الموضوع: الفن

الأفلام الهابطة

الأفلام الهابطة. بقلم: نورة طاع الله || موقع مقال

إن الفن رسالة ورسالة قوية جدا تؤثر وجد فعالة وتترك أثر واضح ومنتج مهما كان نوع الفن المقدم هو يؤثر سواء سلبيا أو إيجابيا ولذلك يعود للفن المقدم وللقصة التي تم اعتمادها في الفيلم ..فهناك نصوص تنقل حالة المجتمع أو الأسرة كما هي وهناك نصوص تنقل الحالة مع الزيادة . …

أكمل القراءة »

المسرح في الفيوم في نهايات القرن التاسع عشر (1890ــ 1900)

المسرح في الفيوم في نهايات القرن التاسع عشر. بقلم: د.أيمن عبد العظيم رُحيم || موقع مقال

المسرح هو الفن الكبير الجامع لمختلف الفنون، فكل فن جميل من الممكن توظيفه في عروض المسرح خدمة للقيمة الفنية المرجوة من العرض المسرحي، ولا معنى لاجتماع كل هذه الفنون دون وجود الجمهور الذي يشكل العنصر الأساس لاكتمال الفن المسرحي. (المسرح في مصر). (اقرأ المزيد من المقالات على موقع مقال من …

أكمل القراءة »

الحرب الفنية

الحرب الفنية. بقلم: نورة طاع الله || موقع مقال

ان للفن حرب تعرف بالحرب الفنية هذه الحرب التي تدور في المجال الفني وضمن الساحة الفنية وعادة ما تكون حرب هادئة لا خراب ولا دمار فيها بشكل مباشر ..فهذه الحرب مقتصرة على الفنانين في مجالهم الفني فتحدث بينهم خلافات ومناوشات ومشاكل في شكل علاني يصل لفئة معتبرة من الناس وبالأخص …

أكمل القراءة »

الواقع والفن

الواقع والفن|| بقلم: مهند عجلاني || موقع مقال

أظن أن من أكبر الأخطاء في حياتي وفي حياة كل شخص هو محاولته أن يمضي بعكس وبضد تيار الواقع والحياة، لا أقول التغيير لأنه يجب أن يكون مرحلة لاحقة بالعلم وبالزمن معاً، عبر مصارعته للواقع وعبر وضعه أملاً زائداً له وللمستقبل بحيث عندما يسير بعكس ما أمّله يُصدَم صدمة عنيفة …

أكمل القراءة »

ساري حسام نجم الإعلام العراقي القادم

ساري حسام نجم الإعلام العراقي القادم... بقلم: وسام محمد... موقع مقال

بقلم: وسام محمد حقبل  سنوات شاهدت برنامجا فنياً بعنوان عالسهرة وكانت ضيفته النجمة العراقية هند طالب لفت نظري مقدم البرنامج وهو شاب صغير في يفاعة عمره واسمه ساري حسام شدني إليه حضوره المنفرد أسلوبه الحواري وطريقة طرحه للأسئلة ،شاب جريء يبتعد كل البعد عن الابتذال  والانحطاط الاعلامي في اللقاءات الفنية …

أكمل القراءة »

العندليب الأسمر “أنا ابن القدر”

العندليب الأسمر..  بقلم: براءة أحمد.. موقع مقال

من منّا لم يستمع إلى أصول الطرب بلسانٍ مصري؟ في أمّ الدنيا، ترنمت أهازيج الفرح على مسامعنا فحملتنا شوقًا للحب والمحبوب. وأخذتنا تارةً أخرى بعبَراتٍ تشكلها الكلمات والصوت الحسن تواسينا في أوقات الحزن، وفي المناسبات الوطنيّة، كانت الأصوات المصريّة حاضرةً تنشد وتغنّي للوطن حينما لم يغنّي له أو يمجده أحد. …

أكمل القراءة »