (الحاء والباء) في دلالتهما على هذا المقصود العظيم ، فأنا عاجز أن أكتب فيه بعضا من ما قاله الشعراء و الفلاسفة … فقط سأدون أن الحب كما أفهمهُ أنا … الحب من سأكتب لها …

أكمل القراءة »

رسَّائل إلىَّ حَّواء

رسَّائل إلىَّ حَّواء بقلم: أحمد طارق

إلى حواء دَعى عن وجهكِ تلكَ الكآبة فليس من رجلٍ على الأرض يستحقُ تلك الابتسامة . إلى حواء ضعي فى يقينكِ ثلاثة آشياء الأولى انكِ نبض الفؤاد والثانية أنكِ روح الحياة والثالثة لولاكِ ما ابتسم القدر إلى الرجال . إلى حواء لا تيأسى الحُب آبداً فليس للحُب عمر مثل البشَر …

أكمل القراءة »

تكريم وشهادة زوجة

تكريم وشهادة زوجة بقلم: أسمهان عريقات

منذ عشرة أيام ويزيد لم أنجح بكتابة حرف واحد أفلست المفردات والمعاني في ضيعة الزمان و المكان و تيه الظلم الذي لم يتبقى في ذهني أماكن شاغرة لمزيد منه, نبضي كنبض الكون في تباطؤ مستمر وفي الصوت فكراً حزيناً يغنيني عن البكاء. أصبنا بفاجعة أخلاق إستحال معها العزاء في وقت …

أكمل القراءة »