<جوجل اناليتكس>
الرئيسية / الموضوع: شعر حر (صفحة 2)

الموضوع: شعر حر

قيثارة الخلاص

قيثارة الخلاص

في الحرب يفقد الحبّ حنين الغيم تنزفُ الصّباحات دماً لخبز الرزايا هي ذي صبيّة تنام مضرّجة بحزنها تدمنُ الألم فراشةُ صيف بعيدٌ هو مثل الحقيقة و هي.. باردةُ الظّل.. جسدٌ من يباب * * * في الحرب تقلَّدُ الخطايا وسام الغفران تموت الأغنيات بلا كفن يمتدُّ قبرها.. بلا شاهدة لا …

أكمل القراءة »

فلا خير في السياسي إذا نافق و لعب على كل الحبال

فلا خير في السياسي إذا نافق و لعب على كل الحبال

 و اعلم أن مراجعة الحق خير من التمادي في الباطل و قس الأمور على الأمثال هكذا قيل لأبي موسي الأشعري الفاضل *  *  * فلا خير في السياسي إذ نافق و لعب على كل الحبال. ولا خير في السياسي إذا جادل و خذل و تقول ولا خير في إمام فوق …

أكمل القراءة »

بعد العسر يأتي اليسر و للأفضل سيبدل

بعد العسر يأتي اليسر و للأفضل سيبدل

  * * * الحمد الله الذي فضل رمضان على الشهور بالتنزيل و الحمد الله الذي حبب إلينا الإيمان و شرفنا بأحمد الرسول الموصوف بالفضائل كلها شريف النسب و زكي الأصل * * * الممدوح في القران و في التوراة و في الإنجيل و سلاما خالصا للكل بطعم الشهد و …

أكمل القراءة »

في الخريف الأخير – #شعر

في الخريف الأخير - #شعر

فِي الخريفِ الأَخيرِ وعَلى هضابِ الحُزنِ فيْ أَرضِ الجليلِ علَّمني الحُبُّ أَلَّا أُطيلَ الانتظار لكنَّني سأُتابعُ مقهَى الفصولِ بكلِّ ما أُوتيتُ مِنْ فَرْطِ الحياة أُصغي إِلى هَمْسِ الغِوايَةِ، لا تُرَوَّضُ بِالوِصال كأَنِّي أُراوغُ بِهَدْسٍ خفيٍّ يُضَلِّلُ هذا الحصار. فِي الخريفِ الأَخيرِ كان هَجْري يَشُدُّ أدراجَهُ مِنْ جَديد يَحِنُّ إِلى أَيِّ …

أكمل القراءة »

عطشان يا حبيبتى دلينى على السبيل – قصيدة شعر باللهجة المصرية

من قصيدة باللهجة المصرية: عطشان يا حبيبتي دليني على السبيل

عطشان يا حبيبتى … عطشان يا حبيبتى دلينى على السبيل عطشان يا صبايا دلوه على السبيل ما انا جيتلك يا صبيه دلينى فين الاقيه انت هتغنيلى يا حبيبى ؟؟؟ باقولك عطشان افهمينى احساسك راح فين قوليلى تقصد ايه يعنى ليه منك هتزعلنى يا حبيبتى انا ما اقصدشى انا طالب تسقينى …

أكمل القراءة »

حقول الحسرة

حقول الحسرة

رأيت حقولا من العشب واسعة فظن قلبي أنها جنة الخلد متسعة لكن بقرب العين دمعت لجيوش خضر قد تجمعت أناس قلوبها ماتت ولدم المسلمين جاعت مشاعر حزني فاضت تروي جسمي حرقا كانت ليالينا سوداء قد باتت وكرامتنا فيها ضاعت وما لصراخنا آذان سمعت فهل نندب حضنا لأوضاع لهذا الحد آلت …

أكمل القراءة »