<جوجل اناليتكس>
الرئيسية / أدب (صفحة 2)

أدب

مساحة حرة لعرض المقالات الأدبية والفنية بشكل عام، من نقد ومديح ومراجعة ودراسة مختلف اشكال الأدب العربي والغربي الحديث والقديم من الرواية والقصيدة والقصة وحتى المسرحية والفيلم والمسلسل وغيرها. فهي مساحة حرة للكتّاب لعرض إبداعاتهم وآرائهم

مغامرات ( حمّود ) / الجوال ـ 9

مغامرات ( حمّود ) / الجوال ـ 9 بقلم: أحمد عمر باحمادي || موقع مقال

قبل الإجابة عن تساؤلات الحلقة السابقة المطروحة عما يفعله الأبناء عند اقتناء الجوال، وما الغرابة في الأمر، وهل الآباء ينكرون مبدأ الخصوصية على الأبناء ، كان لزاماً علينا أن نبدأ بالحدث التالي وهو ما سيوصلنا إلى الإجابة عنها. أصدقاء حمو مع مرور الوقت والاحتكاك الشديد لحمّود مع أصحابه، تأثر بهم …

أكمل القراءة »

مغامرات ( حمّود ) / الجوال ـ 8

مغامرات ( حمّود ) / الجوال ـ 8|| بقلم: أحمد عمر باحمادي|| موقع مقال

شجار حمود والشاب اتسعت المعركة وتأججت نيرانها بين إمام المسجد و حمّود في طرف، وبين الشاب مريض النفس وأبيه في الطرف الآخر، وتلقى حمّود لكمة قوية كذلك من الشاب الأهوج، وتعالت الأصوات وكان الناس الذين تجمّعوا ينظرون ببلاهة وفضول بأعين تخاطب من يلقاها بالقول ” أنا ما سيبي .. وما …

أكمل القراءة »

مغامرات ( حمّود ) / الجوال ـ 7

مغامرات ( حمّود ) / الجوال ـ 7 بقلم: أحمد عمر باحمادي || موقع مقال

حمود والمريض النفسي كان الشاب الذي أعطى حمّود الذاكرة هو أحد الشباب مرضى النفوس، والكل يعرف ما معنى مرضى النفوس، وليس هنالك من داعٍ لشرح هذا المصطلح، فـ حمّود مع صغر سنه كان فتى وسيماً مما جعله مطمعاً لدى مرضى النفوس أولئك، لكنّ حمّود كان ذكياً بما يكفي ليعرف الهدف …

أكمل القراءة »

مغامرات ( حمّود ) / الجوال ـ 6

مغامرات ( حمّود ) / الجوال ـ 6|| بقلم: أحمد عمر باحمادي|| موقع مقال

تفكير حمود مع نفسه بعد تفكير عميق ارتأى حمّود أن يكتم الأمر عن والديه، ولا يصارحهما بما حدث له، فهو في الأخير إنسان كبير ولا ينبغي له الهلع من شيء تافه كهذا، كما أن عليه أن يكون مستقلاً في رأيه، ولا يتعلق بوالديه هذا التعلق البغيض، ثم إنه قد أوشك …

أكمل القراءة »

هل تولد القوة من رحم المعاناة؟

هل تولد القوة من رحم المعاناة؟|| بقلم: محمد القحطاني|| موقع مقال

ما قبل النهايات قبل نحو عام مضى، فقدت آن البصر تماما في كلتا العينين، بعد أن كانت نصف عمياء منذ أن كان عمرها 18 عاما. ترقد آن على فراش المرض ممسكة بيد هيلين التلميذة، ورفيقة الدرب منذ 49 عاما، وتحدثها هيلين عن تلك الأيام، عن أول لقاء جمعهما، وكيف علّمتها …

أكمل القراءة »

مَنْ يُدحرج عن قلبى الضّجر..قصيدة نثرية

مَنْ يُدحرج عن قلبى الضّجر..قصيدة نثرية|| بقلم: إبراهيم أمين مؤمن|| موقع مقال

مِن قعر جحيم تسلّل لفردوسنا عصفورُ النار غرّدَ أنكِ زوج إله فتصاغرتُ فى عينيك عينُكِ الشمس…تُفجّر ! وقلبُكِ الغزال …يُهرق ! لا ترحلى سيحملكِ ظهرُ خيوط السراب ويرميك فى صروح الندم آذانكِ تسمع تراتيل الثعالب إنتبهى أسكنى لا ترحلى ولّتْ..ولّتْ .. فهويتُ **** أشلاءً قصفتِ الهوى برعد سبْع مخالبٍ حُسُوماً …

أكمل القراءة »