أحدث المقالات

هل سقطنا في الوحل؟

هل سقطنا في الوحل؟ بقلم: ديفيد الروماني حلقه

 18.4 مليون مواطن أمي.. و38% منهم بالوجه القبلي 40% من المتزوجات أقل من 18 عاما.. و3 ملايين أرملة في مصر الفتيات أقل من 16 عاما 87% من إجمالى المتزوجات تحت سن الـ 18 8.9% من الأسر لديها دورة مياه مشتركة.. و40 ألف أسرة لا تمتلكها إن هناك 68% من سكان …

أكمل القراءة »

فن التعامل الراقي

فن التعامل الراقي بقلم: ريمون ميشيل

هناك بعض الاشخاص قد لا تتكرر فتجدها تتسلل الى القلوب وتخترقها بسهوله ويسر وبمجرد رؤيتهم يصنعوا الابتسامه والبهجه بداخلنا ولا نريد بجوارهم الإنتهاء من الحديث الأن واحياناً قد لا ندري السبب الحقيقي وراء تلك الإبتسامه الواسعه التى تملئ وجوهنا ، وهناك أشخاص أخرين مجرد وجودهم قد يؤذيك أويعكر صفو ذهنك …

أكمل القراءة »

مرحلة ال ( ولا حاجه )

عارف لما تقلع نضارتك و تحطها قدامك على المكتب و بعدين تدور عليها في وشك ده معناه إيه؟ .. ولا حاجه. طب عارف لما تدور على مفاتيحك أو موبايلك أو محفظتك أو شنطتك وهم في أيديك ده معناه إيه ؟ .. بردو ولا حاجه . عارف لما تقابل حد تعرفه …

أكمل القراءة »

العوامل المؤثرة علي السياسة التحريرية في الصحافة

العوامل المؤثرة علي السياسة التحريرية في الصحافة بقلم: د . الأمير صحصاح

يقصد بالسياسة التحريرية للجريدة مجموعة المبادئ والقواعد والخطوط العريضة التي تتحكم في الأسلوب أو الطريقة التي يقدم بها المضمون الصحفي، وتكون في الغالب غير مكتوبة، بل مفهومة ضمنا من جانب أفراد الجهاز التحريري، وتظهر في سلوكهم وممارستهم للعمل الصحفي اليومي، وهى تخضع لقدر من المرونة تختلف درجتها من صحيفة لأخرى …

أكمل القراءة »

ال مني مزعلني !!

ال مني مزعلني ! بقلم: محمد صلاح

صباح أحدى الايام الروتينية, جالساً (بالاتوبيس) كالمعتاد ولكنى مكدر الصفو لسبب قد يراه البعض تافهاً جدا ولكنه يعني لى الكثير بأختصار شديد ( نسيت الهاند فري ) !! وهذا يعني لى كارثة كبيرة لكوني سأضطر أن أتحمل تُرَّهات المحيطين بي و أبتساماتهم البلهاء , الأمر الذى يصيبني بالانتفاخ العقلي. ارتمت …

أكمل القراءة »

و بَكتِبلَك

و بَكتِبلَك بقلم: كاميليا إيهاب عبد الوهاب

و بَكتبلَك .. و أقول أهي ذكري لم تَحدث .. و قَد تَحدث فـِ يوم مِن الجاي عَسي التأريخ يِلمع عيني وقت مَا تِشتاق مُلاقاة سَبب نُورها .. تلِاقي الضَي ، و تِطرح ضحك مِتخبي و يقوم نبض في قلبي يضُخ الدم و يِصبح حَي. و بَكتبلَك.. برغم الشُح و …

أكمل القراءة »

السينما .. فن العصر المتجدد

السينما .. فن العصر المتجدد بقلم: محمد خالد الحسيني

مع هذا الفن لم يعد الخيال حبيس العقول والأوراق ؛ مع هذا التطور التقني المذهل لم تعد الأفكار المجنونة تؤرق أصحابها وحدهم ؛ بل انتقل أرقهم إلى العالم بأسره ، هذا المولود المبهر يصيغ مخيلاتنا وأفكارنا وعواطفنا وأشجاننا وأحزاننا وتاريخنا ، فقد يختصر فيلما سينمائيا واحدا حياة كاملة ؛ في …

أكمل القراءة »

العلمانية ليست دينا جديدا أيها الأعراب.

العلمانية ليست دينا جديدا أيها الأعراب. بقلم: مهدي جعفر

تميزت بعض المجتمعات تاريخيا بفهم و -تَفهُّم- بنى معرفية و انساق فلسفية و نظريات علمية بالغة التعقيد و الإبتهام، فاستثمرت فهمها لإنتشال وضعها من وضع حضاري أدنى إلى آخر أرقى ، غير أن مجتمعات أخرى تفسخ وعيها و تشرنق فكرها و هي تحاول فهم بضعة أفكار، دمغتها حينا بدمغة الإنحلال و حينا …

أكمل القراءة »

ميسى هو ميسى أينما يلعب ..

ميسى هو ميسى أينما يلعب .. بقلم: أحمد طارق

لا تقولوا البرسا فقط #ميسى فالحقيقة أيضاً التى يجهلها الكثيرون أن الأرجنتين كمنتخب كبير آيضاً #ميسى ولكن الإختلاف الآن على مستوى البرسا أن هُناك العديد من الاعبين والمهاجمين الذين يترجمون الفرص إلى أهداف حقيقية ويساعدون ميسى كما يساعد الفريق أما فى الأرجنتين إما أن يحرز ميسى أو يخسر الأرجنتين أسوء …

أكمل القراءة »

خطيئة واجبة الوقوع

بقلم: إسراء عماد الدين اصطفيتهُ اصطفيتهُ من بينهم لـ يَنعم بـالتمتع تحت سماء مدينتي ، لم يكن به شيئًا مميزًا سوى أنني أحببته ، فتى نحيف البنية ، شاحب الوجهِ ذو عينين عندما أرى إنعكاس ضوء الشمس بِهما أردد في وضح النهار :   ” ربّ اغفر لـي ثملي “ تتطاير …

أكمل القراءة »

ساعة اللُقا – مقال #باللهجة المصرية

بقلم: إبراهيم اسماعيل سالم امي امي يادوب بتعرف تصلي ع النبي وبتكبر في قلبها لما ادان الفجر ينده على ابويا تقوم تبخرله الشال وترقي سكته بسيرة اخواتي وقت صلاة الجمعه بص لها .. فهمت ان العكاز مش قادر علي الخطوه الجايه بعتت طرحتها للشوارع علشان تقرب خطاها لحد القدم اخبرها .. …

أكمل القراءة »

“شغف لكُل تسعة أشهر”

"شغف لكُل تسعة أشهر" بقلم: كاميليا إيهاب عبد الوهاب

مات الشغف؟ قَلت الروح ، لطالما سمعنا تلك الكلمات تتردد بداخلنا أو علي ألسنة مَن حولنا ، فلننظر إلي ذلك الرأي الصغير عن تجربة خاصة. “طالما أحببت هؤلاء الأشخاص الذين يتفننون في صياغة كلماتهم فيغزلون نسيجاً ناعماً يُدثر أطراف أعصابك التي أصابها صقيع التشتت ، و ظننتني مِنهم بشكل كبير …

أكمل القراءة »