الرئيسية / سياسة وفكر / المحفل العلمي الدولي في ماليزيا: شمس الحضارة تشرق من جديد – الحضارة الإسلامية

المحفل العلمي الدولي في ماليزيا: شمس الحضارة تشرق من جديد – الحضارة الإسلامية

kuala-lumpur ماليزيا

بقلم: محمود العادلي

المحفل العلمي الدولي عن الحضارة – ماليزيا 19 – 23 نوفمبر 2017

عادت شمس الحضارة الإسلامية أعرق الحضارات على مر العصور لتشرق من جديد، وذلك من خلال المحفل العلمي الدولي والذي يقام في جزيرة لانكاوي بدولة ماليزيا في الفترة من 19 إلى 23 نوفمبر لعام 2017، فيتناول المحفل العلمي الدولي مؤتمراُ للاتجاهات المتقدمة في الدراسات الإسلامية في الحضارة والمخطوطات والوثائق التاريخية.

ورش العمل لدراسة الحضارة الإسلامية

ويقوم المحفل العلمي الدولي من خلال هذا المؤتمر للتعرف على معالم الإسلام الصحيحة، كما يقوم المؤتمر بدراسة الحضارة الإسلامية من خلال عقد مجموعة من ورش العمل الكبيرة والتي يلتقي من خلالها مجموعة من العلماء والباحثون في مختلف أنحاء العالم الإسلامي لتبادل الخبرات، واكتساب المعارف التخصصية، والمهارات العقلية والقيم الإنسانية، كما يساعد المؤتمر على تفهم العالم لتعاليم الإسلام الوسطية التي تنبذ العنف ويحض على السلام والتسامح والاحترام.

إبراز دور المخطوطات التاريخية في الحضارة الإسلامية

ويبرز المؤتمر دور المخطوطات التاريخية في الحضارة الإسلامية والتي تمثل مخزونا تراثياً للأمة الإسلامية، فالمخطوطات تمثل كنزاً من كنوز الحضارة الإسلامية والتي تحتوي على دراسات في مختلف المجالات التطبيقية والإنسانية.

دور المناهج التعليمية في الدراسة الإسلامية

كما يقوم المؤتمر من خلال ورش العمل المنعقدة على التجديد في المناهج التعليمية التي تخص تخصصات الدراسة الإسلامية وذلك من أجل توضيح مفاهيم الإسلام في بعض القضايا المعاصرة، كما يقوم المؤتمر من خلال الباحثين والعلماء المشاركين فيه بإيجاد الطرق والحلول اللازمة لتحويل الدراسات الإسلامية من الجانب النظري إلى الجانب التطبيقي وذلك لتطبيق هذه الدراسات الإسلامية على أرض الواقع، وذلك تأكيداً على أ، الهدف الأسمى للتعاليم الإسلامية هو خدمة البشرية في كافة أنحاء الأرض.

استخدام العلم في دراسة المخطوطات

و يهدف المؤتمر إلى استخدام العلم في دراسة المخطوطات، حتى يتمكن العالم كله من معرفة هذه المخطوطات الإسلامية والتي تمثل الحضارة الإسلامية، كما يهدف المؤتمر أيضاً إلى دعم وتطوير حركة البحث العلمي في مختلف المجالات التي تتعلق بالحضارة والدراسات الإسلامية.

نبذة تاريخية عن العلم في الحضارة الإسلامية

كما يقوم المؤتمر بتقديم نبذة تاريخية عن العلم في الحضارة الإسلامية، والتعريف بإسهامات العلماء المسلمين في مجال الطب، فالعلماء المسلمين ابتكروا الجراحات الدقيقة واكتشاف التخدير قبل العمليات الجراحية في الوقت الذي كان علم الجراحة عند الإغريق يقتصر فقط على عملية نزع السهام.

أبرز العلماء المسلمين في الطب

ومن أبرز العلماء المسلمين في الطب كان العالم ابن سينا، والعالم الزهراوى الذي أجرى عملية استئصال الغدة الدرقية قبل معرفتها من قبل الجراحين الأوروبيون بنحو تسعة قرون كاملة، والعالم ابن البيطار والذي كان يلقب “شيخ العطارين” الذي قام باكتشاف أكثر من 300 نبات طبي جديد والذي قام بتأليف العديد من الكتب والمؤلفات في علم الأعشاب وكان من أشهر هذه الكتب كتاب “مفردات الأدوية”وغيرهم من علماء المسلمين في شتى المجالات .

فهل يستطيع المحفل العلمي الدولي إعادة اكتشاف  علماء مسلمين يستطيعون اللحاق بركب التقدم ويعيدون للعالم الإسلامي أمجاده العلمية من جديد  هذا ما سوف تكشف عنه الأيام القادمة ونحن والعالم العربي ننظر إلى المحفل نظرة

أمل في غد أفضل للمسلمين .

رابط المحفل العلمي الدولي

بقلم: محمود العادلي

أضف تعليقك هنا
[addthis tool="addthis_inline_share_toolbox"]