الرئيسية / الموضوع: قصة قصيرة

الموضوع: قصة قصيرة

شبابنا الواعد و الأخلاق الفاضلة – #قصة

شبابنا الواعد و الأخلاق الفاضلة - #قصة . بقلم: احمد الخالدي || موقع مقال

الحكاية لون مميز من ألوان الأدب، وقد عُرفت بين الأوساط الأدبية بأنها واحدة من أبواب القصة التقليدية لثقافة معينة، و تحتوي على الدروس ذات الفائدة الجمة، فيمكن الاستفادة منها في إعداد المجتمع وفق معطيات منظومة أخلاقية صحيحة تعطي ثمارها في المستقبل وهذا ما سنراه في موضوع حكايتنا التي تدور أحداثها …

أكمل القراءة »

رحلتي مع اللغة العربية

اللغة_العربية_والخط_العربي. بقلم: ايما الهدلاني المطيري || موقع مقال

بقلم: ايما الهدلاني المطيري اللغة العربية ‏بعد النظر لساعات طويلة للقمر والابتسام والتفكير المستمر أمسكت بذلك الدفتر البسيط وقررت أن أخط رحلتي مع اللغة العربية إلى أن أجد النهاية لهذه الرحلة وهي: ‏أ ب ت حروف تعلمتها منذُ الصغر ، لم أفقه بها شيء كان كل همي تعلمها وحفظها و انتهاء …

أكمل القراءة »

قصة قصيرة بعنوان حلم صعب المنال

قصة قصيرة بعنوان حلم صعب المنال|| بقلم: جمال بلقاعدة|| موقع مقال

يكتب الأن وأخيرا تم الإتصال، أمام شاشة الحاسوب أترقب كل يوم متى تتوهج تلك العلامة أمام إسمها، تخضر فتخبرني أنها متصلة، ما إن أراها حتى ترقص أنامل يدي كلها، لتدخل في حرب نقش الكلمات،أحضن كلماتها وأشم تلك الإنفعالات الراسخة في مخيلتي،أكتب إليها كلمات وتبادلني بأخرى، نعبر فضاء السماوات ونصنع قصورا …

أكمل القراءة »

النهاية مستحيلة في زمن البداية

النهاية مستحيلة في زمن البداية...بقلم: سعيد زروالي..موقع مقال

بقلم: سعيد زروالي وانا اتجول بين ارجاء المدينة حيث الزمن يفاجئ زمني بالموت حيا على قارعة الحضور؛ رمقت فتاة في سن الربيع جالسة القرفصاء في وسط (الساحة الكبيرة ) التي تعتبر مركزا للمدينة خلافا للدلالات الكبرى او استعمالا لدلالة المرام ؛سلّطَت الاضواء انوارها على وجهها طيات على الجبين كأن شرارات الانتقام …

أكمل القراءة »

الهدهد – قصة

الهدهد|| بقلم: نجم الجزائري|| موقع مقال

شوق الهدهد إلى مملكة جده كان الهدهد الصغير يجلس بين جناحي أمه وهي تروي لهم قصة جدهم الذي عاشر نبي الله سليمان عليه السلام، وكيف نقل له صورة ما يحدث في مملكة سبأ التي كانت تحكمها الملكة بلقيس، وأثناء رواية الأم للقصة بقيت في نفس الهدهد الصغير أمنية، كان يتطلع …

أكمل القراءة »

كانَ شقيقُ الرّوح – #قصة

كانَ شقيقُ الرّوح - #قصة..بقلم: فاطمة حماد نواف..موقع مقال

بقلم: فاطمة حماد نواف موت صديقي بعد أن إدّعوا موتَ صديقي كنتُ أراه حاضراً في كل الأماكن .. لازال عقلي موقن بفكرة أن شاباً يافعاً مثله يُستحال أن يقطف الموت رأسه لم أصدقهم بتاتاً .. لأنه أكثر من يحبني و كان حضوره المُبهِر يواسيني .. الفراق عندما أناديه و أحادِثه كان …

أكمل القراءة »