<جوجل اناليتكس>
الرئيسية / تاريخ (صفحة 13)

تاريخ

شكيب أرسلان : ما أسباب انحطاط وضعف المسلمين ؟! (7 /16)

أكبر أعداء المسلمين هم المسلمون ؟! خيانة الخواصّ : مثال ذلك الوزير المقري الذي هو أشد تعصبًا لقضية رفع الشريعة الإسلامية من بين البربر من الفرنسيس أنفسهم . ومثله البغدادي باشا فاس الذي طرح نحو مائة شخص من شبان فاس وجلدهم بالسياط لكونهم اجتمعوا في جامع القرويين وأخذوا يرددون دعاء …

أكمل القراءة »

شكيب أرسلان : ما أسباب انحطاط وضعف المسلمين ؟! (5 /16)

كنت مرة أشكو إلى أحد كبار المصريين إهمال إخواننا المصريين لمجاهدي طرابلس وبرقة الذين إن لم تجب عليهم نجدتهم قيامًا بواجب الأخوة الإسلامية والجوار وجبت عليهم احتياطًا من وراء استقلال مصر واستقبال مصر ؛ لأنه كما أن وجود الإنكليز في السودان هو تهديد دائم لمصر فوجود الطليان في برقة هو …

أكمل القراءة »

شكيب أرسلان : ما أسباب انحطاط وضعف المسلمين ؟! (4 /16)

اعتذار المسلمين عن أنفسهم وردّه ؟ يقولون : ليس عند المسلمين ما عند الإفرنج من الثروة والسعة لينفقوا في أعمال الخير وفي مساعدة بعضهم بعضًا . فنقول لمن يحتج بهذه الحجة : إننا نرضى منهم أن ينفقوا على نسبة رؤوس أموالهم كما تقدم الكلام عند ذكر الجهاد بالمال . فهل …

أكمل القراءة »

شكيب أرسلان : ما أسباب انحطاط وضعف المسلمين ؟! (3/16)

المقابلة بين حالي المسلمين والإفرنج اليوم ؟ اليوم فقد المسلمون أو أكثرهم هذه الحماسة التي كانت عند آبائهم ، وقد تخلق بها أعداء الإسلام الذين لم يوصهم كتابهم بها ، فتجد أجنادهم تتوارد على حياض المنايا سباقًا ، وتتلقى الأسنة والحراب عناقًا ، ولقد كان مبلغ مفاداتهم بالنفائس وتضحيتهم للنفوس …

أكمل القراءة »

شكيب أرسلان : ما أسباب انحطاط وضعف المسلمين ؟! (6 /16)

التبرع بالخيانة والمسارعة إلى مظاهرة الأجنبي ؟! ويا ليت المسلمين وقفوا عند هذا الحد في خذلان الريفيين بل قامت منهم فئات يقاتلون الريفيين بأشد ما يقاتلون به الأجانب ، وتألبت على محمد بن عبد الكريم قبائل وافرة العدد شديدة البأس ومالئوا الفرنسيس والأسبان على أبناء ملتهم ووطنهم تزلفًا إلى الفرنسيس …

أكمل القراءة »

شكيب أرسلان : ما أسباب انحطاط وضعف المسلمين ؟! (2/16)

ما هي أسباب ارتقاء المسلمين في الماضي ؟ إن أسباب الارتقاء كانت عائدة في مجملها إلى الديانة الإسلامية التي كانت ظهرت جديدًا في الجزيرة العربية فدان بها قبائل العرب ، وتحولوا بهدايتها من الفُرقة إلى الوحدة ، ومن الجاهلية إلى المدنية ، ومن القسوة إلى الرحمة ، ومن عبادة الأصنام …

أكمل القراءة »