الموضوع: الفتاة

كن كما تريد لا كما يُريدون

كن كما تريد لا كما يُريدون. بقلم:مريم البوهالي || موقع مقال

مذ كنا صغاراً تربينا وتبرمجت عقولنا على أن نسلك الطرق المعتادة التي ألِفنا عليها آباءنا وأجدادنا ، تربّينا على اتّباع تقاليدهم وعاداتهم في الأكل والنوم واللباس وحتى الأفكار والمعتقدات وكذا الأهداف والطموحات، تربينا على أن ننصاع لهم طاعة وولاء ، و أن فكرنا يوما بأن نسلك طريقا غير الذي ألفوه …

أكمل القراءة »

في طريقي إلى أعلى القمة

في طريقي إلى أعلى القمة... بقلم: أبو هارون آل حماد... موقع مقال

بقلم: أبو هارون آل حماد في طريقي إلى اعلى قمة جبل في منطقتي حيث الصخور الشامخة والبرّاقة التي تسر الناظر إليه من بعيد وحيث الخضرة التي تكسو الجبل من جميع الاتجاهات كنت أقف على قارعة الطريق بانتظار سيارة أجرة تقلني إلى أعلى قمة الجبل انتظرت أقل من ربع ساعة. عندما …

أكمل القراءة »

سيدي القاضي

سبدي القاضي.. بقلم: أحلام صالح سليم.. موقع مقال

بقلم: أحلام صالح سليم أنا يا سيدي القاضي فتاه بسيطه تحب الحب وابسط الأشياء تتمنى وتحلم كما الفتايات يحلمن به، رسمت بمخيلتها أشياء جميله وأرادت أن تعيشها..لحظات كانت دائما تكتبها وهي على أمل بأن تعيشها يوماً. لم تأذي أحدا قط ولم أحاول يوماً أن أجرح شخصاً لأنني طيبه القلب بمعناها …

أكمل القراءة »

أصل الحكاية في عبير الورد amor!

أصل الحكاية في عبير الورد amor! بقلم: سامي أبودش || موقع مقال

القصة لن ولم تنتهي بعد بل هي بدأت بالفعل ومازالت تعرض من قبل أصلها وفصلها بالمختصر لتكون هي حكايتها بكامل أجزائها وتفاصيلها التي عبرت عنها من خلال إسمها المسمى بـ: عبير الورد amor. عبير الورد هي الصوت الجميل من التميز والإبداع والتي أصبحت لتكون في فترة وجيزة كمبشرة ومتقنة للصوت …

أكمل القراءة »

بقلبي ممرضة (الجزء التاني)

بقلبي ممرضة (الجزء التاني)|| بقلم: بوعسرية عبد الله المنذر|| موقع مقال

نظرت إلي تلك الممرضة بنظرة قاتلة و الدمع تدرف من عيناها ،ثم واصلت صمتها لمدة و قالت لي تفضل، جلست بجانبها ثم نظرت إلى السماء هذه السماء التي كنت ألاحظها كل ليلة من السطح عن خروجي لإجراء مكالمة هاتفية مع الذين تركونا نتخبط دون أن يسألوا عن حالاتنا هذا البدر …

أكمل القراءة »

هربت مع مواهبي لم أهرب مع أي رجل – #قصة

هربت مع مواهبي لم أهرب مع أي رجل - #قصة . بقلم: مينا فاضل الجبوري || موقع مقال

بقلم: مينا فاضل الجبوري فتاة تدعى *روان هشام* تعيش في العراق في العاصمة بغداد *شارع حيفا* قامت بالهرب من عائلتها وأوضحت السبب في ذلك انها كانت تريد تحقيق اول حلم لها وهو ان تكون راقصة باليه. الهروب من أجل الموهبة قالت الفتاة انها كلما ارادت من اهلها دعم اي موهبة …

أكمل القراءة »