الرئيسية / الموضوع: قصة وعبرة (صفحة 4)

الموضوع: قصة وعبرة

لا تعلّق املك في هرّ

لا تعلّق املك في هرّ بقلم: نجم الجزائري

طفولة قاسية  شبَّ الولد وهو ما زال يتلقى التوبيخ يومياً من امه وابيه، ولم يعد يأبه للضرب والاهانة، لم يعجبه ان يكون حسن السيرة، بل كان كثير الحركة وشقي الى ابعد حد يمكن تصوره، اذاه تعدى بيته وأهله، بل وصل الى القرى الأخرى. اعتاد ان يكمن للتجار والمسافرين العابرين بقريته …

أكمل القراءة »

ماذا لو؟

ماذا لو أن خالد بن الوليد فجّر كنيسة عين التمر وقتل من فيها؟! كان هناك كنيسة اسمها عين التمر في بادية العراق لما فتحها خالد بن الوليد رضي الله عنه وجد فيها أربعين غلاما يتعلمون الإنجيل ويتدارسونه لنشر النصرانية في الشرق. وكان بينهم سيرين و يســــار و نصــير .. وبعد …

أكمل القراءة »

رفض المؤذن أن ينادي

رفض المؤذن أن ينادي بقلم: أحمد عثمان

مراهقا ربانيا! كنت في المرحلة الإعدادية أسلك طريق الدين وكنت أرى نفسي مراهقا ربانيا! صواما قواما، ﻻ اؤدى صلواتى -خاصة صلاة الفجر- إلا في المسجد. كانت تجذبنى تلك اللحظات الهادئة التى يخترق سكونها صوت ترتيل القرآن الذى يتبعه تواشيح المنشدين في مدح الرسول من المساجد التى تحاصرك من كل مكان، …

أكمل القراءة »

باع عينيه بجوهرتين

باع عينيه بجوهرتين بقلم: محمود عبدالعزيز مصباح قاسم

(إن الطمع ضر ما نفع) يا ترى هل من المعقول أن يصل بنا الطمع إلى هذا الحد؟ صدق من قال (إن الطمع ضر ما نفع) رويت عن زمن العثمانيين قصة عجيبة وغريبة لم يسبق لها مثيل فقد كان في دمشق تاجر ذهب وفضة وكان من كبار الأغنياء في البلاد وله …

أكمل القراءة »

رسالة متأخرة – قصة قصيرة

تمسحُ عن جفنيها النعاس وتحدّق في وجه سيدتها.. – رسالة لي؟! ومن الذي يعرفني؟ ثم راحت تمرر عينيها باندهاش على السطور.. … “كلما نظرتُ في مرآتي وجدتُكِ تبتسمين لي! أتيتُ بشمعتي وقلمي وأوراقي لأكتب لكِ اعترافاتي. لن أدعوكِ باسمكِ، لأني لم أجد اسماً يحمل في معناه ما يليقُ بكِ، فأنتِ …

أكمل القراءة »

السطحية أسلوب حياة – #قصة

كيف تظهر ارقام مختلفة عن النظر بعمق بدل الارقام السطحية

بقلم: حسن أحمد حسان دأب البعض في هذا العصر على تسطيح الأمور، والاهتمام بالشكل بدلا من الموضوع، والاستغراق فى التسلية والاستهلاك الرخيص هربا من مشاكل الحياة، ومن أن يشغل عقله بجادة الأمور والبناء الفكري وخاصة لدى الاجيال الناشئة، ولكي نلقي الضوء على ما يصنعه هؤلاء في المجتمع وبالأجيال القادمة، سنسرد …

أكمل القراءة »