بطالة

الشهادة الجامعية تسكن الجدران

الشهادة الجامعية تسكن الجدران . بقلم: احمد عدنان || موقع مقال

الخريجين أزمتهم كبيرة جداً ومن الصعب حلها دون وضع خارطة طريق واضحة الازمة التي يمربها الاخوة الخريجين سببها السياسات الحكومية المتخبطة وعدم وضع خطط لأستيعابهم.وابرز اسباب تفاقم الازمة هي فتح المجال للكليات الاهلية وعدم وضع قيود لتحديد عدد الخريجين سنوياً والسبب الاخر هو سن التقاعد هذه الفقرة يجب ان يتم تعديلها  وتغيير سن التقاعد الى٥٠عامً بدلاً من٦٣عاماً. البعض يتحدثون عن حل من خلال القطاع الخاص وفتح المجال للشركات لأستقطاب الشباب والكفاءات الحل صعب جداً في العراقوفي هذا الوقت تحديداً الساحة العراقية غير مستقرة والشارع مزدحم بجماعات خارجة عن القانون وسلاح منفلت  يجب تنظيف الساحة  لطمأنة الشركات المستثمرة.. النقطة الأخرى اليوم المواطن العراقي يبحث عن  عمل  والاهم من ذلك ان يكون العمل  فيه ضمان معيشي لزمن بعيد “تقاعد“  وهذا الحل سهل تطبيقه من خلال ماذكرناه هو احالة القدماء الى التقاعد وضخ طاقات شبابية فيالدوائر. حكومياً السيد رئيس الوزراء تحدث قبلايام عن عدم قدرة الدولة على استيعاب الخريجين والسبب هو زيادة عدد الموظفين الى اكثر من اربع مليون موظف. الخبير الإقتصادي خليل غزال وما قاله مراكز خبراء الشؤون الاقتصادية العراقية اشارت إلى أن الأزمة المالية التي يمربها العراق والتي تسببت بتقليص فرص التعيينات الحكومية، أدت إلى مواجهة الخريجين بوضع صعب لايحسدون عليه. الخبيرالاقتصادي العراقي (خليلغزال) ذكر في حديثه لجريدة (البصائر) إن مشكلة العراق تكمن في افتقار البلاد للتخطيط. ، موضحا أن عدد الطلاب المتخرجين من الجامعات لايتوافق مع عدد فرص العمل في الأسواق العراقية، مشيراً إلى أن نسب البطالة التي كانت قد أعلنتها وزارة التخطيط والتي قدرتها بـ13% غير دقيقة، مؤكداً أن معدلات البطالة الحقيقية في العراق قد تصل إلى32%.  وزير العمل والشؤون الاجتماعية الدكتور باسم عبدالزمان وزير العمل والشؤون الاجتماعية الدكتور (باسمعبدالزمان)خرج في تصريح صادم عن عدد العمال الوافدين يزيد عن٧٥٠الف عامل وفي مصادر اخرى عن بعض النواب ذكرت ان العدد الحقيقي يتجاوز ال_3 مليون اجنبي يعملون داخل العراق وهذا يضعنا امام أزمة كبيرة. حيث  الحكومة العراقية لاتعلم عدد الوافدين داخل الاراضي العراقية وكيف طبيعة عملهم وتحركهم واقاماتهم ان وجدت عدا هذا  الامر يضع الحكومة المركزية في  بغداد امام حرج كبير واسئلة كثيرة بحاجة للأجوبة  عدد كبير من الايادي العاملة داخل الاراضيالعراقية يقابله عدد يقاربال_2 مليون خريج بلا وظائف والبعض منهم يفترشون الارصفة منذاسابيع……. عدد البطالة في العراق خطير جداً وبحاجة الى دراسة توضح لنا سبب زيادة العدد ووضع خطة لتصحيح كل ذلك. فيديو مقال الشهادة الجامعية تسكن الجدران

Read More »

معضلة البطالة لدى الشباب

معضلة البطالة لدى الشباب . بقلم: أحمد زاهر معصراني || موقع مقال

معضلة البطالة إن معضلة البطالة من أهم المعضلات التي يواجهها الشباب في العالم على الصعيد العام ، وفي الدول العربية على الصعيد الخاص، ووفقا لمنظمة العمل الدولية التابعة للأمم المتحدة ، فقد بلغ عدد العاطلين عن العمل في عامنا هذا ما لا يقل عن ١٧٣ مليون شخص حول العالم . …

Read More »

عن أزمة تمكين الشباب في مصر

عن أزمة تمكين الشباب في مصر|| بقلم: السيد محمد الجمال|| موقع مقال

كم هو مربك أن أتحدث عن أزمة الشباب في مصر، فهو موضوع أغوص فيه حتى أذني، وحتى إن حاولت التزام الحياد أو الموضوعية سوف أفشل، ولذلك أعلنه واضحة وصريحة لك عزيزي القارئ أنني غير محايد أو موضوعي، فهذا المقال عبارة عن حديث من القلب إلى الفضاء المفتوح علّ وعسى يجد …

Read More »

إلى أين يؤدي الإدمان

إلى أين يؤدي الإدمان. بقلم: مهاب ممدوح || موقع مقال

بقلم: مهاب ممدوح الإدمان: إن الادمان ظاهره قد انتشرت في العالم وسببت في العالم مشاكل كبيره  ولذلك يجب ان نعرف ما هو الادمان. ما هو الإدمان  الإدمان: هو إضطراب سلوكي و تكرار لفعل من قبل نفس الفرد مما يجعله ينهمك بنشاط دون الاكتراث بالوقت مهما طال و بغض النظر عن العواقب الضارة …

Read More »

ما هي أهمية استفادة الشباب من خبرات الكبار؟

ما هي أهمية استفادة الشباب من خبرات الكبار؟|| بقلم: محمد حسين العبوسي|| موقع مقال

دور الشباب في المجتمع  أصبح للشباب دور كبير للغاية في أي مجتمع يبحث عن التقدم وتحقيق الكثير من الإنجازات لكن كيف يُمكننا الاستفادة من حماس ونشاط وطاقة الشباب؟! الأمر ببساطة يعود إلى توليفة سحرية مع الكبار للاستفادة من الخبرات، وهنا تتحقق المعادلة المتوازنة النشاط والعمل مع الخبرات. البطالة في المجتمعات …

Read More »

مبادرة الشغل التونسية

مبادرة الشغل التونسية..بقلم: وليد بن عميرة..موقع مقال

بقلم: وليد بن عميرة الصعوبات الناتجة عن البطالة   من حيث الصعوبة لا شعور يمكن أن يضاهي ذلك الشعور القاتم الذي يتسرب إلى النفس حين يكون الإنسان منا عاطلاً عن العمل، لقد خلقنا في هذه الحياة كي نعمرها وننثر فيها أثرنا وجهدنا النافع، وحين لا نجد الفرصة لذلك فإننا تلقائياً يلفنا شعور …

Read More »
[addthis tool="addthis_inline_share_toolbox"]