قصة

اليتيمة الصغيرة

اليتيمة الصغيرة.بقلم: بولنوار قويدر || موقع مقال

بقلم: بولنوار قويدر أميمة ذات الوجه الملائكي والطلعة البهية ذات الابتسامة المشرقة على محياها ,طلعت لهذه الدنيا بغير أب ليس بمحض إرادتها ,ولكنها الأقدار جعلتها أن تكون يتيمة من غير أب نتيجة حادث مروري, وشلل الأم  بعجز تام في رجلها اليسرى. فنشأت في أحضان أسرة يلفها الفقر والعوز ويحاصرها المرض …

أكمل القراءة »

تغيرت الملامح

تغيرت الملامح. بقلم: راضية بركة|| موقع مقال

بقلم: راضية بركة كانت عقارب الساعة تشير الي 7:00مساءً… عندما فتحت باب الشرفة التي تطل على الشارع السكني( 17)… قاربت الشمس على المغيب، الدكاكيين مغلقة، الهدوء يسود المكان لا وجود لأصوات وقع أقدام الأطفال وهم يركضون وضحكاتهم…جلت بنظري المكان، اتفحصه بعناية كما لو أنني أراه لأول مرة لفت انتباهي أحد …

أكمل القراءة »

من هو رومل يا أبي؟

من هو رومل يا أبي؟|| بقلم: نجم الجزائري|| موقع مقال

من هو رومل؟ القائد الألماني روميل الملقب بثعلب الصحراء سعيد ولدٌ شاطر عمره عشرة أعوام، وهو يحب الاستماع إلى القصص والمعلومات وخاصة من كبار السن، يرى فيها حساً ليس كما يراه ويسمع عنه في التلفاز، وكان يحب أن يتردد إلى بيت صديقه سؤدد، حيث كان جده ما زال على قيد …

أكمل القراءة »

تعويذة حب

تعويذة حب... بقلم: فاطمة الزهراء كمال... موقع مقال

بقلم: فاطمة الزهراء كمال بهذه الأرض الخشنة تعويذة حب، قد تغزوا الديدان جثت العشاق لكن الحب أبداً لا يموت ! هواجس عاشق تأخد بيده ويمضيا معاً، هكذا تخيلها تستعيره من نفسه، من قلبه المنزوي في أعماقه، خيل له جسدها الهزيل وهي تجرف  الظلمة من صدره، تطفئ مليون حريق وحريق بدواخله …

أكمل القراءة »

سمفونية القدر

مكر القدر. بقلم: محمد المصوري || موقع مقال

أسبل الليل خيوطه الأولى بعدما توارت الشمس تاركة المسرح لفرقة القمر والنجوم، نامت رقية البدر مكتمل في قرية تعج بعابري الحياة، تُجمِّلها فوانيس وزرقة تكسي جدرانها المتهالكة، تتوسط جبال شامخة وأشجار باسقات وتحيطها وديان وأنهار كأنها بمنأى عن العالم. كيف نال النعس من الشاب ذي القامة الطويلة؟ يمشي متثاقلاً بعد …

أكمل القراءة »

يوميات رحلة في سيارة أجرة.. (تاكسي)

يوميات رحلة في سيارة أجرة.. (تاكسي)... بقلم: بولنوار قويدر... موقع مقال

بقلم: بولنوار قويدر حركة كثيفة بين الغاديين والرائحين وسط خليط أصوات محركات السيارات مع المناداة إلى الركوب في سيارات الأجرة المركونة كلاً حسب وجهتها المخصصة لها.. هذا ينادي وهران ذاك قسنطينة والآخر نحو أدرار… وفي هذا الزخم نجد كل مرة سيارة تسجل خروجها من المحطة نحو الوجهة الخاصة بها وبداخلها …

أكمل القراءة »