الرئيسية / رأي / واحتارت المرأة بين الضعف والقوة

واحتارت المرأة بين الضعف والقوة

يقول البعض: "جمال المرأة في ضعفها"، والآخر يقول: "بل جمال المرأة في قوتها"، وفيما بينهما احتارت
المرأة أيهما تكون!

تساؤلات حول مفهوم الضعف والقوة عند المرأة

جمال المرأة تلك الجملة المطاطية التي تضع معايير محددة وجامدة لمعايير الجمال، وأحياناً معايير متفاوتة جداً، بداية من المظهر الخارجي من لون البشرة لأبعاد الجسم ووزنه، وصولاً إلى المعايير الداخلية والقيم والمعتقدات وقوة الشخصية….الخ!

وما بين الضعف والقوة وقفت المرأة حائرة ومتسائلة، ما المقصود تحديداً بكل من الضعف والقوة؟ وهل الضعف هو قلة الحيلة وعدم القدرة على التصرف وإدارة والمواقف المختلفة؟ وأن القوة هي الجانب الآخر من ذلك؟! هل القوة والضعف في القدرات البدنية أم العقلية والنفسية؟

كل يرى إجابة تلك الأسئلة من منظور مختلف، متأثراً بثقافته ومعاييره وقيمه والبيئة المحيطة به وأيضاً تفضيلاته الشخصية، والسؤال الأهم -على الأقل من وجهة نظري- هل تستطيع المرأة الجمع بين الإثنين بين كل من الضعف والقوة؟

هل للمواقف دور في تغيير اتجاه المرأة نحو الضعف أو القوة؟

فمن تتحلى بالقوة في مواقف معينة قد تكون ضعيفة أمام مواقف أخرى، من تتحلى بالقوة يحق لها الشعور بالضعف في بعض الأوقات، فلا يوجد شخص يتمتع بالقوة في كل الأوقات والمواقف!
المشكلة تكمن في استنكار هذا وعدم قبوله، فمن أخذت لقب " إمرأة قوية" أو بالتعبير المنتشر الآن الـ "strong independent woman" أصبح عليها تأدية هذا الدور طيلة الوقت، وكأنه مُسمى تمّ وشمها به لا تستطيع إزالته على الأقل من تفكير المحيطين!

وأعتقد أن " الضعف لينا حق " في بعض المواقف، فأنا وأنتِ إنسانة طبيعية ليست خارقة للطبيعة ولا لقانون الآدمية، وجزء من الطبيعة البشرية هو الضعف، لن نستطيع إنكار ذلك أو اظهار التعالي عليه. فالضعف ليس سُبه علينا التخلص منها سريعاً، فإذا فعلنا هذا وجب علينا أن نتخلى عن جزء أصيل وهام من طبيعتنا! وأظن أن أوقات الضعف هامة مثلها مثل أوقات القوة، فهي ما تجعلنا نُطىء قليلاً لنرى ما يجب أن نفعله لأنفسنا.

أنا على يقين أن جمال المرأة في توازنها ما بين الضعف والقوة. هو إطلاق للطفلة والمرأة الناضجة معاً، هو عدم خجلها من دموعها التي تعبر عما بداخلها، ورباطة جأشها حينما يتطلب الموقف ذلك.

الحياة لا تحتمل جانب واحد فقط للشخصية، فإن كنتِ جامدة صلبة طيلة الوقت ستُكسرين، وإن أصبحت لينة دائماً ستسحقك الحياة!

أخيراً، حاولي كتابة تلك الجملة على جوجل: "جمال المرأة في …" وستجدين كم من المعايير التي تصل لحد الأثقال. وعليكِ " وأنا مثلك" أن نختار السير تحت نير تلك الأثقال أم لا!

جمال المرأة في…. في أن تكون هي فقط!

فيديو مقال واحتارت المرأة بين الضعف والقوة

أضف تعليقك هنا
[addthis tool="addthis_inline_share_toolbox"]