<جوجل اناليتكس> <فيسبوك بلجنز>

مقالات بمواضيع متفرقة

الشهداء الخالدون – قصة أصحاب الأخدود

في عام 525 للميلاد حشد ذو نواس جيشاً من الأشقياء وأمرهم بحفر أخدوداً عظيم تمهيداً لإرتكاب أعظم محرقة بشرية شهدها التاريخ

حفر الاخدود العظيم ذو نواس في عام ٥٢٥ للميلاد حشد ذو نواس جيشاً من الأشقياء وأمرهم بحفر أخدوداً عظيم تمهيداً لإرتكاب أعظم محرقة بشرية شهدها التاريخ، وقد كان يظن حينها بل كان متأكداً بأن الخوف سوف يستعر في قلوب أولئك المؤمنين الصادقين عندما يشاهدون تلك النار التي تتراقص أمام أعينهم، …

أكمل القراءة »

قصيدة: إلى كلّ أنثى – بقلم الشاعر: محمد الشابي

الإهداء: قال تعالى :وليس الذكر كالأنثى’صدق الجليل تكريما للمرأة على لسان مريم البتول وسلاما على الساّدة الرسل. إلى كلّ أنثى أعلنت الحبّ والوفاء والنّضال. إلى كلّ أنثى احترقت لرحيل الشّهيد و الحبيب الجميل. إلى كلّ أنثى أهدت للوطن القصيدة و الضرغام والشبل . إلى كلّ أنثى تنكّر لها الدّهر والقريب …

أكمل القراءة »

العلاقة الرباعية بين الاثنين – المثلية وعلاقتها بالجن

قد نجد فتاة بقمة العقل والتدين وبعد الزواج تصبح مستهترة، هذا راجع إلى أن خليلة الزوج مستهترة، والعكس صحيح

نظرية العلاقة الرباعية بين الاثنين تستند الي فرضية أن لكل إنسان خليل من الجن مولود معه ويخالفه في النوع. وفي هذا الاطار يكون للرجل خليلة من الجن وللمرأة خليل من الجن ، هذه هي القاعدة طبقا للمقدمات التي اوردناها في مقال سابق عن العلاقة بين الأنس والجن. القرين لكن لكل …

أكمل القراءة »

هدى حسين قٌرابة نصف قرن من العطاء

بقلم: قصي عبدالله إذا قرأت كلامي وأزعجك فتأكد بأنك المقصود. لم أكن من متابعي هدى حسين حتى عام 2008م ،هذا العام الذي شكل نقطة تحول في مشوارها الفني ومن خلال (فايقة) و (عايشة) أعطت هدى حسين درس لكل مُشكك في قدراتها وأخرست كل الألسنة التي تطاولت عليها منذ عودتها للكويت في …

أكمل القراءة »

الحب العذري والحب المادي

الحب العذري والحب المادي أما الحب العذري فهو ماكان عذريا في أسبابه أو ذاك الحب الذي نجهل دوافعه فنجد أنفسنا نهيم عشقا في شخص لم نعرفه حق المعرفه ، ننجذب له و نختلق تلك الحجج الواهنة للقرب منه وقد نرى عيوبه مزايا وهذا الحب لايكون مبنيا على مخططات أولية أو مستقبلية. …

أكمل القراءة »

في العلم – العلم التّجريبي لما هو محسوس وغير محسوس

بقلم عبد القادر العلم التّجريبي العلم التّجريبي يستنبطُ ماهو متعقَّلٌ ذهنيّ وذلك بوسيلة المنطق و الرّياضيات ويستقرئ و يُجرّب ماهو موجود في الخارج و يدوّن نتائجَه و يبني عليها . العلم التّجريبي ليسَ أداةً اخترعَها الإنسان تريه أكثَر من رأي عينه و تكشف له الغيْب المطلق . بل هو جملة من …

أكمل القراءة »

