الموضوع: الماضي

مرحلة الطفولة

مرحلة الطفولة... بقلم: رسل المعموري... موقع مقال

بقلم: رسل المعموري عَوداً إلى الماضي  إلى تلك المرحلة  مرحلة “الطّفولة”، أذْكُرها كما أذْكرُ الأمس، أذْكرُ البراءة والطُّهر الذي أنا كنت عليه، أعترفُ أنّني كنتُ من عُشّاق هذة العائلة، اختارني الرب منذ ولادتي أن أعيش مع عائلة صابئية  غير مسلمة، وما أجد في هذا البيت من القصّص الجميل،لقد كان عالماً …

أكمل القراءة »

لم نَعُد كمآ كنآ

لم نعد كما كنا... بقلم: الدرقآء... موقع مقال

إن أغلب الاشخاص حين نعرفهم في البداية نراهم متكاملين كأنهم خُلقوا  ليكونوا لنا مناسبين لنا تجذبنا ثقافتهم أسلوبهم بل حتى لانرى عيباً بهم ولكن عندما تمر الأيام يتغيرون… يصبح وجودهم بالنسبه لنا هو “الألم” الكل يطرح نفس السؤال، لماذا البدايات هي الأجمل؟. لماذا وجودهم مثل ماكانوا في البداية تغير؟ رُبما …

أكمل القراءة »

الهرَبُ إلى الماضي

الهرَبُ إلى الماضي. بقلم: الدكتور. طلال علي ابوزنده|| موقع مقال

الماضي بجميعِ تفاصيلِهِ ولحَظاتِه لدى الكثيرين هو أجمَلُ من الواقعِ، لِما يحمِلُه من سنَواتٍ جميلةٍ، تجعَلُ الكثيرَ منَّا يُحلِّقُ في فضاءِ الذكرياتِ، ويسترجِعُ ابتساماتٍ وعبَراتٍ ما زالت منحوتةً في ذاكرتِه. ما دوافعُ جعلِ الماضي أريكةً للاسترخاءِ؟ البعض يعود إلى الماضي ليتذكر أشخاص أعزاء فقدهم قد يكونُ هناك أسبابٌ خلفَ هذا …

أكمل القراءة »

لكم الماضي ولنا المستقبل

لكم الماضي ولنا المستقبل|| بقلم: حسام الدين قماز|| موقع مقال

ما أجمل أن تكون على يقين وثقة كبيرين بأن القادم مهما طال والمستقبل مهما كان قاسيا، فإنهما سيكونان شمس و قمر لا يكاد الواحد منهما يغيب عن الأخر ، فبعد قراءتي و بحثي في قصص و حكايا التي حدثت في عهد ثورة التحرير و الإستدمار الفرنسي. الماضي والمستقبل  إستوقفتني مقولة …

أكمل القراءة »

كيف أشتاق لنفسي؟

كيف أشتاق لنفسي؟..بقلم: سالم محمد اليماحي.. موقع مقال

بقلم: سالم محمد اليماحي ذكريات جميلة تمر الأيام و تمر السنين ، و تبقى أجمل الأحلام و اللحظات في ذاكرتي ، تمر الحياة بمرارتها و قسوتها لكن الجميل يبقى دائماً مترسخ في عقلي . كم تذكرت بيتنا القديم الذي يقع بين سلالات الجبال و بين أحضان الوديان و على مرتفع التلال …

أكمل القراءة »

رزنامة

ذكريات مؤلمة تلك الحارة التي تحمل له ذكرياته المؤلمة، لم يجد مكانًا غيرها بعد كل هذه السنوات. ذهب كعادته في نهاية يومه المُرهق، جلس وحيدًا كعادته، يُحدّث نفسه قائلًا: “إلي متي؟ إلي متي سيستمر هذا الوحل الذي نركُض فيه؟” تذكّر تلك الأيام التي عاني فيها منذ سنوات، لم يتخيّل أنّه …

أكمل القراءة »