هاني القادري

هاني القادري كاتب تونسي

سجين المستشفى الأسود 3

سجين المستشفى الأسود 3 بقلم: هاني المختار القادري || موقع مقال

كانت المناوشات على أشدها في المستشفى الأسود للاضطرابات العقلية، بين السجناء والأطباء، حيث وقعت رجعت برجلية فرفر إلى سجن المستشفى الأسود بعد عشر سنوات من الفرار قضاها في جمعية الفوتبول آس هاش وفي عالم كرة القدم والشطرنج وكرة اليد بمدينة قبة عبد العزيز، ولكن لأسباب تتعلق بالإدارة والترتيبات الاجتماعية وجد …

أكمل القراءة »

سنوات الغاب الجميل

سنوات الغاب الجميل. بقلم: هاني المختار القادري || موقع مقال

انتقلت عائلة برجلية فرفر إلى قرية فرعون تلك القرية الجميلة التي تبعد عن مدينة قبة عبد العزيز  عشرة أميال. وفي منزل واسع عريض يحتوى على ممر طويل يتوسط حديقة مزدهرة على جانبيه الأيسر والأيمن. ملآنة بشجيرات الورد الأحمر والوردي والأييض بأغصانه الشوكية الحادة التي تدل على قدمها نوعا ما. وعدد …

أكمل القراءة »

سجين المستشفى الأسود 2

سجين المستشفى الأسود 2 بقلم: هاني المختار القادري || موقع مقال

خرجنا من مدينة قبة عبد العزيز بعد أربعة عشر سنة من مطاردة البوليس ومطاردة الأهالي لبرجلية فرفر، بعد قضاء ستة سنوات فد جمعية الفوتبول آس هاش، في مقر من مقرات حي النصر، وبعد أن أغلقت الجمعية، وتساءل الأهالي، هل هو نبي الله شعيب أو يونس رجع من جديد؟ ما هده …

أكمل القراءة »

قطار العودة

قطار العودة|| بقلم: هاني القادري|| موقع مقال

بدأت الحركة التجارية تزدهر بين ليبيا والجنوب التونسي، وبدأت الشاحنات تدخل مدينة مدنين يليها مدينة قابس، وفي القراجات والمساحات الكبرى والباركنقات يقع التزويد والتزود بالبضائع والسلع، لتنتصب سوق ليبيا في مكان قرب قنطرة الشمامة بين جارة والمنزل، وفي الحوانيت أين يقع بيع الجبن المستود بطريقة منظمة ومستمرة، لقد أصبحنا في …

أكمل القراءة »

بائع الياسمين

بائع الياسمين. بقلم: هاني القادري || موقع مقال

كان برجلية فرفر يعمل بائع ياسمين في مدينة الورد، بعدما انتهى الموسم الدراسي السابق، بقفزة إلى السنة الخامسة ثانوي بصعوبة نوع ما بحكم أن برجلية فرفر يقضي أغلب أوقاته في رياضة كرة اليد مع فريق الجهة ذو الألوان السوداء والبيضاء. كيف حول برجليه فرفر مسار عمله؟ رغم حرارة الطقس في …

أكمل القراءة »

سجين المستشفى الأسود #قصة

سجين المستشفى الأسود #قصة|| بقلم: هاني القادري|| موقع مقال

قصة برجلية فرفر  كان برجلية فرفر يتجول في مدينة قبة عبد العزيز مع الساعة الثالثة صباحا، وهو يستعد لشراء جريدة من الأكشاك المعدة لببع السجائر والنزول للبوليفار الكورنيش حيث نسيم البحر والنخيل الباسق المتألق في السماء في انتظار عودة الحياة مع الخامسة صباحا بنزول الأذان وفتح المقاهي الشعبية المعدة لاحتساء …

أكمل القراءة »