الإعلام في لبنان: إلى متى الصمود؟

أدى ظهور و تتطور الإعلام العربي إلى تراجع دور الإعلام اللبناني إقليميا بعدما كان سابقا أبرزها وأفضلها

كثيرة هي الازمات التي عانى منها لبنان في الاعوام الفائتة بدءا من ازمة اللاجئين الى الفراغ الرئاسي و مشكلة النفايات، وصولا الى تلك الزمة التي ظهرت منذ فترة في السلطة الرابعة اي الاعلام . أزمة الإعلام في لبنان اسباب الازمة : تعود هذه الازمة في الاعلام اللبناني الى تراجع كبير …

أكمل القراءة »

المقارنة في المحاماة

خلال دراسة القضية يواجه المحامي شيئاً جديدا، فيلجأ للبحث بمخزونه المعرفي عن شئ مألوف لنقل المعرفة عما هو مألوف لما هو جديد.

المقارنة هي احدى مهارات التفكير الأساسية لتنظيم المعلومات وتطوير المعرفة، وتوفر المقارنة فرصة لكل من المحامي والمحامية كي يفكروا بمرونة ودقة في شيئين أو أكثر في آن واحد لأن المحامي والمحامية في كثير من الأحيان خلال دراسة القضية أو كتابة بحث قانوني أو لائحة يواجهوا شيئاً جديداً لم يألفوه من …

أكمل القراءة »

الكتاب الذهبي والمفكر الراحل أحمد بهاء الدين

« إن منع الرأي المخالف لرأيك بأي طريق من الطرق لايخدم رأيك! إن كل النيران التي في الدنيا لا يمكن أن تلتهم رأيا واحدا، إذا كان هذا الرأي صائبا، ولعلها تخدمه إذا كان ضارا. إن الطريقة الوحيدة هي أن تصطدم الآراء وتناقش علنا في حرية إذا كنت تحب المجتمع أكثر …

أكمل القراءة »

جنسيات وشياطين – قصة

قلب حب

قامت به قرب الفريش، قامت به همّ الفقر والطيش، قامت به مقابل قبلة وبضعة قريش. ربطت به علاقة شبه متينة، بدأت المقابلات تحت التينة، وفوق ماكينة، أعجب بشكلها الذي كان على نحو تنيّنة ، بدأت القبلات والهمسات، والهستيريات، بدأت العلاقة في لحظة جنون، عندما فقدت أبوها الحنون، لقد وجدت العاشق …

أكمل القراءة »

أفلام كالأحلام – فيلم باجرانجي بهايجان Bajrangi Bhaijaan

ما الفيلم الجميل إلا عبارة عن كاتبٍ مُبدع, ومُمثلٍ مُمتع, ومُخرجٍ مُقنع, .

نُدرة الأفلام الجميلة كثيراً ما انتقدتُ الإعلام الهابط, وهجوتُ الترفيه القبيح, وأقول ذلك صراحةً لا تلميح, وكتبتُ في ذلك عِدة مقالات, مُوضحاً النقائص والسلبيات, ولكنني في المقابل أفرح فرحاً شديداً إذا ما شاهدتُ فيلماً هادفاً, تُوظّف فيه الطاقات الفنيّة لخدمة القضايا الإنسانيّة, فيصبحُ أداة بناء لا معول هدم, ولهذا الغرض …

أكمل القراءة »

“بدون عنوان ” – بقلم: محمد ابا بكر الصديق – صباح العصافير السعيد وصباح البشر التعيس

لماذا العصافير تغرد فرحة و مسرورة كل صباح يوم جديد ؟ هل يوجد في يومهم ما يسعدهم؟

بدون عنوان لأنه كلام نابع من داخل القلب و الضمير و دائما ما يكون صعب ان نحدد عنوان لما داخل اعماقنا. صباح العصافير  ها انا جالس الأن في الساعة السادسة صباحا حيث الصفاء و الشروق اتأمل اركان غرفتي الصغيرة و في نفس الوقت تتناغم في أذني أصوات تغريد العصافير علي …

أكمل القراءة »