الرئيسية / أدب / شعر حر / ادخلوا مصر فإن لكم فيها ما سألتم وضربت عليهم الذلة – #شعر_حر

ادخلوا مصر فإن لكم فيها ما سألتم وضربت عليهم الذلة – #شعر_حر

بقلم: محمد الشابي

مصر أم الدنيا

أدخلوا مصر فان لكم فيها ما سألتم و ضربت عليهم الذلة

صدق الوالي و المحيط بالكل

هنيئا لمصر المذكورة في التنزيل

ولنا فيها ما سألنا و ما نسأل و قبل السؤال

وصدق هيردوت القائل: مصر هبة النيل

مصر الفن والجمال والسدود والسهول والسواحل

لذلك قلت: يتشابه وطني تونس في الجمال مع مصر النيل

و لمن يجهل فالتأسيس الأول للقاهرة العظيمة و الأهرام تدل

أسسها المعز لدين الله الفاطمي بعد طرده من وطن أكسيل

فتونس من ماضيها الجميل و لن يرحل و لن تقبل التطرف الدخيل

فمذهبها المتواصل لا يطمئن الا لمالك المعتدل

هذا قدر تونس و قدرها الجميل عشق الحياة و الفن الجميل

ربنا احفظ مصر أرضا وشعبا

فلا غرابة أن ينهض أحفاد كليوبترا لدحر الارهاب الفاشل

و مهما كان الحال فمصر أخت شقيقة للخضراء بالود و الوصل

و أجمل من الجمال التعايش السلمي لأهل الكتاب و التوراة و الانجيل

كحال الخضراء حاضنة الأديان الكل و مازالت ستحضن بالحب الكل

من أجل ذلك أقول: ليست نهاية الكون الخروج من مسابقة الكأس الافريقية بالفشل

و قد خرجت تونس على يد السنيغال المهم سنفوز في المستقبل و سنتحصل

ربنا الحفيظ و أنت أحفظ الحافظين و السلام على جبريل

أحفظ مصر الجميلة و شعب النيل

و أحفظ قرطاجة عليسة و حنبعل

و أطل بالسعادة كل من يناضل و يعدل

بحق سورتي النور و الفيل

و بكرامات المفضال حمزة الشهيد المقتول.

بقلم: محمد الشابي

 

أضف تعليقك هنا