نصائح لجلب الرزق ولراحة القلب

نصائح جميلة

إن أردت أن يفتح الله قلبك ويرزقك العلم فخذ هذه النصائح المجملة:

  1. الخلوة ومحاسبة نفسك ومراجعة مقصدك ومنهجك وتواضعك مع اخوانك (فعلم الله لا يؤتاه عاص متكبر).
  2. وقلة الاكل فإن البطنة تذهب الفطنة.
  3. ومجاهدة النفس في تحصيل العلم، وفي الإخلاص (والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا ).
  4. لا تتعب نفسك في تصنيف الناس هذا سني ،هذا سلفي ،هذا حزبي ،هذا صوفي ،هذا إخواني، هذا ضال ،هذا مبتدع ، فإن هذا لا يؤثر على أرض الواقع شيئا يذكر ولا يؤثر فيك ايجابا. بل تذهب زهرة شبابك على هذه وتضيع وقتك فيما لا ينفع .
  5. إبدأ بالأصول، لا بالفروع ، ترى بعض طلبة العلم يريد معرفة احكام سجود السهو وهو لا يفرق بين أركان الصلاة وشروطها .
  6. لا تهتم ببهارج المناظرات الضخمة ، وإيراد الشبهات والرد عليها ، فإنك لم تصل إلى هذه المرحلة ، ولا تتعب نفسك بأمور لم تصلها مثل : كيف أقنع الملحد وكيف أقنع العلماني .
  7. مخالطة السفهاء، وبعض أهل العلم ؟!! (يقول الشافعي وإياك ومخالطة بعض اهل العلم الذين ليس معهم إنصاف ولا أدب)، فتتسلل هذه الاخلاق السيئة إليك وإلى قلبك. إن لم تقر بأنها سيئة . فإن كثيرا من طلبة العلم الشرعي من يطعن ويسب مخالفَه، حتى شيخُه لا يسلم منه إن هو خالفه. – وإن كان هداه إلى الحق- ، بسبب خلاف منهجي أو عقدي بسيط ، يجعل هذا الشيخ أو هذه الجماعة من المسلمين. في خط أولوياته، ويخاصمهم ويعاديهم، ويجعلهم أضل أهل الأرض، بل من الممكن أن يقف مع العلماني ضد الإسلامي “منحرف المنهج”- على حد وصفه – . اجتهد وواظب واسأل أهل العلم واستشكل باحترام وتواضع لمشايخك الذين بذلوا ما بذلوا وضحوا بأوقاتهم وأعمارهم من أجل تعليمك، ولو استطاعوا أن يطعموك العلم لأطعموك ؛ فقدر لهم قدرهم وأعلُ من شأنهم.
  8. واعلم أن ما أوتيته من العلم قليل مهما زدت وارتفعت (وما أوتيتم من العلم إلا قليلا ).
  9. واعلم أن ما لديك من العلم كله بفضل الله فلا تغرنك نفسك، فلا تكن كقارون ) إنما أوتيته على علم عندي ,فلا تنسب الفضل لنفسك.

فيديو مقال نصائح لجلب الرزق ولراحة القلب

 

 

 

أضف تعليقك هنا